رئيس التحرير: عادل صبري 08:00 مساءً | الاثنين 10 ديسمبر 2018 م | 01 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

سلسلة صعوبات تنتظر «الدراويش» أمام «الإنتاج الحربي»

سلسلة صعوبات تنتظر «الدراويش» أمام «الإنتاج الحربي»

تحقيقات وحوارات

لقاء سابق بين الإسماعيلي والإنتاج الحربي

سلسلة صعوبات تنتظر «الدراويش» أمام «الإنتاج الحربي»

أكرم نوار 21 نوفمبر 2018 09:57

يستأنف فريق الكرة الأول بالنادي الإسماعيلي نشاطه ببطولة الدوري الممتاز في تمام الثامنة من مساء اليوم، عندما يستضيف فريق الإنتاج الحربي على ملعب الإسماعيلية، في لقاء يأتي ضمن منافسات الجولة الـ15 للبطولة.

 

وتكتسب مواجهة الليلة أهمية قصوى لفريق الإسماعيلي، حيث يدخل الفريق اللقاء رافعًا شعار "لا بديل عن الفوز"، لكن مساعي الدراويش لحصد نقاط الثلاث ستصطدم بمجموعة صعاب يستعرض "مصر العربية" أبرزها في السطور التالية..

 

مسلسل الهزائم

 

سيكون فريق الإسماعيلي مطالبًا في لقاء اليوم بوضع حد لسلسلة نتائجه السلبية الأخيرة على مستوى بطولة الدوري، حيث لم يذق الفريق طعم الفوز في آخر 3 جولات بالبطولة.

 

وفي أعقاب فوزه على بيراميدز في الجولة الـ11 بهدفين نظيفين، سقط فريق الإسماعيلي في فخ التعادل السلبي أمام المصري بالجولة التالية، قبل أن يتلقى خسارتين متتاليتين أمام كل من وادي دجلة وحرس الحدود.

 

وبسبب هذه النتائج السيئة تراجع الفريق الأصفر في جدول ترتيب بطولة الدوري، إذ بات يحتل المركز الـ15 برصيد 13 نقطة، حصدهم الفريق على مدار 12 جولة بواقع 3 انتصارات و4 تعادلات و5 هزائم.

 

مصير مُهدد

 

ومن بين الصعاب التي تواجه فريق الإسماعيلي في لقاء الليلة غموض مصير الجهاز الفني للفريق بقيادة البرازيلي جورفان فييرا.

 

وقد يكون لقاء الليلة الأخير للمدرب البرازيلي مع كتيبة الدراويش في حال فشل في قيادة الفريق لتحقيق الانتصار، وإنهاء مسلسل تخبطه الأخير.

 

وبجانب الضغوط المضاعفة الملقاة على مدرب الفريق تبرز ضغوط أخرى ملقاة على لاعبيه، وتتمثل في قرار الإدارة بتجميد مستحقاتهم المالية منذ الخسارة أمام وادي دجلة قبل أسبوعين، ويتخوف اللاعبون من الفشل في الخروج فائزين بلقاء اليوم وهو ما سيعني استمرار إيقاف صرف مستحقاتهم المالية إلى أجل غير مسمى.

 

انتفاضة الضيوف

 

أيضًا سيشكل فريق الإنتاج الحربي نفسه أحد الصعوبات التي سيواجهها فريق الإسماعيلي في لقاء الليلة، إذ تتشابه إلى حد ما ظروف الفريقين فيما يخص نتائجهما بالجولات الأخيرة من بطولة الدوري.

 

ولم يعرف فريق الإنتاج الحربي طريقه للفوز في آخر 5 مواجهات خاضها ببطولة الدوري، حيث تعادل في 3 لقاءات أمام كل من إنبي وطلائع الجيش وسموحة، في حين خسر الفريق العسكري في آخر مباراتين له على يد كل من المقاولون العرب والزمالك.

 

وسيحاول فريق الإنتاج وجهازه الفني بقيادة المخضرم مختار مختار استغلال الحالة السيئة لفريق الإسماعيلي من أجل تحقيقة انتفاضة على حسابه، ينهي بها الفريق العسكري غيابه الطويل عن الانتصارات، والذي كلفه التراجع للمركز الخامس في جدول بطولة الدوري إذ يمتلك الفريق حاليًا 19 نقطة حصدهم على مدار 14 جولة بواقع 4 انتصارات و7 تعادلات و3 هزائم.

 

 

 

 

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان