رئيس التحرير: عادل صبري 10:37 مساءً | الثلاثاء 20 نوفمبر 2018 م | 11 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

بالرسم والألوان.. «ميس مها» تحيي المقاعد المدرسية المتهالكة (صور)

بالرسم والألوان.. «ميس مها» تحيي المقاعد المدرسية المتهالكة (صور)

أخبار مصر

معلمة تعيد تدوير المقاعدد المدرسية المتهالكة

بالرسم والألوان.. «ميس مها» تحيي المقاعد المدرسية المتهالكة (صور)

منى حسن 15 أكتوبر 2018 22:41

استطاعت معلمة لمادة التربية الفنية، أن تكسر القيود الروتينية وتعيد تطوير المقاعد الخشبية المهملة، بالمدرسة المصرية للبنات، إلى لوحات فنية بألوان جميلة ومبهجة، حازت على إعجاب الجميع وحققت شهرة على مواقع التواصل الاجتماعي. 

 

مها زين، أو "ميس مها" كما اعتاد طالبات المدرسة على مناداتها، خريجة فنون جميلة، وبجانب التدريس فهي فنانة تشكيلية، استطاعت زرع حب فن الرسم في نفوس الطالبات بالمدرسة .

تقول ميس مها: "المادة مش معتمدة بس على الشرح النظري، فيه جزء عملي، فيه مدرسين بيضطروا انهم يعلموا الطلبة على الورق بس، لكن دا مبيكونش كافي".

 

لم تستسلم المُعلمة لتنفيذ فكرتها رغم ضآلة الميزانية المخصصة لمادة التربية الفنية، التي تصل إلى 60 جنيهًا لفصول المدرسة جميعها، لذا فكّرت في أن تُطالب فتياتها بتجميع الأشياء المهملة في منازلهن والتي لا يحتاجونها مثل الاكسسوارات القديمة، أو شنط أو أحزمة أو علب.

وعلى الفور استجابت الطالبات لمعلمتهن، وبدأوا بتجميع الأشياء المهملة من منازلهن، ليكون لديهم حصيلة كبيرة جدًا من "الروبابيكيا"، بدأن في فرزها بعد ذلك إلى معادن وقماش،

التي ساعدتهم فيما بعد على الرسم والتشكيل على المقاعد الخشبية.

وبدأت "ميس مها" وطالباتها برسم الوجوه الأفريقية وعرائس المولد على المقاعد المدرسية القديمة ، وقامت باختيار أكثر الطالبات الموهوبات ليبدأن الرسم معها، حتى استطاعوا تحويل  المقاعد المتهالكة إلى أعمال فنية بألوان جميلة ومُبهجة.

 

وأشارت ميس مها إلى أنه كان هناك تشجيع من قبل مديرة المدرسة، بالإضافة إلى أنها كانت حريصة على تشجيع الطالبات قائلة : " الشاطرين أكرّمهم وأديهم شهادة تقدير في الطابور".

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان