رئيس التحرير: عادل صبري 09:11 صباحاً | السبت 22 سبتمبر 2018 م | 11 محرم 1440 هـ | الـقـاهـره 34° صافية صافية

اتحاد الكرة ردًا على مطالب محمد صلاح: مبالغ فيها ومرفوضة.. ومحاميه يرد

اتحاد الكرة ردًا على مطالب محمد صلاح: مبالغ فيها ومرفوضة.. ومحاميه يرد

تحقيقات وحوارات

النجم المصري محمد صلاح

طلب «بودي جارد» وعدم حضور معسكرات المنتخب

اتحاد الكرة ردًا على مطالب محمد صلاح: مبالغ فيها ومرفوضة.. ومحاميه يرد

محمد عمر 27 أغسطس 2018 19:45

أعلن الاتحاد المصري لكرة القدم، اليوم الإثنين، رفضه للمطالب المبالغ فيها من المهاجم محمد صلاح المحترف في ليفربول الإنجليزي، وذلك وفقًا لبيان صادر من الاتحاد.


جاء البيان ردًا على التغريدة التي نشرها صلاح أمس الأحد على صفحته الشخصية مهاجمًا اتحاد الكرة قائلًا "الطبيعي أن أي اتحاد كرة يسعى لحل مشاكل لاعبيه حتى يوفروا له الراحة، لكن في الحقيقة ما أراه عكس ذلك تمامًا، ليس من الطبيعي أن يتم تجاهل رسائلي ورسائل المحامي الخاص بي، لا أدري لماذا كل هذا؟ أليس لديكم الوقت الكافي للرد علينا؟!"، دون الكشف عن أسباب الأزمة.


وقال الاتحاد المصري في بيانه على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي (فيسبوك)، "في إطار حرص رئيس الاتحاد وأعضاء مجلس الإدارة مجتمعين على الشفافية، توجب التوضيح دون الدخول في أدق التفاصيل حرصًا منا على مصلحة اللاعب الذي نسعى دائما أن نراه على قمة كرة القدم العالمية مما يعود بالنفع على كرة القدم المصرية، وهو الأمر الذي لم ولن نتردد فيه".


وأضاف البيان "الخطاب الموجه إلى رئيس الاتحاد لا يلقى أدنى القواعد المطلوبة في الحديث بين لاعب أو وكيله المعتمد مع رأس منظومة كرة القدم المصرية، وهو ما يؤكد المجلس على رفضه".


وأوضح "لن يسمح الاتحاد لأي طرف ثالث بإثارة الفتنة بينه وبين أي من أبنائه باعتباره الداعم الأساسي لهم، بالإضافة إلى رفض المبالغة في الطلبات التي يمكن وصف بعضها بغير المنطقية، هو أمر لن يقبله الاتحاد المصري لكرة القدم، حيث أننا لا نتعامل بسياسة الكيل بمكيالين بين لاعب وآخر، حفاظًا منا على توفير بيئة رياضية قائمة على العدل والمساواة واللعب النظيف".


وأشار البيان "بناء عليه، وحرصا منا على مصلحة اللاعب في الفترة الحساسة الحالية، فإن الاتحاد المصري لكرة القدم قرر عدم الرد على هذه المخاطبات إلا في إطارها المناسب وفقًا للوائح الاتحاد الدولي (فيفا).


واختتم الاتحاد المصري بيانه "على الرغم من أن الاتحاد يربأ بنفسه عن الدخول في صراعات تضر بمصلحة أحد أفضل لاعبي كرة القدم المصرية قيمة وأخلاقًا، إلا أنه في حالة تمادي الطرف الثالث في مثل هذه التصرفات فإن الاتحاد سيتخذ الإجراءات القانونية المناسبة لحل مثل هذه الأمور وفقًا للائحته الداخلية وتعليمات الاتحاد الدولي". 

 

وكانت مصادر إعلامية أشارت إلى أن اللاعب طلب "بودي جارد" يرافقه منذ وصوله مطار  القاهرة حتى مغادرته إلى إنجلترا، وأيضًا لا يسأله أحد عن معسكرات المنتخب أو التدريبات وإنما فقط سيحضر المباراة المطلوبة أي 90 دقيقة الخاصة بالمباراة فقط، فضلا عن أن يكون أي تصوير بمقابل مادي.

 

محامي صلاح يرد:

من جانبه، أطلق رامي عباس محامي محمد صلاح نجم فريق ليفربول الإنجليزي والمنتخب المصري لكرة القدم 8 تغريدات عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، ردًا على مؤتمر الاتحاد المصري لكرة القدم، والذي شهد استعراضًا لطلبات وكيل صلاح التي أرسلها في مخاطباته مع الاتحاد.

 

وقال عباس في تغريدته الأولى: "الطريقة الوحيدة لإظهار مخاطباتنا بأنها غير مسؤولة تكمن في تشويهها"، كما كذب تصريحات مسؤولي الاتحاد المصري بشأن طلبه نقل صلاح بشكل منفصل إلى معسكر المنتخب عند وصوله إلى أرض المطار قائلًا: "لم نطلب أبدًا أن يتم نقل صلاح بشكل منفصل عن بقية زملائه في الفريق"، وأكمل: "عندما ناقشنا مسألة خصوصيته في المطار، كان المقصود فقط هو التعامل عند وصوله للمعسكر".

 

وأضاف المحامي ردًا على تصريحات مسؤولي الاتحاد المصري بأن لهجة مخاطبات عباس كانت غير لائقة: "أعتقد أنهم بحاجة إلى التركيز على حل المشكلات أكثر من التركيز على أنني أؤذي مشاعرهم، أزماتنا تعود إلى شهر نوفمبر عام 2016، دون أي ردود منهم".

 

وواصل عباس تغريداته قائلًا: "توقعنا أن تنفجر الأزمة المتعلقة بحقوق الرعاية قبل منافسات كأس العالم، أرسلنا في في نوفمبر عام 2017 للتعامل مع القضية مبكرًا، ولم نتلق أي رد"، وأضاف: "أدركنا القضية المتعلقة بطائرة المنتخب مبكرًا قبل الإعلان عنها، ومجددًا لم يكن هناك أي رد".

 

وقال المحامي الكولومبي: "حتى البدلة الرسمية للمنتخب تم استغلالها تجاريًا، وتم وضع شعار تجاري عليها، لم أرى في حياتي بدلة رسمية لمنتخب يتم استغلالها تجاريًا".

 

واختتم عباس تغريداته قائلًا: "لم نطلب معاملة خاصة، سأكون سعيدًا لو أن كل الطلبات التي طلبناها لمحمد يتم تأمينها لجميع لاعبي المنتخب المصري الذين يحتاجون لذلك"، وأكمل: "بخصوص طلب التأمين في الفندق، أعتقد أنها الطريقة الوحيدة التي يمكننا أن نضمن بها أن لا يتم طرق باب غرفة نومه في الساعة الثانية صباحًا والرابعة صباحًا من أجل التقاط صور والتوقيع على أوتوجراف".

 

أصل الأزمة:

أزمة محمد صلاح مع اتحاد الكرة يمكن تقسيمها لعدة فصول، الأولى ظهرت على السطح بسبب "طائرة المنتخب" وحق استغلال صورة صلاح، الأزمة التي تم حلها بتدخل من وزير الرياضة السابق خالد عبد العزيز.

 

وبعدها، نشبت الأزمة الأكبر في روسيا بسبب زيارة بعثة المنتخب لرمضان قاديروف رئيس جمهورية الشيشان، الأمر الذي تسبب في هجوم دولي على صلاح بسبب اتهام قديروف في عدة جرائم حرب.

 

تلك الأزمة تسببت في خروج تقارير أهمها من شبكة CNN تقول إن صلاح يفكر في "الاعتزال الدولي" بسبب أزماته مع اتحاد الكرة.

 

صاحب الـ26 عاما المرشح لنيل جائزة أفضل لاعب في أوروبا سجل 35 هدفا دوليا في 59 مباراة، منهم هدفين في كأس العالم 2018.

 

وبعد ذلك، غرد رامي عباس محامي صلاح قائلا فيما معناه: "يكفي لهذا الحد".

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان