رئيس التحرير: عادل صبري 01:34 مساءً | الخميس 16 أغسطس 2018 م | 04 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

«عمرو جمال».. ورحلة البحث عن الذات

«عمرو جمال».. ورحلة البحث عن الذات

محمد علاء 22 مايو 2018 13:13

يومًا بعد الآخر، تزداد الأمور تعقيدًا، بالنسبة لعمرو جمال، المحترف في الدوري الفلندي، خصوصًا في ظل استبعاده من قائمة المنتخب المصري لمعسكر شهر مايو والذي انطلق أمس الاثنين.

 

وأصبحت مشاركة عمرو جمال مع المنتخب في كأس العالم، أمرًا مستحيلاً، في ظل ضم مهاجمين بدلاً منه إلى المعسكر الحالي، استعدادًا لودية الكويت يوم الجمعة المقبل.

 

الأزمة تكمن، في غموض موقف عمرو جمال مع النادي الأهلي أيضًا، حيث لم يعرف مصيره حتى الآن، بعد انتهاء إعارته من الدوري الفلندي.

 

أزمة الأهلي

 

سيكون من الصعب على عمرو جمال، أن يحجز مكانًا أساسيًا في تشكيلة النادي الأهلي، خصوصًا وأن مركز المهاجم أصبح مدجج بالمهاجمين داخل القلعة الحمراء.

 

ويتواجد على رأس مهاجمي النادي الأهلي، المغربي وليد أزارو، الذي تم التعاقد معه منذ بداية الموسم الماضي، وأصبح المهاجم الأول بالفريق.

 

أصبح وليد أزارو يمثل القوام الأساسي للنادي الأهلي في أي مباراة سواء ودية أو رسمية، حيث سيكون من الصعب على أي مهاجم داخل النادي الأهلي، اللعب بشكل أساسي على حسابه، لاسيما في ظل المستوى الذي يقدمه.

 

ويأتي من خلفه مروان محسن، لاعب الأهلي، والذي سيشارك مع المنتخب في كأس العالم، وسيكون له شأن كبير في عالم الساحرة المستديرة حال ظهوره بشكل جيد في منافسات المونديال.

 

أما المهاجم الثالث بالفريق، يحجزه صلاح محسن القادم من فريق إنبي خلال فترة الانتقالات الشتوية الماضية، كأغلى صفقة في تاريخ كرة القدم المصرية بـ38 مليون جنيه.

 

عروض سعودية

 

ويعتبر عمرو جمال، على رأس اللاعبين المرشحين للرحيل عن القلعة الحمراء بداية من الموسم المقبل، على أن يتحدد ذلك مع المدرب الجديد المزمع أن يتولى المهمة الفنية خلال ساعات.

 

وتلقى اللاعب الملقب بـ«الغزال» بعض العروض من أجل الرحيل، أبرزها من بعض أندية الدوري السعودي والتي أبدت اهتمامها بضم اللاعب.

 

وفي حالة فشل انتقال عمرو جمال إلى الدوري السعودي، فإنه سيكتفي بالتواجد بالدوري الفلندي، على اعتبار ضمان مشاركته بشكل أساسي.

 

وابتعد عمرو جمال عن اختيارات الأرجنتيني هيكتور كوبر، المدير الفني للمنتخب المصري، بسبب قلة مشاركته مع فريقه الأساسي.

 

عدم الاعتماد عليه

 

لم يعتمد حسام البدري، المدير الفني السابق للأهلي، على عمرو جمال بشكل أساسي في المباريات، حيث كان يعتبره المهاجم الثالث أو الرابع في ترتيب المهاجمين في قائمة الأهلي.

 

وكان الاعتماد في البداية على سليماني كوليبالي قبل أن يهرب من الفريق، ثم جونيور أجاي، على أن يكون الخيار الثالث هو عمرو جمال.

 

ويتواجد داخل القلعة الحمراء الكثير من اللاعبين الذي يعتمد عليهم الجهاز الفني في مركز رأس الحربة خلال الموسم المقبل.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان