رئيس التحرير: عادل صبري 12:49 مساءً | الخميس 15 نوفمبر 2018 م | 06 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

سلسلة عوامل تلهب مواجهة "الدراويش" و "بيراميدز"

سلسلة عوامل تلهب مواجهة الدراويش و بيراميدز

تحقيقات وحوارات

فريق بيراميدز

سلسلة عوامل تلهب مواجهة "الدراويش" و "بيراميدز"

أكرم نوار 19 أكتوبر 2018 10:42

يلتقي فريق الإسماعيلي مع فريق بيراميدز في تمام السادسة من مساء اليوم على ملعب إستاد الإسماعيلية، في لقاء يأتي ضمن منافسات الجولة الـ11 لبطولة الدوري الممتاز لكرة القدم.

 

ولا شك أن هذه المواجهة ستكون صعبة على الفريقين، في ظل سعي كل منهما لتحقيق الفوز والظفر بالثلاث نقاط، وهي المهمة التي لن يكون الطريق إليها مفروشًا بالورود أمام أي من الفريقين.

 

وتبرز عدة عوامل تزيد من سخونة اللقاء المنتظر بين الدراويش وبيراميدز، ويستعرض "مصر العربية" أبرز تلك العوامل في السطور التالية..

 

صدارة مُستهدفة

 

يتطلع فريق بيراميدز للعودة من معقل الإسماعيلي بالثلاث نقاط سعيًا منه للانفراد بصدارة جدول بطولة الدوري، والذي يتربع فريق الإنتاج الحربي على قمته حاليًا بشكل مؤقت برصيد 18 نقطة.

 

وفي حال فوز بيراميدز اليوم فسيضمن الفريق الناشئ إزاحة الإنتاج الحربي من على قمة جدول الدوري، حيث سيتفوق عليه وقتها بفارق نقطة واحدة، علمًا أن الفريق العسكري خاض 3 مباريات أكثر من بيراميدز، والذي تتبقى له مباراتين مؤجلتين.

 

أول اختبار حقيقي

 

تكتسب مباراة اليوم أهمية قصوى بالنسبة للبرازيلي جورفان فييرا المدرب الجديد لفريق الإسماعيلي، حيث تعد هذه المواجهة أول اختبار حقيقي له كمدرب مع الدراويش.

 

وقاد فييرا الإسماعيلي للتأهل إلى دور الـ16 ببطولة كأس مصر، وذلك بعدما تغلب الفريق الأصفر على فريق "ناصر الفكرية" في دور الـ32، لكن هذه المباراة لم تكن ساحة حكم حقيقية على المدرب الجديد، بالنظر إلى أن منافس الدراويش فيها كان أحد فرق الدرجة الثانية.

 

والمؤكد أن فييرا يدرك جيدًا مدى صعوبة لقاء اليوم أمام بيراميدز، في ظل ما يملكه الأخير من نجوم على مستوى كافة خطوطه، وهو ما يزيد من ثقل المهمة الملقاة على مدرب الإسماعيلي ولاعبيه.

 

جماهير متحفزة

 

كذلك سيكون الحضور الجماهيري أحد العوامل التي ستضاعف سخونة مواجهة الليلة بين الإسماعيلي وبيراميدز، حيث يتوقع أن تشهد مدرجات ملعب الإسماعيلية احتشاد عدد ليس بالقليل من مشجعي الفريق الأصفر لمؤازرة لاعبيهم.

 

وستكون الأجواء الجماهيرية التي سيشكلها مشجعي الإسماعيلي عامل محفز للاعبي الأخير، لتقدم أفضل ما لديهم، أمام فريق قوي لم يسبق أن يتلقى أي خسارة منذ بداية الموسم الحالي.

 

موقف متردي

 

أيضًا سيكون لموقف فريق الإسماعيلي في بطولة الدوري دور في زيادة صعوبة اللقاء، إذ لا يتحمل الفريق أي انتكاسة جديدة على مستوى البطولة والتي يحتل فيها مركز متأخر.

 

ويتواجد فريق الإسماعيلي حاليًا في المركز الـ16 (آخر مراكز الهبوط) برصيد 9 نقاط، حصدهم الفريق على مدار 8 مباريات بواقع فوزين و3 تعادلات و3 هزائم.

 

وتعد نقاط مباراة الليلة مسألة حياة أو موت بالنسبة للدراويش، خصوصًا وأن وقوع الفريق في فخ النتائج السلبية سيزيد أزمته ويعمق تواجده في دائرة الفرق المهددة بالهبوط.

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان