رئيس التحرير: عادل صبري 04:48 مساءً | الجمعة 14 ديسمبر 2018 م | 05 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

 أهالي رفح والشيخ زويد في «جوع وضلمة وعطش».. المدينتان بلا كهرباء لليوم العاشر

 أهالي رفح والشيخ زويد في «جوع وضلمة وعطش».. المدينتان بلا كهرباء لليوم العاشر

أخبار مصر

العطش يضرب رفح والشيخ زويد

مواطنون: « معزولين عن الحياة ومحدش سائل فينا»

 أهالي رفح والشيخ زويد في «جوع وضلمة وعطش».. المدينتان بلا كهرباء لليوم العاشر

إسلام محمود 25 سبتمبر 2018 23:13

رغم انتهاء أزمة انقطاع الكهرباء بمدن شمال سيناء وخاصة العريش وبئر العبد بعد ظلام دامس عم أرجاءها لنحو 5 أيام متواصلة، إلا أنّ الأزمة ما زالت مستمرة لليوم العاشر على التوالي بمدينتي الشيخ زويد ورفح الحدوديتين.


وواصل أهالي الشيخ زويد ورفح إرسال الاستغاثات عبر وسائل التواصل الاجتماعي، للعمل على إصلاح أعطال الكهرباء، وخاصة مع بدء الدراسة ومعاناة الأهالي والطلاب خلال استعدادهم للتوجه الى مدارسهم، خاصة أن المياه مقطوعة بسبب انقطاع الكهرباء.


محمد أسعد، مواطن من سكان مدينة الشيخ زويد قال لـ "مصر العربية": "إن نحو 60 ألف مواطن يعيشون في ظلام دامس منذ عشرة أيام بمدينتي الشيخ زويد ورفح الحدوديتين، ومنعزلين عن العالم تماما وناشدنا المحافظ اللواء محمد شوشة وكافة الجهات المختصة بواسطة الذهاب للمحافظة وعبر وسائل التواصل الاجتماعي، ولكن لم يسأل عنا أحد وكأننا لا نعيش داخل الحدود المصرية".


ويواصل سليم رياشات من سكان الشيخ زويد قائلاً: "انقطعت الكهرباء عن مدن شمال سيناء ولكن تم العمل على إعادتها إلى مدينتي العريش وبئر العبد، فيما استمر انقطاع الكهرباء عن رفح والشيخ زويد، لا ندري لماذا هناك ازدواجية في المعايير والمعاملة بين أبناء المحافظة الواحدة ، بالرغم من أن الشيخ زويد ورفح مناطق تعيش كارثة إنسانية بكل معنى الكلمة.


ويشير أحمد سويلم من مدينة رفح إنهم يعيشون لليوم العاشر اليوم دون كهرباء ولا مياه، والشموع التي سبق واشتراها من العريش نفدت تماما وأصبح الليل يمثل هاجس رعب بالنسبة لأطفاله الذين لم يستحموا منذ 10 أيام لعدم وجود مياه سواء للشرب أو الاستحمام".


وأضاف: "استهلكنا غالبية كمية مياه الشرب التي كانت مخزنة من مياه الأمطار داخل خزان إسمنتي، وسنموت من العطش في حال استمرار انقطاع الكهرباء ، نظرا لان جلب المياه عبر مضخات مرتبط بتواجد التيار الكهربائي، ونأمل أن يلتفت لنا المسئولين وعلى رأسهم محافظ شمال سيناء قبل أن نموت عطشا وجوعا لعدم وجود الخبز بعد توقف المخابز.


فيما أشار سليمان الحمايدة، إلى أن أصحاب المحلات البقالة والمجمدات ومحلات الجزارة منيت بخسائر فادحة، لجانب تجار السلع الغذائية والمجمدات، نتيجة انقطاع التيار الكهربائي وتلف كميات كبيرة من المنتجات الغذائية ، وحاول بعض التجار تدارك الأزمة من خلال تأجير مولدات كهربائية.


وقال إسماعيل أبو عودة تاجر مواد غذائية: "حاولنا تدارك الأزمة من خلال تشغيل مولدات كهربائية تعمل بالوقود، ولكننا واجهنا أزمة عدم القدرة على الحصول على الوقود من المحطات لعدم وجود كهرباء.


وفي سوق الثلاثاء الرئيسي، عُرضت بكثافة "لمبات الجاز"، وتراوحت أسعارها ما بين 50 جنيهًا للحجم الكبير و25 جنيهًا للحجم الصغير، ولتدارك أزمة قلة وقود الجاز نصح التجار بوضع قليل من الملح في الجاز لمد فترة الإشعال، ولاقت تلك اللمبات رواجًا كبيرًا في البيع خلال الأيام الماضية.


فيما عرضت محال الأدوات الكهربائية لمبات تعمل على الحرارة من أسلاك الهواتف الأرضية، ولاقت هي الأخرى رواجًا من قبل الأهالي ووصل سعرها إلى 50 جنيهًا.


وتكرر على مدار السنوات القليلة الماضية تكرر انقطاع الكهرباء عن مدينتي الشيخ زويد ورفح عشرات المرات، وصل في إحداها إلى شهر كامل العام الماضي، وذلك على أثر تضرر خط ضغط عالٍ "66" الواصل من محطة محولات العريش حتى محطة محولات "الوحشي" المسئولة عن توزيع الكهرباء على المدينتين
المواطن إبراهيم سلمي من سكان مدينة الشيخ زويد، أكد أن انقطاع الكهرباء والمياه وشبكات الاتصال وعن الشيخ زويد ورفح، وتدهور شتى مناحي الحياة بناء على ذلك، دفع العديد من الأهالي إلى هجرانها خلال السنوات الماضية.


في المقابل، أكد العميد حسام لبيب، رئيس مدينة الشيخ زويد، أن أهالي المدينة يعيشون فعليا معاناة حقيقة جراء انقطاع الكهرباء، وأنه يبذل جهودا مستمرة لإعادة الكهرباء الى المدينة، خلال الساعات القادمة.


وأوضح لبيب أنه تواصل مع محافظ شمال سيناء اللواء الدكتور محمد شوشة وتقرر نقل أحد المحولات من منطقة الحسنة بوسط سيناء لإعادة الكهرباء بصورة جزئية لإنارة أجزاء من المدينة بالتتابع وإعادة المياه للأهالي، لجانب جهود المحافظ مع وزارة الكهرباء لتدبير محول آخر.


وقال النائب إبراهيم أبو شعيرة، عضو مجلس النواب، عن دائلرة الشيخ زويد ورفح، أنه توجه إلى وزارة الكهرباء والتقى الوزير وطالبه بالعمل على إرسال محول كهرباء بصورة عاجلة لإعادة التيار لمناطق الشيخ زويد ورفح.


وأشار أبو شعيرة إلى أنه يتابع على مدار الساعة مع وزير الكهرباء لتدبير المحول المطلوب وإرساله خلال 48 ساعة إن صدقت الوعود لانهاء مأساة الأهالي بالمدينتين.

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان