رئيس التحرير: عادل صبري 04:32 مساءً | الاثنين 15 أكتوبر 2018 م | 04 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

«آخر أيام الآرض» ممنوع في جامعة المنصورة.. لماذا؟

«آخر أيام الآرض» ممنوع في جامعة المنصورة.. لماذا؟

فن وثقافة

بوسترالعرض

«آخر أيام الآرض» ممنوع في جامعة المنصورة.. لماذا؟

سارة القصاص 20 أبريل 2018 15:00

بعد 3 شهور من الإعداد والبروفات، فوجئ فريق آداب جامعة المنصورة بمنع عرضهم «آخر أيام الأرض».

 

وكتب مخرج  العرض محمد فاروق عبد صفحته «متأسف جدا لحضراتكم.. العرض تم منع عرضه من قبل وكيل الكلية.. شكرا».

 

ومن جهته، أعرب المخرج «السعيد منسي»، عن استيائه بسبب منع عرض مسرحية «آخر أيام الأرض» بجامعة المنصورة.

 

وقال : «تم منع عرض "آخر أيام الأرض" لكلية الآداب جامعة المنصورة، قبل عرضه بيوم واحد المقام، ضمن فعاليات مهرجان الجامعة من قبل السيد الدكتور وكيل الكلية لشؤون التعليم والطلاب، بحجة أن العرض يحرض على الفتنة لأنه يتكلم عن المسيح الدجال.. مش عارف فتنة إيه في المسيح الدجال».

 

وأضاف عبر حسابه الشخصي على «فيسبوك»: «وهذا القرار جاء بعد ثلاث أشهر من البروفات وبعد جاهزية العرض بشكل كامل، لكن هذا الاكتشاف تم فجأة، وكأنه وحي إلهي دون ترك أي مساحة للنقاش أو التفاهم، وليذهب مجهود فريق العمل للجحيم وكل من شارك به فهم مجرد يصنعون مسرحا».

وتابع: "الأدهى والأمر وما يثير الحيرة والدهشة والمرارة في الوقت نفسه، أن هذا العرض تم عرضه من قبل بداخل نفس الجامعة وضمن فعاليات مهرجان الجامعة أيضًا بكلية الهندسة، وبجمهور غفير ولم تحدث فتنة أو أي شيء، دعونا نعترف أننا نحن المسرحيون والمثقفون بشكل عام أصبح إبداعنا وفكرنا ليس له قيمة، وما أسهل منعه وحجبه بأي حجة أيا كانت، المنع تم وسيتم وسيستمر دون خجل.

 

وتسائل "كيف سنستمر وبأي قيمة وبأي هدف ولمن، وهل سنظل هكذا نضع إبداعنا ومجهودنا وفكرنا تحت سيف جمود الفكر والتعنت، هل يوجد من يدافع عن المسرح؟ هل نحيا آخر أيام المسرح؟".

 

آخر أيام المدينة من ديكور أحمد سعد ، ملابسأحمد أصالة، اكسسوار بسنت مصطفي ،
اضاءةعز حلمي، سينوغرافيا وإخراج  محمد فاروق .

 

وكانت الفترة الأخيرة شهدت منع عدد من الأعمال المسرحية، في 2017 ، منع عرض 3 أعمال مأخوذة عن أشهر كُتاب المسرح العالمي، كان المقرر عرضها في قصور الثقافة، التابعة لوزارة الثقافة. 

وبأمر سيادي، تلقى قصر ثقافة دمياط، مكالمة تليفونية أمنية، تخبره بمنع عرض مسرحيات "أفراح القبة" و"اغتصاب"و"العادلون" بدون ذكر أي أسباب.

 

ومنذ أشهر، حبس فريق مسرحية «سليمان خاطر»، ووجهت لهم تهمة إهانة الجيش المصري.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان