رئيس التحرير: عادل صبري 04:58 صباحاً | الثلاثاء 13 نوفمبر 2018 م | 04 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

صالح جمعة.. وأحلام «الفتى الطائش»

صالح جمعة.. وأحلام «الفتى الطائش»

محمد علاء 20 أكتوبر 2018 20:50

ازدادت الأمور تعقيدًا على صالح جمعة، لاعب الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي، خصوصًا بعد فسخ تعاقده مع فريق الفيصلي السعودي، وعودته مجددًا إلى القلعة الحمراء، إلا أن لم يستطع المشاركة.

 

ولم يشارك صالح مع أي مباراة مع النادي الأهلي، في ظل عدم وجود فترة قيد بالاتحاد المصري لكرة القدم في الفترة الحالية، وعليه يجب الانتظار، لحين فتح باب الانتقالات الشتوية المقرر لها في يناير المقبل.

 

وتكمن الأزمة الحقيقية، في أن النادي الأهلي، قد لا يحتاج صالح جمعة في الفترة المقبلة، وعليه فإنه يجب البحث عن فريق آخر ينتقل إليه خلال فترة الانتقالات المقبلة، بدلاً من الانتظار لنهاية الموسم.

 

أخلاقه

ترفض لجنة الكرة بالنادي الأهلي، فكرة انضمام صالح جمعة إلى الفريق في الفترة المقبلة، بداعي أن أخلاقه لا تتناسب مع القلعة الحمراء، وهو الأمر الذي تم نقله إلى الفرنسي باتريس كارتيرون، المدير الفني للنادي الأهلي.

 

وكان صالح جمعة، قد دخل في أكثر من صدام مع لاعبي النادي الأهلي، والذي يتمثل أبرزهم عماد متعب، قبل اعتزال، في الفترة التي كان يتولى فيها عبد العزيز عبد الشافي، القيادة الفنية للفريق الأحمر.

 

ولم يسلم حسام البدري، المدير الفني السابق للنادي الأهلي، من أزمات صالح جمعة؛ بسبب سهراته المتكررة بعد منتصف الليل، حيث تم تحذيره أكثر من مرة من الاستمرار على ذلك.

 

مستواه

تواضع مستوى صالح جمعة، بشكل كبير مع الفريق في الفترة الأخيرة، الأمر الذي تجلى أيضًا، عند انتقاله إلى فريق الفيصلي السعودي، ليبدأ مرحلة جديدة من الفشل الكروي التي لم يكتب لها النجاح، الأمر الذي جعل الأهلي يفكر في التخلص من اللاعب.

 

ودخل أيضًا صالح جمعة، في أزمات مع الجهاز الفني لفريق الفيصلي السعودي، نظرًا لغيابه عن التدريبات بدون إذن في أكثر من المباراة، وهو الأمر الذي ساهم في فسخ التعاقد معه أيضًا.

 

ولم يظهر جمعة في المباريات مع فريقه السعودي، إلا لدقائق معدودة، في ظل عدم قناعة الجهاز الفني بمستواه بعد المشاركة في بعض المباريات، حيث ظهر بمستوى هزيل ساهم في ذلك.

 

وجود بدائل

أصبح يوجد داخل النادي الأهلي، أكثر من بديل يستطيع اللعب في نفس مركز صالح جمعة، لذلك فإن فكرة عودته للفريق في فترة الانتقالات الشتوية المقبلة، لم تمثل أهمية كبيرة بالنسبة لأصحاب الرداء الأحمر.

 

وكان الأهلي، قد استعاد خدمات ناصر ماهر من فريق سموحة، بعد إعارته لمدة عامين متتالية، في الوقت الذي استطاع فيه الخواجة الفرنسي، في توظيف وليد سليمان، في مركز صانع الألعاب بدلاً من الجناح الأيمن.

 

وبات في حكم المؤكد، صعوبة عودة صالح، لاسيما في ظل عدم وجود مكان بديل له في قائمة الفريق، في فترة الانتقالات الشتوية المقبلة، المقرر لها في يناير المقبل.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان