رئيس التحرير: عادل صبري 02:11 صباحاً | الاثنين 22 أكتوبر 2018 م | 11 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 33° صافية صافية

خريطة انتخابات لجان البرلمان بدور الإنعقاد الرابع.. «تزايد فى صعود مستقبل وطن»

خريطة انتخابات لجان البرلمان بدور الإنعقاد الرابع.. «تزايد فى صعود مستقبل وطن»

أخبار مصر

البرلمان - أرشيفية

خريطة انتخابات لجان البرلمان بدور الإنعقاد الرابع.. «تزايد فى صعود مستقبل وطن»

محمود عبدالقادر 25 سبتمبر 2018 20:06

مع دعوة البرلمان للإنعقاد فى الثانى من أكتوبر المقبل، لانطلاق فعاليات دور الإنعقاد الرابع، من الفصل التشريعى الأول، بدأت تحركات وتربيطات، انتخابات اللجان النوعية، الـ25، والتى تجرى مع انطلاق  كل دور إنعقاد "رئيس ووكلين وأمين سر"، حيث من المنتظر أن تشهد هذه الجلسة البدء  فى الإجراءات وفق اللائحة.


ويعمل حزب مستقبل وطن، على الحصول على أغلبية رئاسة اللجان، بعد أن فاز برئاسة إئتلاف دعم مصر، من خلال نائبه، عبد الهادى القصبى، فى الوقت الذى قد يتوارى بعيدًا رجال النائب محمد السويدى، رئيس إئتلاف دعم مصر السابق، وعلى رأسهم  النائب أحمد سمير رئيس لجنة الصناعة، والنائب محمد على يوسف، رئيس لجنة المشروعات.


وتنص مادة 39، من لائحة البرلمان على أن  يتلقى رئيس المجلس فى بداية كل دور انعقاد عادى فى الموعد الذى يحدده، ترشيحاتِ الأعضاء لعضوية اللجان، ويتولى مكتب المجلس التنسيق بين هذه الترشيحات بمراعاة إعطاء أولوية الاختيار لأقدم الأعضاء فى عضوية اللجنة التى يطلب الترشح لها، ثم لذوى الخبرة والتخصص فى مجال نشاط اللجنة.

 

فيما تنص مادة 40 يجب بأن يشترك العضو فى إحدى لجان المجلس، ويجوز له، بموافقة مكتب المجلس، أن يشترك فى لجنة ثانية للإفادة من خبرته وتخصصه فى مجال نشاط اللجنة، وفى هذه الحالة لا يكون له حق التصويت فى اللجنة الثانية، أو صرف أى مزايا مالية عن حضور اجتماعاتها. ولا يجوز لرئيس أو أى عضو بمكتب إحدى اللجان أن يكون عضوا فى أية لجنة أخرى، إلا بموافقة مكتب المجلس.


كما تنص مادة 41 بأن يعلن مكتب المجلس قوائم الترشح لعضوية اللجان قبل عرضها على المجلس، ولكل عضو تقديم اقتراحاته أو اعتراضاته كتابةً إلى رئيس المجلس لعرضها على المكتب للنظر فيها. ويعرض الرئيس على المجلس القوائم طبقاً لما انتهى إليه المكتب، بعد دراسة الاعتراضات والاقتراحات المقدمة من الأعضاء، وتقتصر المناقشة على القواعد والضوابط التى التزمها مكتب المجلس فى هذا الشأن، وتعتبر هذه القوائم نافذة بمجرد إقرار المجلس لها دون مناقشة.


فى السياق ذاته تنص مادة 42  بأن تنتخب كل لجنة فى أقرب وقت ممكن فى بداية كل دور انعقاد عادى من بين أعضائها رئيساً ووكيلين وأمينا للسر، وذلك بالأغلبية المطلقة لعدد أعضائها. وتقدم الترشيحات كتابةً إلى رئيس المجلس خلال الفترة التى يحددها مكتب المجلس.

 

ويعلن الرئيس هذه الترشيحات لأعضاء المجلس، وتجرى الانتخابات بين المرشحين بطريق الاقتراع السرى تحت إشراف لجنة يشكلها مكتب المجلس من بين أعضاء اللجان غير المتقدمين للترشيح لمناصب مكاتب اللجان. وإذا لم يتقدم للترشيح أحد غير العدد المطلوب أُعلِن انتخابُ المرشحين بالتزكية. ويعلن رئيس المجلس نتيجة انتخابات مكاتب اللجان، ويبلغها إلى الوزراء الذين تدخل أعمال وزاراتهم فى اختصاصات اللجنة.


• لجنة الشئون الدستورية والتشريعية
الهدوء  يخيم على لجنة الشئون الدستورية والتشريعية، حيث رأسها المستشار بهاء أبو شقة، رئيس حزب الوفد، طوال  أدوار الإنعقاد الثلاثة الماضية،   وذلك بالتزكية، دون منافسة أى من الأعضاء، وهو الأمر المنتظر  أن يتكرر فى دور الإنعقاد الرابع، وإن تراجع أبو شقة عن رئاسته، سيكون الباب مفتوح للوكيل الأول أحمد حلمى الشريف، رئيس الهيئة البرلمانية لحزب المؤتمر، لرئاسة اللجنة، إلا أن أبو شقة مستمر فى رغبة   رئاسة اللجنة حتى الآن.


• لجنة الخطة والموازنة
منطق الاستقرار ينطبق على هذه اللجنة أيضا، حيث يرأسها د.حسين عيسى، القيادى بإئتلاف دعم مصر، ويحسمها بالتزكية دائما، وهو الأمر المنتظر تكراره فى دور الإنعقاد الرابع، حيث هذه اللجنة يكون عليها جهود كبيرة متعلقة بالموازنات والحسابات الختامية  وغيرها من الأمور المالية للمجلس والجهات المختلفة.

 

• لجنة الشئون الاقتصادية

من المنتظر أن تشهد معركة انتخابية على مستوى الرئاسة، حيث يرغب  النائب عمرو غلاب، رئيسها الحالى، والمحسوب على رئيس إئتلاف دعم مصر السابق محمد السويدى،  فى استمرار رئاسته لها بدور الإنعقاد الرابع،  والذى خلف  د. على مصيلحى، وزير التموين الحالى فى رئاسة اللجنة، بتنسيق من دعم مصر،  وهو الأمر الذى قد يرد عليه من قبل النائب مدحت الشريف، وكيل اللجنة الحالى، والراغب  فى رئاستها، ويعمل على إجراء اتصالات وترتيبات مع  الأعضاء للحصول على دعمهم فى الانتخابات.


• لجنة العلاقات الخارجية
يرأسها حاليًا النائب طارق رضوان، وعمل  جاهدًا طوال دور الإنعقاد الماضى على المشاركة فى العديد من الزيارات الخارجية بين البرلمان المصرى والبرلمانات الأجنبية، وهو الأمر الذى يدعم استمراره فى رئاستها، فى ظل عدم إعلان أى من الأعضاء رغبته فى الترشح على رئاستها خلال الفترة المقبلة.


• لجنة الشئون الأفريقية
رأسها خلال دور الإنعقاد الثالث  النائب السيد فليفل،وسبقه النائب مصطفى الجندى، وسبقه النائب حاتم باشات، ومن المتوقع أن تكون على موعد فى رئاسة رابعه، فى ظل  رغبة النائبه مى محمود، للترشح على الرئاسة، بدعم من أعضاء اللجنة، والجهود التى بذلتها فى دعم أواصر العمل البرلمانى بين  المجلس  والبرلمانت الإفريقية خلال الفترة الأخيرة.


• لجنة الاقتراحات والشكاوى
تشهد حالة من الاستقرار فى رئاستها منذ انطلاق الدورة الحالية، حيث  يرأسها النائب همام العادلى، ويحالفه التوافق من جانب أعضاء اللجنة، ومن ثم  يرجح استمراره خلال دور الإنعقاد الرابع أيضا، مع عدم إعلان أى من الأعضاء الرغبة فى رئاسة اللجنة.


• لجنة القوى العاملة
تشهد أيضا حالة الاستقرار والتوافق بشأنه رئاستها من جانب النائب جبالى المراغى، رئيس اتحاد عمال مصر المنتخب، حيث رأسها طوال الأدوار الثلاثة الماضية، ويرجح استمراه أيضا.


• لجنة الصناعة
رأسها النائب محمد السويدى، فى دور الإنعقاد الأول، وخلفه أحد رجاله أحمد سمير بدورى الإنعقاد الثانى والثالث، بدعم من السويدى، إلا أنه  مع  ابتعاد السويدى من  رئاسة دعم مصر، أعلن النائب محمد فرج عامر، ترشحه على رئاسة اللجنة فى دور الإنعقاد الرابع، وهو الأمر الذى قد يبعد  النائب  أحمد سمير من هذه اللجنة، خاصة أن عامر  سيعمل على حشد ودعم نيابى واسع للفوز بالرئاسة، وذلك بعد أن رأس لجنة الشباب والرياضة طوال أدور  الإنعقاد الثلاثة الماضية.


• لجنة المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر
رأسها النائب  محمد على يوسف، طوال أدور الإنعقاد الثلاثة الماضية،  بدعم من النائب محمد السويدى، رئيس إئتلاف دعم مصر السابق، إلا أنه بعد ابتعاده، رجح أن يتم استبعاده من رئاسة هذه اللجنة،  وتصعيد النائب محمد المرشدى، عضو مجلس النواب عن مستقبل وطن، والذى يرأس إئتلاف دعم مصر خلال الفترة الأخيرة، من خلال النائب عبد الهادى القصبى.

 

• لجنة الطاقة والبيئة
مرجح لهذه اللجنة أن تشهد معركة انتخابية بين رئيسها الحالى طلعت السويدى، والنائب محمد رشوان، والتى شهدت معركة مماثلة فى دور الإنعقاد الثالث انتهت لصالح النائب طلعت السويدى، إلا أن انتخابات دور الإنعقاد الرابع قد تشهد مفاجئات ، خاصة فى ظل اصرار رشوان على رئاسة اللجنة خلال الفترة المقبلة، فى الوقت الذى قد يفقد السويدى دعم رئيس إئتلاف دعم مصر السابق وابن عائلته محمد السويدى.


• لجنة الزراعة والرى والأمن الغذائى والثروة الحيوانية
تهنأ هذه اللجنة بنوع من الاستقرار طوال الأدوار الماضية، وستستمر خلال دورالإنعقاد الرابع، بسبب التوافق حول رئاسة النائب هشام الشعينى، لهذه اللجنة وإهتمامه بالعديد من الملفات التى تهم الفلاح.


• لجنة التعليم والبحث العلمي
 النائب جمال شيحة، رأس هذه اللجنة طوال الأدوار الثلاثة الماضية ويأمل فى رئاستها بدور الإنعقاد الرابع، ومرجح أن يحسمها بالتزكية فى ظل عدم رغبة أى من الأعضاء فى الترشح بمواجهته


• لجنة الشئون الدينية والأوقاف
النائب أسامة العبد، يرأس هذه اللجنة طوال الفترة الماضية، ويحسمها دائمًا بالتزكية، بتوافق تام مع أعضاء اللجنة، ومرجح أيضا أن يتم حسمها بنفس صورة الفترات الماضية.


• لجنة التضامن الاجتماعى والأسرة والأشخاص ذوى الإعاقة
ستشهد تغير على رئاستها هذه اللجنة، خاصة بعد أن فاز النائب عبد الهادى القصبى برئاسة إئتلاف دعم مصر، خلفا للنائب محمد السويدى،  فيما  قالت مصادر برلمانية أن  النائبه سحر رمضان، وكيل لجنة التاضمن الحالى ترغب فى رئاسته خلال الفترة المقبلة، وهو الأمر الذى سيدعمه النائب عبد الهادى القصبى، خاصة أنهم كانوا ينسقوا دائما معا فى إدارة اللجنة طوال الفترة الماضية.


• لجنة الإعلام والثقافة والآثار
يرأسها النائب أسامة هيكل، وزير الإعلام السابق، وذلك على مدار أدوار الإنعقاد الثلاثة الماضية، ومرجح أن يستمر فى ذلك، دون أى منافسة من أحد، حيث حسم هذه اللجنة يتم بالتوافق والتزكية لهيكل، بإعتباره  النائب الذى شغل منصب وزير فى اللجنة، وعضو فى إئتلاف دعم مصر.


• لجنة السياحة والطيران المدني
رأستها النائب سحر طلعت مصطفى، شقيقة رجل الأعمال  هشام طلعت مصطفى، طوال  الأدوار الثلاثة الماضية، وتعكف على الترشح فى دور الإنعقاد الرابع


• لجنة النقل والمواصلات
النائب هشام عبد الواحد، عن حزب مستقبل وطن، أعلن ترشحه على رئاستها خلال دور الإنعقاد الرابع، بعد أن رأسها بدور الإنعقاد الثالث، فيما سبقه النائب سعيد طعيمة، فى رئاستها بدورى الإنعقاد الأول والثانى، ومن المرجح أن يحسمها عبد الواحد، بالتزكية بدعم من مستقبل وطن.

 

• لجنة الإسكان والمرافق العامة والتعمير
رئيسها الحالى معتز محمود، فيما يرغب النائب علاء والى، خوض المنافسة على رئاستها بدور الإنعقاد الرابع، ومن المتوقع أن تشهد معركة حامية خاصة أن كل طرف يعمل على حصد المقعد، حيث الأخير أصبح قيادى بمستقبل وطن، والحزب سيعمل على إنجاحة.


• لجنة الإدارة المحلية
رأسها النائب أحمد السجينى، طوال أدوار الإنعقاد الثلاثة، وأعلن ترشحه للمرة الرابعة، ويأمل فى الاستمرار لاستكمال العديد من الملفات التى فتحتها اللجنة، مع الحكومة وفى القلب منها النظافة، فى الوقت الذى لم يعلن أى من النواب فى اللجنة  نحو منافسته حتى الآن.


• لجنة الشباب والرياضة
قد تكون أولى اللجان التى قد تحسم بدون الإنعقاد الرابع،  وذلك بعد أن أعلن النائب محمد فرج عامر انتقاله منها إلى لجنة الصناعة، ومن ثم الفرصة أصبحت متاحة للنائب ثروت سويلم، لحصد الرئاسة بدون منافسة من أحد، ودعم من حزب مستقبل وطن.


• لجنة حقوق الإنسان
شهدت هذه اللجنة معارك قوية منذ انطلاق الدورة الحالية فى يناير 2016، حيث رأسها النائب المسقط عضويته  محمد أنور السادات، وخلفه النائب علاء عابد، والذى يرجح له الاستمرار فى الرئاسة، حيث لم يعلن أى من الأعضاء ترشحه على الرئاسة حتى الآن فى مواجهته.


• لجنة الشئون الصحية
ستشهد معركة قوية بين النائب مجدى مرشد، رئيسها بدور الإنعقاد الأول، ورئيسها محمد العمارى بدور الإنعقاد الثالث، خاصة فى ظل رغبة مستقبل وطن فى استمرار العمارى، مع وجود وعد برئاسة النائب مجدى مرشد من قبل إئتلاف دعم مصر له فى دور الإنعقاد الرابع وهو الأمر الذى لايزال محل جدل ودراسة.


• لجنة الاتصالات
رئيسها نضال السعيد، عن حزب مستقبل وطن، ويرجح استمراره، فى ظل رغبة الحزب  الحصزل على أغلبية رئاسة اللجان بعد أن فاز برئاسة إئتلاف دعم مصر.


*لجنة الشئون العربية
سيظل على رئاستها النائب سعد الجمال،  والذى يحسمها بالتزكية كل عام.


• لجنة الدفاع والأمن القومى
 قد تشهد معركة غير مألوفة خلال دور الإنعقاد المقبل، حيث توجد رغبة واسعة باللجنة بضرورة دماء جديدة فى رئاسة اللجنة، بعد أن حسمها بالتزكية طوال الأدوار الثلاثة الماضية كمال عامر  بالتزكية، فى الوقت الذى أعلن النائب سلامة الجوهرى رغبته الترشح على رئاسة اللجنة، وحصل على دعم وتأييد زملاءه.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان