رئيس التحرير: عادل صبري 04:57 صباحاً | الخميس 15 نوفمبر 2018 م | 06 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

ملعب المصري.. أزمة جديدة تهدد الدوري والكأس

ملعب المصري.. أزمة جديدة تهدد الدوري والكأس

تحقيقات وحوارات

ملعب بورسعيد

ملعب المصري.. أزمة جديدة تهدد الدوري والكأس

أكرم نوار 17 أكتوبر 2018 20:00

يبدو أن النادي المصري سيكون سببًا لصداع سيواجهه مجلس إدارة اتحاد الكرة في الفترة المقبلة، وذلك على خلفية الأزمة القائمة بسبب ملعب مباريات الفريق في بطولتي الدوري والكأس.

 

ويتمسك النادي المصري بخوض مبارياته المحلية على ملعب إستاد بورسعيد، خصوصًا وأن عقوبة منعه مع خوض لقاءات على هذا الملعب - بسبب مذبحة بورسعيد- انتهت منذ أكثر من 3 سنوات.

 

وبسبب هذه الإشكالية اضطر اتحاد الكرة لتأجيل لقاء المصري وفريق الجزيرة المطروحي بدور الـ32 لكأس مصر، حيث يتمسك المصري بخوضها على ملعب بورسعيد، في حين لم تمنح الأجهزة الأمنية موافقتها على ذلك، وهو ما اضطر مسئولي لجنة المسابقات في الأخير لتأجيل المباراة مرتين.

 

وكان ثروت سويلم المدير التنفيذي لاتحاد الكرة قد أعلن قبل فترة أن الأجهزة الأمنية وافقت على خوض المصري لمبارياته بملعب إستاد بورسعيد، فيما عدا مباريات الفريق مع ناديي الأهلي والزمالك والتي ستستمر إقامتها بملعب برج العرب، لكن ومع تحديد أول موعد للقاء المصري والجزيرة المطروحي، فوجئ مسئولو الجبلاية بعدم وجود موافقة كتابية من الأمن على إقامة تلك المباراة بملعب بورسعيد، وهو ما دفعهم لتأجيلها في ظل رفض المصري خوضها على أي ملعب آخر.

 

ولم تكتف إدارة المصري بموقفها ذلك فحسب بل تعدت ذلك إلى التلويح باللجوء إلى الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" للشكوى ضد ما أسموه حرمان النادي من خوض المباريات على ملعبه دون داعي، ويستشهد النادي البورسعيدي بالسماح له بخوض مبارياته الأفريقية على ملعب بورسعيد، الأمر الذي ينفي وجود إشكالية في خوض الفريق مبارياته المحلية على ذات الملعب.

 

وفي ظل الموقف المتشدد لمجلس إدارة المصري تجاه تلك الأزمة، من المتوقع أن تطال قرارات التأجيل مباريات الفريق في بطولة الدوري، لحين التوصل لاتفاق مع مسئولي النادي البورسعيدي ينهي تلك الأزمة، وهو ما يبقى مرهونًا بدرجة كبيرة بالحصول على الموافقات الأمنية لخوض المباريات على ملعبه، أو إقناع إدارة النادي البورسعيدي بالموافقة على استمرار خوض الفريق لمبارياته بملعب برج العرب لحين التوصل لتسوية مع أجهزة الأمن، وفي كل الأحوال لا شك أن استمرار تأجيل مباريات الفريق سيكون أزمة بالنسبة لمجلس إدارة اتحاد الكرة ولجنة المسابقات، في ظل تلاحق جولات البطولة وصعوبة إيجاد مواعيد جديدة للمباريات المؤجلة.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان