رئيس التحرير: عادل صبري 06:00 مساءً | الأربعاء 12 ديسمبر 2018 م | 03 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

سلسلة شواهد تؤكد قرب رحيل «فييرا» عن «الإسماعيلي»

سلسلة شواهد تؤكد قرب رحيل «فييرا» عن «الإسماعيلي»

تحقيقات وحوارات

جورفان فييرا

سلسلة شواهد تؤكد قرب رحيل «فييرا» عن «الإسماعيلي»

أكرم نوار 17 نوفمبر 2018 17:10

لا يختلف أحد على أن فريق الكرة الأول بنادي الإسماعيلي لا يعيش أفضل أيامه في الفترة الحالية، في ظل تردي نتائجه على المستوى المحلي وبالتحديد في بطولة الدوري الممتاز.

 

وبعد انقضاء 14 جولة من عمر مسابقة الدوري يتواجد فريق الإسماعيلي حاليًا بالمركز الـ14 بجدول ترتيب البطولة برصيد 13 نقطة، حصدهم الفريق على مدار 12 مباراة بواقع 3 انتصارات و4 تعادلات و5 هزائم، وتتبقى للفريق الأصفر مباراتين مؤجلتين.

 

مصير مهدد

 

وبعد تعرض الدراويش لخسارتين متتاليتين في بطولة الدوري أمام كل من وادي دجلة وحرس الحدود، أصبح البرازيلي جورفان فييرا مدرب الفريق في موقف لا يحسد عليه.

 

ورغم أن تعيين فييرا على رأس الجهاز الفني للإسماعيلي لم يمر عليه شهرين، إلا أن استمرار المدرب البرازيلي في منصبه أصبح محل شك، خصوصًا إذا تكرر تعثر الفريق في أي من المباريات المقبلة.

 

تمهيد وأزمة

 

وفي أعقارب الخسارة أمام فريق وادي دجلة بثلاثة أهداف مقابل هدف يتيم، بادرت إدارة النادي الإسماعيلي بإصدار عدة قرارات بشأن فريق الكرة كان من بينها تعيين محمد وهبة في منصب المدرب العام.

 

ورغم أن إدارة الدراويش أكدت أن هذا القرار جاء بعد تشاور مع فييرا، إلا أن حقيقة الأمور تشير إلى أن هذا القرار جاء على غير رغبة المدرب البرازيلي، والذي وصل به الحال للتلويح مؤخرًا بالرحيل بسبب فرض وهبة عليه ومحاولة التدخل في قراراته من خلال الأخير.

 

ويبدو أن إقدام إدارة الإسماعيلي على تعيين وهبة في الجهاز الفني لفريق الكرة إنما جاء كتمهيد للإطاحة بالبرازيلي فييرا في الفترة المقبلة، على أن يتم بعدها تصعيد وهبة لمنصب المدير الفني للفريق.

 

اختبار صعب

 

ويستعد فريق الإسماعيلي حاليًا لخوض مواجهة شائكة أمام فريق الإنتاج الحربي يوم الأربعاء المقبل، في إطار الجولة الـ15 لبطولة الدوري.

 

وقد لا تتردد إدارة الإسماعيلي في إعلان إقالة فييرا إذا لم ينجح الفريق الأصفر في حصد نقاط لقاء الإنتاج، وهي المهمة التي لن تكون سهلة بأي حال من الأحوال في ظل المستويات الجيدة التي يقدمها الفريق العسكري هذا الموسم تحت قيادة مدربه المخضرم مختار مختار، والذي نجح قيادة فريقه لاحتلال المركز الخامس حاليًا في ترتيب بطولة الدوري بفارق 7 نقاط عن الزمالك المتصدر.

 

مخاوف قائمة

 

وفي ظل تخوف إدارة الإسماعيلي من انتقال عدوى النتائج المخيبة للفريق إلى الجبهة القارية، قد لا تتردد إدارة النادي في الإطاحة بفييرا حتى قبل أن يسجل أول ظهور له مع الفريق في النسخة الجديدة من دوري أبطال أفريقيا.

 

ويستعد فريق الإسماعيلي لمواجهة فريق ماسيجير نيجوزى البوروندي يوم 28 نوفمبر الجاري بمعقل الأخير، في ذهاب دور الـ16 لبطولة دوري أبطال أفريقيا، في أول ظهور للدراويش على الساحة الأفريقية بعد سنوات من الغياب.

 

والمؤكد أن نتيجة لقاء الدراويش القادم أمام الإنتاج الحربي ستكون حاسمة بدرجة كبيرة في مصير فييرا مع الدراويش، سواء بمنحه فرصة جديدة حال فوز فريقه، أو إنهاء الارتباط معه بشكل فوري إذا ما حقق الفريق نتيجة سلبية في هذا اللقاء.

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان