رئيس التحرير: عادل صبري 04:03 مساءً | الاثنين 18 فبراير 2019 م | 12 جمادى الثانية 1440 هـ | الـقـاهـره 14° مطر مطر

الصحوة الأفريقية والوجوه الجديدة ضمن أهداف لاسارتي أمام شبيبة الساورة

الصحوة الأفريقية والوجوه الجديدة ضمن أهداف لاسارتي أمام شبيبة الساورة

تحقيقات وحوارات

الصحوة الأفريقية والوجوه الجديدة ضمن أهداف لاسارتي أمام شبيبة الساورة

الصحوة الأفريقية والوجوه الجديدة ضمن أهداف لاسارتي أمام شبيبة الساورة

محمد علاء 18 يناير 2019 13:38

يلتقي الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي، أمام فريق شبيبة الساورة الجزائري، في التاسعة من مساء اليوم الجمعة، ضمن منافسات الجولة الثانية من منافسات دوري أبطال أفريقيا.

 

وحرص الأوروجواني مارتن لاسارتي، المدير الفني للنادي الأهلي، على الاجتماع بلاعبيه خلال الساعات القليلة الماضية، من أجل حثهم على أهمية المرحلة المقبلة، وضرورة الفوز في مباراة اليوم.

وهناك سلسلة أهداف تطارد لاسارتي في لقاء اليوم أمام شبيبة الساورة، والتي يتحدث عنها "مصر العربية"، في التقرير التالي:

 

الصحوة الأفريقية


يبحث الخواجة الأوروجواني عن مواصلة صحوة الفريق في دور المجموعات بدوري أبطال أفريقيا، والتي بدأها منذ بداية البطولة، آملاً في الوصول إلى الأدوار النهائية، ومن ثم حصد اللقب.

 

وكان أصحاب الرداء الأحمر، قد حققوا الفوز على فريق فيتا كلوب الكونغولي في المباراة الماضية بهدفين دون رد، بالمباراة التي جمعتهما على استاد برج العرب بالإسكندرية.

 

وكان آخر لقب حصده الأهلي في دوري أبطال أفريقيا عام 2013، عندما نجح في تحقيق الفوز على فريق أورلاندو الجنوب أفريقي، بالمباراة التي جمعتهما على استاد الجونة.

 

الوجوه الجديدة


يبحث الجهاز الفني للنادي الأهلي، على منح الوجوه الجديدة، فرصة المشاركة في مباراة اليوم، من أجل صناعة الفارق في المباراة، وتحقيق الفوز في النهاية.

 

وقد يدفع مدرب الأهلي، بالوافد الجديد ياسر إبراهيم في مركز قلب الدفاع، خصوصًا بعد رحيل المالي ساليف كوليبالي، وبالتالي لا يوجد خيار أمام سوى الاعتماد عليه بجوار أيمن أشرف.

 

وسيكون حمدي فتحي، لاعب خط وسط الفريق، في انتظار إشارة المشاركة، في ظل إصابة هشام محمد وأكرم توفيق وحسام عاشور، وصعوبة الاختيار بين لاعب آخر.

 

عودة المصابين


في حالة سير المباراة وفقًا لأهواء الجهاز الفني للفريق والذي يتمثل في تحقيق الانتصار في الشوط الأول وحتى منتصف الشوط الثاني، قد يدفع ببعض العناصر العائدة من الإصابة.

وهناك بعض اللاعبين التي يسعى لاسارتي إلى تجربتهم، أمثال النيجيري جونيور أجاي، وكذلك صلاح محسن وسعد سمير وغيرهم.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان