رئيس التحرير: عادل صبري 03:09 صباحاً | الاثنين 26 أغسطس 2019 م | 24 ذو الحجة 1440 هـ | الـقـاهـره °

الاعتزال المبكر.. «شبح» يطارد مؤمن زكريا

الاعتزال المبكر.. «شبح» يطارد مؤمن زكريا

تحقيقات وحوارات

مؤمن زكريا

الاعتزال المبكر.. «شبح» يطارد مؤمن زكريا

ضياء خضر 14 أغسطس 2019 12:30

قطعت إدارة النادي الأهلي الطريق أمام الجدل الذي أثاره قرار إبعاد مؤمن زكريا من قائمة الفريق الأحمر الأفريقية بالموسم الجديد، وذلك بعدما أعلن سيد عبد الحفيظ مدير الكرة بالنادي عدم جاهزية اللاعب للمشاركة في المباريات.

 

وفي تصريحات صحفية أمس كشف عبد الحفيظ عن معاناة مؤمن من مشكلة صحية في الأعصاب إلى جانب إصابة في الركبة، تستلزم خضوعه لبرنامج علاجي قد يمتد لنحو 4 أشهر، وبالتالي لن يتم قيد اللاعب حتى في القائمة المحلية للفريق خلال فترة القيد الصيفية الحالية.

 

ادعاء تأكد

 

حديث سيد عبد الحفيظ عن المشاكل الصحية التي يعاني منها مؤمن زكريا، أعادت إلى الأذهان الأزمة التي دارت حول اللاعب أوائل العام الجاري بعد إعارته إلى فريق أحد السعودي قبل أن يتم إلغاء الإعارة بشكل سريع.

 

وبرر رئيس نادي أحد وقتها إنهاء إعارة مؤمن باكتشاف معاناة اللاعب من مشاكل صحية، تحتاج علاج لفترة طويلة، وهو ما أنكره مؤمن بشكل قاطع ودعمته فيه إدارة النادي الأهلي.

 

 

غياب طويل

 

أزمة الإعارة غير المكتملة لفريق أحد أبعدت مؤمن عن المشاركة في المباريات منذ أوائل العام الجاري، حيث لم يكن ممكنًا إشراكه في مباريات الأهلي في النصف الثاني من الموسم المنقضي بعد رفع اسمه من قائمة الفريق.

 

ومع الاستعداد لانطلاق الموسم الجديد تلقى مؤمن صدمة قوية باستبعاده من القائمة الأفريقية، ثم إعلان سيد عبد الحفيظ قبل ساعات استحالة قيد اللاعب وبالتالي استمرار غيابه عن المشاركات لنهاية العام الجاري على أقل تقدير.

 

تصريحات سيد عبد الحفيظ بشأن مؤمن زكريا أعقبها خروج أنباء من داخل النادي الأهلي، تفيد بتحرك النادي لتحضير رحلة علاج للاعب في ألمانيا يُنتظر أن تبدأ أوائل الشهر المقبل وتستمر لعدة أسابيع.

 

 

غضب وغموض

 

لكن الغريب في الأمر أن قرار استبعاد مؤمن زكريا من القائمة الأفريقية للأهلي، صاحبه رد فعل غاضب من اللاعب والذي هاجم إدارة الكرة بالقلعة الحمراء من خلال تغريدة نشرها عبر حسابه على تويتر.

 

وقد يبدو رد فعل اللاعب مُستغربًا إذا صدقت تصريحات سيد عبد الحفيظ حول معاناته من إصابة، خصوصًا وأن قيده في هذه الظروف سيكون غير ذي جدوى لاستحالة إشراكه في المباريات.

 

وتشير هذه المعطيات إلى وجود جانب غامض في القصة القائمة بين مؤمن زكريا والنادي الأهلي، خصوصًا وأن الحديث عن المشاكل الصحية للاعب صاحبه نفي قاطع منه ومن الإدارة الحمراء قبل أشهر، قبل أن تعود الأخير وتعترف بظروف اللاعب الصحية أمس.

 

 

نهاية محتملة

 

ولا شك أن الغياب الطويل لمؤمن زكريا عن الملاعب يقضي بشكل تدريجي على حظوظه في الاستمرار مع الأهلي، خصوصًا وأن صفوف الفريق الأحمر تعززت بأكثر من لاعب مميز في نفس مركز مؤمن خلال الفترة الأخيرة.

 

وفي حال تعافى مؤمن من إصابته بحلول فترة الانتقالات الشتوية المقبلة، فقد يجد اللاعب نفسه مستمرًا خارج حسابات الجهاز الفني للأهلي، وبالتالي سيكون عليه البحث عن وجهة جديدة له.

 

أما في حال لم يحرز مؤمن تقدمًا في برنامجه العلاجي فقد يكون ذلك مقدمة لانتهاء مشواره في الملاعب بشكل نهائي، وهو ما سيكون خسارة مبكرة لموهبة مميزة ما تزال في عامها الـ 31 من العمر.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان