رئيس التحرير: عادل صبري 06:37 مساءً | الاثنين 22 أكتوبر 2018 م | 11 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 33° صافية صافية

الزمالك وسموحة.. نهائي بدرجة «قنبلة موقوتة» تنتظر الكتيبة البيضاء

الزمالك وسموحة.. نهائي بدرجة «قنبلة موقوتة» تنتظر الكتيبة البيضاء

تحقيقات وحوارات

فريق الزمالك - أرشيفية

الزمالك وسموحة.. نهائي بدرجة «قنبلة موقوتة» تنتظر الكتيبة البيضاء

أكرم نوار 15 مايو 2018 11:00

يتواصل العد التنازلي لإسدال الستار على منافسات الموسم الكروي الحالي، والذي سيكون ختامه بالمباراة التي ستقام في تمام السابعة من مساء اليوم على ملعب برج العرب بين فريقي الزمالك وسموحة، في نهائي مسابقة كأس مصر.

 

ولا شك أن المباراة تكتسب أهمية قصوى بالنسبة للفريقين، كون الفائز بها سيعتلي منصة التتويج كبطل للمسابقة الأعرق في تاريخ الكرة المصرية.

 

 

أهمية مضاعفة

 

وتبدو أهمية المباراة مضاعفة عدة مرات بالنسبة لفريق الزمالك، خصوصًا وأن البطولة هي الفرصة الأخيرة للكتيبة البيضاء لإنقاذ موسمها.

 

ولم يكن التوفيق حليفًا هذا الموسم للزمالك في بطولة الدوري التي أنهاها الفريق في المركز الرابع، ولا في البطولة الكونفدرالية الأفريقية التي ودعها من الدور الأول على يد فريق ولايتا ديتشا الأثيوبي المتواضع.

 

وسيكون لقب الكأس كفيلًا بعض الشيء بحفظ ماء وجه الفريق الأبيض أمام جماهيره، وتفادي الخروج من الموسم الحالي خالي الوفاض بدون أي لقب.

 

 

بوابة قارية

 

كذلك تزداد أهمية المباراة لفريق الزمالك كون الفوز بها وحصد لقب الكأس، سيضمن للكتيبة البيضاء الظهور على الساحة القارية في الموسم المقبل.

 

وجاء إنهاء الزمالك بطولة الدوري في المركز الرابع ليوجه ضربة قاسمة لفرص الفريق في المشاركة بالبطولة الكونفدرالية الأفريقية في نسختها المقبلة، ولم يعد أمام الفريق سوى لقب الكأس ليكون بوابته لمرافقة فريق المصري البورسعيدي (صاحب المركز الثالث بالدوري) في الموسم المقبل بالبطولة الثانية على مستوى بطولات الأندية بالقارة السمراء.

 

 

اعتماد رسمي

 

ورغم أن إدارة نادي الزمالك اتخذت قرارًا بالإبقاء على المدرب خالد جلال في قيادة الفريق بالموسم المقبل، في أعقاب تغلب الفريق على الإسماعيلي في نصف نهائي كأس مصر.

 

إلا أن أسهم المدرب الحالي للكتيبة البيضاء ستكون مرهونة بدرجة كبيرة بما سيحققه فريقه في مباراة الليلة أمام سموحة، وسيضمن الفوز بلقب الكأس للمدرب خالد جلال أريحية كبيرة، قبل بدء فترة الإعداد للموسم الجديد.

 

لكن تعرض الفريق لأي إخفاق اليوم سيضع المدرب في مواجهة مبكرة مع الإدارة البيضاء، وبالتحديد رئيس النادي مرتضى منصور، والذي يعقد آمالًا كبيرة على الفريق للتتويج بلقب الكأس، خصوصًا وأنه دائمًا ما يتهم بالتسبب في حالة التخبط التي عانى منها الفريق الأبيض في الفترات الماضية.

 

 

مخاوف تحكيمية

 

وبغض النظر عن الحوافز الكبيرة التي سيخوض بها فريق سموحة مباراة الليلة، والتي ستجعل الفريق السكندري خصمًا صعبًا أمام الفريق الأبيض، إلا أن الطاقم التحكيمي لمباراة اليوم يشكل هاجسًا لفريق الزمالك وجهازه الفني.

 

ويتخوف المعسكر الأبيض بدءًا من رئيس النادي مرتضى منصور وحتى لاعبي الفريق وجهازهم الفني من أن يتأثر الحكم محمد فاروق خلال إدارته لمباراة اليوم بالأزمة التي أثارها فرج عامر رئيس نادي سموحة قبل المباراة، بسبب رفضه إسناد إدارتها إلى حكم مصري.

 

ولن يتورع مرتضى منصور عن فتح النار على الحكم محمد فاروق، خصوصًا وأن الأيام السابقة للمباراة شهدت توارد أنباء عن وجود اسم محمد فاروق ضمن قائمة الحكام الذين أبدى مرتضى منصور اعتراضه على إسناد إدارة اللقاء إلى أي منهم.

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان