رئيس التحرير: عادل صبري 09:51 مساءً | الجمعة 19 أكتوبر 2018 م | 08 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

إقبال جماهيري على «قهوة سادة».. واحتفالية بإصدارات دورة «اليوبيل الفضى»

إقبال جماهيري على «قهوة سادة».. واحتفالية بإصدارات دورة «اليوبيل الفضى»

فن وثقافة

جانب من مسرحية قهوة سادة

في فعاليات المهرجان التجريبي

إقبال جماهيري على «قهوة سادة».. واحتفالية بإصدارات دورة «اليوبيل الفضى»

سارة القصاص 18 سبتمبر 2018 13:58

 

 تحتفل إدارة مهرجان القاهرة الدولي للمسرح المعاصر والتجريبي بإصدارات دورة اليوبيل الفضى، الخميس 20 سبتمبر 2018  بالمجلس الأعلى للثقافة.

 

و أصدر المهرجان هذا العام مجموعة متنوعة من الكتب الإلكترونية بين دراسات وترجمات منها :

 

وتضم الإصدارات مجموعة مقالات للناقدة والأكاديمية الأستاذة الدكتورة نهاد صليحة كتبتها عن عروض ودورات المهرجان التجريبي منذ بداياته وكانت تنشر بالإنجليزية في جريدة الأهرام ويكلي، وقامت بتجميع المادة الناقدة مايسة زكي والكتاب من تقديم الأستاذ الدكتور محمد عناني.

 

ويوجد أيضا ثلاث نصوص مسرحية للكاتبة الأمريكية "نيومي والاس"غفوة، كأن البرد لم يكن، هذه موجتي"، ترجمة الأستاذة الدكتورة كرمة سامي.

 

كما تتضمن الإصدارات نصان مسرحيان للكاتب الأمريكي الصيني  "ديفيد هنري وانج" الذي تم تكريمه بالمهرجان هذا العام.

 

وأصدر كتاب  تحت عنوان "مسرح ما بعد الدراما" للمنظر الألماني "هانزتيس ليمان"،الذي تم تكريمه بالمهرجان هذا العام و ترجمته الدكتورة مروة مهدي عبيدو.

 

وتضم الإصدرات مقالات في المسرح السويسري بمناسبة وجود سويسرا كضيف شرف المهرجان من ترجمة نيفين فايق، بالإضافة لمقال الكاتبة المصرية نورا أمين، بعنوان " روبرت ويلسون ومسرح الصور"، وهي دراسة للدكتورة هادية عبد الفتاح عن الأعمال المسرحية للمخرج الأمريكي "روبرت ويلسون".

 

 

و تشهد دورة اليوبيل الفضي لمهرجان القاهرة الدولي للمسرح المعاصر والتجريبي هذا العام عودة إصدارات المهرجان من دراسات وترجمات، تلك الإصدارات التي تميز بها المهرجان منذ نشأته عام 1988 وكانت من أهم المصادر البحثية للدارسين والأكاديميين في المجال المسرحي بمصر والوطن العربي.

 

أما العرض المصري "قهوة سادة" فشهد إقبال جماهيرى كبير على المسرح القومي بالعتبة في الليلة الأولى من إخراج خالد جلال.


وتواجد أعداد كبيرة من الجمهور قبل بدء العرض بوقت كبير في محاولة لحجز مقاعد للمشاهدة حتى امتلات صالة المسرح عن آخرها واضطرت الإدارة لفتح البلكون لاستيعاب الأعداد الكبيرة من الحضور الذي احتشد في ساحة المسرح القومى وعلى ابواب الدخول.

 

مسرحية قهوة سادة هي لوحات كوميدية تعبر عن اندثار المعاني الجميلة والنبيلة في حياتنا ، وهي صرخة عالية ضاحكة على كل ما فقده المجتمع من قيم كصلة الرحم ، الفن الجميل ، سرقة التراث ، تشويه كل ما هو جميل.

 

 رشحت لجنة التحكيم الدولية في عام ٢٠٠٨ " قهوة سادة" للحصول علي جائزة أفضل عرض و أفضل عمل جماعي و أفضل إخراج و منحت المخرج خالد جلال جائزة أفضل اخراج و عرضت قهوة سادة في حفل الختام علي مسرح الاوبرا القاعة الكبري.

 

واستمر عرضها  لمدة عامين و حققت نجاحا جماهيريا و نقديا طوال فترة عرضها كاملة  و صار معظم أبطالها من نجوم الحركة الفنية.

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان