رئيس التحرير: عادل صبري 09:22 مساءً | الاثنين 10 ديسمبر 2018 م | 01 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

سيول أسيوط.. مصرع طفلة «صعقًا» وتعطيل الدراسة ورفع الطوارئ

سيول أسيوط.. مصرع طفلة «صعقًا» وتعطيل الدراسة ورفع الطوارئ

أخبار مصر

سقوط أمطار بأسيوط

سيول أسيوط.. مصرع طفلة «صعقًا» وتعطيل الدراسة ورفع الطوارئ

متابعات ـ أخبار مصر 14 نوفمبر 2018 21:06

لقيت طفلة مصرعها صعقًا، بالكهرباء، مساء الأربعاء، جراء هطول أمطار غزيرة تسبب في سيول بمحافظة أسيوط.

 

وذكرت وسائل إعلام محلية أنّ طفلة تدعى رهف (6 سنوات) لقيت مصرعها صعقا أثناء مرورها بجوار عمود إنارة به ماس كهربائي بسبب السيول في قرية دير الجنادلة بمحافظة أسيوط.

 

كما أوضحت أن "السيول دمرت عددا من المنازل (لم تحددها) في قرية المعابدة بالمحافظة نفسها، ما أدى إلى فرار سكانها إلى أعلى منطقة جبلية هربا من الغرق، ووقوع خسائر كبيرة جاري حصرها".

 

وتلقى اللواء جمال شكر مدير أمن أسيوط إخطارا من مأمور مركز شرطة الغنايم يفيد ورود بلاغ من أهالى قرية دير الجنادلة بمصرع " رهف. ع.ى" 6 سنوات أثناء مرورها بجوار عمود كهرباء به ماس كهربائى بسبب الأمطار.

 

وعلى الفور انتقل إلى موقع الحادث ضباط مباحث المركز والإسعاف وتم نقل الجثة إلى مستشفى الغنايم المركزى.

 

ونقلت وسائل إعلام محلية، عن خالد البريشي، أحد سكان قرية المعابدة، قوله "لم نتمكن من إنقاذ محتويات منازلنا، ما عرض الكثيرون لخسائر مالية كبيرة بسبب تدمير الأثاث ونفوق المواشي". 

 

وفي وقت سابق اليوم، أصدر اللواء جمال نور الدين،  محافظ أسيوط قرارا بتعطيل الدراسة مؤقتا، ورفع حالة الطوارئ ودرجة الاستعدادات إلى القصوى، تحسبا لوقوع خسائر بشرية أو مادية جراء هطول أمطار غزيرة تسببت في سيول.

 

كما أعلن المحافظ رفع حالة الطوارئ ودرجة الاستعدادات إلى القصوى تحسبًا لسقوط أمطار غزيرة ووجه المحافظ تعليماته لكافة الجهات المختصة بالاستعداد لمجابهة أى أزمات محتملة وكلف شركة مياه الشرب والصرف الصحى برفع الاستعداد طبقًا للخطط الموضوعة لمواجهة الكوارث ومراجعة حالة محطات المياه ومحطات الصرف والمغذيات الكهربائية والمغذيات البديلة.

 

وأكد محافظ أسيوط أن غرفة عمليات الأزمات والكوارث منعقدة على مدار 24 ساعة بالتنسيق مع غرف العمليات الفرعية بالمراكز لمتابعة ومواجهة أى أثار سلبية قد تنتج عن سوء الأحوال الجوية أو سقوط أمطار غزيرة.

 

وكلف المحافظ رؤساء المدن والمراكز برفع درجة الاستعداد بمراكزهم ومراجعة المهمات الخاصة بالإغاثة ومواجهة الأزمات والكوارث وتجهيزها لمواجهة أى مواقف طارئة وتأمين جميع أعمدة الكهرباء وعدم وجود أسلاك عارية.

 

وجرى تكليف لمديرية الصحة برفع درجة الاستعداد فى كافة المستشفيات والوحدات الصحية ومراجعة موقف الأدوية والأمصال والتأكيد على صلاحيتها وصلاحية المغذيات الكهربائية والمغذيات الكهربائية البديلة والتأكد من تجهيز كافة سيارات الإسعاف لتغطية مدن ومراكز المحافظة.

 

وعلى مدى الأيام الماضية، شهدت محافظات بمصر، انخفاضا لافتا في درجات الحرارة وهطول أمطار غزيرة ورعدية مصحوبة بالرياح، ما أدى إلى تراكم المياه وإعاقة حركة المرور. 

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان