رئيس التحرير: عادل صبري 05:49 مساءً | السبت 17 نوفمبر 2018 م | 08 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

الرواية السعودية والحلقات المفقودة.. رب عذر أقبح من ذنب

الرواية السعودية والحلقات المفقودة.. رب عذر أقبح من ذنب

ساحة الحرية

عائدة بن عمر

الرواية السعودية والحلقات المفقودة.. رب عذر أقبح من ذنب

بقلم: عائدة بن عمر 23 أكتوبر 2018 13:41

الرواية السعودية والحلقات المفقودة رب عذر أقبح من ذنب ....هذا هو العنوان الأبرز للرواية السعودية حول اغتيال الصحفي المميز جمال خاشقجي ...رواية اظطرت السعودية بموافقة الإدارة الأمريكية بعد مماطلة طويلة لتنهي بها الجدل حول هذه الجريمة البشعة التي كانت لها الأثر السلبي على مصداقية هذه الدولة و على مكانتها بين الدول و بالرغم من الشكوك المتزايدة حول مصداقية حيثيات هذه الجريمة و التناقضات الكبيرة التي حالت حولها الا أن المجتمع الدولي الذي مازال ينتظر المزيد من الحقائق و الأسرار الغامضة لتكتمل الصورة و تظهر الحقيقة و تحاكم كل الجناة يطرح من جديد..

 

أسئلة هامة على الإدارة السعودية وجب عليها ان تجيب عليها بكل صدق: - هل بامكان القنصلية ان تمد العالم بفيديو مصور لذلك الشجار الذي تم داخلها بين الهالك و بين العناصر التي قدمت اليه خصيصا من السعودية عبر طائرتين مختلفتين ؟ - ماذا عن فريقي الموت اللذان حلا يوم اغتيال الرجل و اللذان عادا في نفس اليوم الي كل من مصر و الإمارات و ما هي مهمتها في تركيا ؟..

 

لماذا اعطيت إجازة فجئية للعاملين بالقنصلية في ذلك اليوم و كذلك حراس بيت القنصل؟ - لماذا انكر محمد بن سلمان في حديثه مع صحيفة بلنبارج يوم 5 اكتوبر 2018 قتل الصحفي و قال انه غادر القنصلية بعد عشرون دقيقة فقط من دخلوله؟ ( يبدو انه لم يكذب عندما أدلى بهذه الإجابة لان عملية القتل و التمثيل بالجثة لم تتجاوز العشرون دقيقة ) ..

 

لماذا كل هذه المماطلة في الإدلاء بالحقيقية و ما تبعها من إنكار متزايد من الجيهات الرسمية و هجوم كبير من الذباب الإكتروني على المواقع الإجتماعية على قطر و الإخوان و كل من طالب بكشف الحقيقة ؟ - لماذا لم يكشف عن أسماء المواطين السعوديين المتهمين في هذه القضية ( ال 18 شخص الذي ذكرهم بيان الإعتراف ) ؟ - ما هي دواعي استدعاء القنصل الي السعودية يوم دخول المحققين الأتراك الي منزله بتركيا؟ و لماذا ايضا وقع نزع الصفة عنه و دعوته للتحقيق معه؟ ..

 

بعد هذا الإعتراف بالجريمة لماذا لم تصل التحقيقات السعودية الي جثة المغدور به و لماذا تم غض الطرف عنها ؟ يبدوا في نهاية الامر ان كل هذه الحلقات المفقودة هي الخيط الحقيقي الذي يكشف بدقة اطوار هذه القضية البشعة كما ان السلطات التركيا اليوم أمام تحد جديد لكشف هذه الملابسات و تقديم الجناة الحقيقين الي العدالة الدولية.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان