رئيس التحرير: عادل صبري 05:32 صباحاً | السبت 21 سبتمبر 2019 م | 21 محرم 1441 هـ | الـقـاهـره °

فيديو| الحكام الأجانب شرارة صدام جديد بين الزمالك والجبلاية

فيديو| الحكام الأجانب شرارة صدام جديد بين الزمالك والجبلاية

تحقيقات وحوارات

حكم كرة قدم

فيديو| الحكام الأجانب شرارة صدام جديد بين الزمالك والجبلاية

ضياء خضر 31 مارس 2019 18:38

يبدو أن حالة الشد والجذب القائمة بين إدارة نادي الزمالك واتحاد الكرة ستتواصل في الفترة المقبلة، خصوصًا مع اشتداد حدة المنافسة على لقب بطولة الدوري بين الفريق الأبيض وغريمه التقليدي الأهلي ومن خلفهما فريق بيراميدز.

 

والتقى الزمالك مع الأهلي أمس في لقاء القمة رقم 117 تحت راية بطولة الدوري، وهو اللقاء الذي انتهى بتعادلهما سلبيًا دون أهداف.

 

تنفيذ وشيك

 

ويستعد الزمالك لملاقاة سموحة يوم الأربعاء المقبل، في مباراة مؤجلة من الجولة الـ24 لبطولة الدوري الممتاز.

 

ومن المقرر أن تشهد هذه المباراة بداية تنفيذ قرار إسناد إدارة مباريات الزمالك لحكام أجانب، وهو القرار الذي جاء بناء على رغبة إدارة القلعة البيضاء التي ستتحمل بدورها تكاليف استقدام أطقم حكام أجنبية لكافة مباريات فريقها المتبقية في بطولة الدوري.

 

 

تهديد مبكر

 

ورغم مرور لقاء القمة الذي جمع الأهلي والزمالك أمس دون حالات تحكيمية مثيرة للجدل بشكل كبير، إلا أن الحكم الدولي الروماني ستيفان كوفاكس الذي أدار المباراة لم ينل رضا مرتضى منصور رئيس نادي الزمالك.

 

وخرج منصور عقب المباراة مهاجمًا الحكم الروماني، واصفًا إياه بأنه "حكم من سوق الكانتو" في إشارة إلى كونه ليس من ضمن حكام النخبة المعروفين على مستوى قارة أوروبا.

 

وفي تصريحاته التي أعقبت لقاء القمة قال رئيس الزمالك إنه لن يقبل بإسناد إدارة أي لقاء قادم للزمالك في الدوري لحكام أجانب دون المستوى، مشترطًا على اتحاد الكرة استقدام حكام من دول أوروبية ذات صيت كبير في عالم كرة القدم مثل ألمانيا أو إسبانيا أو إنجلترا أو البرتغال.

 

 

أجواء متوترة

 

شروط رئيس الزمالك تبشر بصدامات قادمة بينه وبين مسئولي اتحاد الكرة، وبالأخص عصام عبد الفتاح عضو مجلس إدارة الاتحاد والمشرف على لجنة الحكام.

 

وخلال الفترة الأخيرة خرج مرتضى منصور مهاجمًا عبد الفتاح في أكثر من مناسبة، ووجه له انتقادات لاذعة إلى جانب بعض الاتهامات الأخرى التي ترتبط بسلوكياته الشخصية.

 

 

مطلب صعب

 

وفي ظل امتلاء الأجندة الكروية لكافة الدول الأوروبية بالمباريات، قد يكون صعبًا استقدام حكام أجانب من أصحاب الأسماء المعروفة لإدارة مباريات الزمالك القادمة في بطولة الدوري.

 

والمعروف أن الحكام أصحاب الأسماء الكبيرة عادة ما يرتبطون بإدارة مباريات بشكل أسبوعي في دوريات بلادهم، إلى جانب مشاركتهم بانتظام في إدارة مباريات تحت مظلة الاتحاد الأوروبي لكرة القدم وبالتحديد في بطولتي دوري أبطال أوروبا والدوري الأوروبي.

 

 

تكلفة ضخمة

 

ويعزز من فرص الصدام بين إدارة الزمالك واتحاد الكرة بسبب ملف الحكام الأجانب التكلفة المالية الكبيرة، التي سيتحملها نادي الزمالك في سبيل تنفيذ مطلبه بإسناد مباريات القادمة في الدوري لأطقم تحكيم أجنبية.

 

ومن المعروف أن تكلفة استقدام طاقم حكام أجنبي للمباراة الواحدة تبلغ 25 ألف دولار، تشمل أجر الحكام وتكلفة تذاكر الطيران ذهابًا وعودة، إلى جانب حجز بأحد فنادق الـ5 نجوم.

 

والمؤكد أن اضطرار لجنة الحكام لاستقدام حكام أجانب من دول شرق أوروبا بالأخص لن يمر مرور الكرام بالنسبة لإدارة الزمالك، والتي لن يقبل رئيسها بتحمل ناديه ما يقارب النصف مليون جنيه لاستقدام حكام للمباراة الواحدة، ليفاجأ بإدارة تحكيمية مليئة بالأخطاء، وهو ما سيضعه موضع مساءلة من جماهير النادي وكذلك من الجهات الرقابية والتي قد تعتبر تحمل تكلفة الحكام الأجانب شكلًا من أشكال إهدار أموال النادي.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان