رئيس التحرير: عادل صبري 11:05 صباحاً | الأربعاء 14 نوفمبر 2018 م | 05 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

3 عوامل ترجح كفة «الأهلي» قبل مواجهة «حوريا»

3 عوامل ترجح كفة «الأهلي» قبل مواجهة «حوريا»

تحقيقات وحوارات

فريق الأهلي

3 عوامل ترجح كفة «الأهلي» قبل مواجهة «حوريا»

أكرم نوار 11 سبتمبر 2018 12:44

غادرت بعثة فريق الكرة الأول بالنادي الأهلي القاهرة صباح اليوم متجهة إلى غينيا استعدادًا للمواجهة التي ستجمع الشياطين الحمر مع فريق حوريا الغيني يوم الجمعة المقبل، في إطار ذهاب الدور ربع النهائي لبطولة دوري أبطال أفريقيا.

 

ورغم صعوبة اللقاء الذي ينتظر الأهلي إلا أن هناك عدة عوامل تجعل حظوظ الأهلي الأفضل لتحقيق نتيجة إيجابية في معقل منافسه الغيني، ويستعرض "مصر العربية" أبرز تلك العوامل في السطور التالية..

 

صفوف شبه مكتملة

 

خدمت الظروف الأهلي بعض الشيء بعدما اقتصرت قائمة الغائبين عن مواجهة حوريا على الثلاثي المصاب المكون من عمرو السولية وميدو جابر ومروان محسن، إلى جانب باسم علي البعيد عن المشاركة منذ فترة طويلة.

 

ويمكن القول أن غياب السولية قد يكون هو الأكثر تأثيرًا على الفريق الأحمر، لكن في وجود أكثر من بديل بنفس مركزه فسيكون بمقدور الفرنسي باتريس كارتيرون إيجاد حل لهذه المشكلة، حيث من الوارد أن يدفع بأكرم توفيق بديلًا للسولية لتدعيم الشق الدفاعي بمنطقة وسط الملعب بالتعاون مع قائد الفريق حسام عاشور.

 

فترة راحة

 

أسهم تأجيل لقاءات الأهلي في بطولة الدوري بسبب ارتباطه بلقاء حوريا الغيني في منح الفريق الأحمر فرصة جيدة لالتقاط الأنفاس، والتحضير بشكل جيد للقاء الجمعة القادم.

 

وكان آخر لقاء رسمي خاضه فريق الأهلي هو الذي جمعه بفريق الإنتاج الحربي يوم 2 سبتمبر الجاري في الجولة الخامسة لبطولة الدوري، وأسهم خلو الفترة الماضية من الارتباطات الرسمية بالنسبة لفريق الأهلي في رفع جاهزية لاعبيه خصوصًا على المستوى البدني.

 

كما قد يلعب سفر الأهلي بشكل مبكر إلى غينيا في منح الفريق فرصة للاعتياد على أجواء البلد المضيف للقاء الجمعة المقبل، حيث سيخوض الفريق الأحمر أكثر من مران هناك قبل مواجهة حوريا.

 

خبرات كبيرة

 

كذلك تبرز الخبرة القارية باعتبارها أحد العوامل التي ترجح كفة الأهلي قبل لقاءه المنتظر مع منافسه الغيني، والذي لا يمكن مقارنة تاريخه بأي حال من الأحوال مع تاريخ الأهلي على الساحة الأفريقية.

 

ويضم الأهلي بين صفوفه عدد كبير من اللاعبين اللذين يمتلكون رصيد جيد على مستوى المشاركات القارية، وهو ما يجعل مواجهة فريق حوريا اختبارًا سهلًا بعض الشيء بالنسبة لهم.

 

كما أن الموقف الصعب الذي مر به الشياطين الحمر في الجولات الأولى لدور المجموعات، أعطى درسًا قويًا للاعبي الفريق وزاد من تحفزهم للمضي قدمًا نحو إحراز اللقب التاسع للفريق على مستوى دوري أبطال أفريقيا، لإحكام قبضتهم بشكل أكبر على عرش الأكثر تتويجًا بلقب البطولة والذي يتربع عليه الأهلي حاليًا برصيد 8 ألقاب.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان