رئيس التحرير: عادل صبري 04:56 صباحاً | الاثنين 27 مايو 2019 م | 22 رمضان 1440 هـ | الـقـاهـره °

فيديو| سلسلة عقبات تنتظر «التوأم» قبل الاختبار الثاني مع سموحة

فيديو| سلسلة عقبات تنتظر «التوأم» قبل الاختبار الثاني مع سموحة

تحقيقات وحوارات

حسام وإبراهيم حسن

فيديو| سلسلة عقبات تنتظر «التوأم» قبل الاختبار الثاني مع سموحة

ضياء خضر 13 مارس 2019 13:20

لن يكون أمام فريق سموحة الكثير من الوقت لالتقاط أنفاسه بعد المباراة التي خاضها أمس أمام الإسماعيلي في الدوري، حتى يبدأ التحضير سريعًا لمباراته القادمة في البطولة والتي ستجمعه يوم السبت المقبل مع فريق المصري البورسعيدي.

 

وستكون مباراة المصري المنتظرة هي ثاني اختبار رسمي يخوضه فريق سموحة تحت قيادة جهازه الفني الجديد بقيادة التوأم حسام وإبراهيم حسن، لكن وقبل هذه المواجهة تتضافر عدة عوامل تزيد صعوبتها على الجهاز الفني للفريق السكندري.

 

 

ويستعرض "مصر العربية" في السطور التالية أبزر الصعوبات التي سيواجهها التوأم ولاعبو سموحة في لقاء السبت المقبل..

 

بداية مُحبطة

 

لم تكن انطلاقة مشوار التوأم حسام وإبراهيم حسن مع سموحة على ما يرام، بعد الخسارة التي تلقاها الفريق أمس أمام الإسماعيلي بهدف نظيف في أول لقاء يخوضه الفريق السكندري تحت قيادة جهازه الفني الجديد.

 

ولا شك أن البداية الغير موفقة للتوأم وجهازهم الفني ستزيد الضغوط الواقعة عليهم قبل لقاء المصري الصعب، والذي يأتي في إطار الجولة الـ26 لبطولة الدوري.

 

 

انتصار مستعصي  

 

ورغم الآمال الكبيرة التي تعقدها إدارة سموحة وما تزال على الجهاز الفني الجديد للفريق، إلا أن معاناة الكتيبة السكندرية وابتعادها عن طريق الانتصارات استمر لجولة إضافية بالخسارة أمس أمام الإسماعيلي.

 

ومنذ الفوز على وادي دجلة يوم 7 أكتوبر الماضي في الجولة العاشرة للدوري، لم يذق فريق سموحة طعم الانتصار في الدوري على مدار 15 متوالية.

 

وخلال الـ15 لقاء الأخير اكتفى فريق سموحة بالتعادل في 9 لقاءات في حين تلقى 6 هزائم، منهم 3 على التوالي، كانت أحدثهم خسارة الأمس أمام الإسماعيلي.

 

 

خطورة قائمة

 

وفي ظل النتائج المخيبة أصبح فريق سموحة ضمن دائرة الأندية المهددة بشبح الهبوط من الدوري الممتاز خلال الموسم الحالي، وهو ما يزيد موقفه صعوبة قبل لقاءه المنتظر أمام المصري.

 

ويحتل فريق سموحة حاليًا المركز الـ 14 بجدول ترتيب بطولة الدوري برصيد 25 نقطة، متقدمًا بفارق نقطة واحدة عن فريق الداخلية صاحب المركز الـ 16 (أقرب مراكز الهبوط).

 

 

منافس مُنتفض

 

وسيكون فريق المصري البورسعيدي نفسه هو العقبة الأقوى التي سيواجهها فريق سموحة السبت المقبل، في ظل حالة الانتعاشة التي يعيشها الفريق البورسعيدي على مستوى الأداء والنتائج في الفترة الأخيرة.

 

وتحت قيادة المدرب إيهاب جلال تمكن فريق المصري من طي صفحة التخبط الذي عانى منه بعد رحيل التوأم حسام وإبراهيم حسن عن قيادته، واستطاع جلال أن يضع أقدام فريقه على طريق الانتصارات مرة أخرى .

 

وشهدت نتائج المصري طفرة كبيرة في الفترة الماضية مكنته من الدخول بقوة في المنافسة على المركز الرابع بجدول ترتيب الدوري.

 

ويحتل الفريق البورسعيدي حاليًا المركز الخامس بجدول ترتيب البطولة برصيد 38 نقطة متأخرًا بفارق نقطة واحدة عن صاحب المركز الرابع فريق مصر المقاصة، لكن الأخير خاض مباراتين أكثر من المصري ما يمنح للفريق البورسعيدي أفضلية في اقتناص المركز الرابع إذا ما واصل انتصاراته في الجولات القادمة.

 

والمؤكد أن لاعبو المصري ومدربهم إيهاب جلال لن يفرطوا بسهولة في نقاط مباراتهم المنتظرة أمام سموحة، لأن الفوز بها سيدخلهم بين الأربعة الكبار بشكل رسمي ويحيي آمالهم في المشاركة القارية بالموسم المقبل.

 

  

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان