رئيس التحرير: عادل صبري 06:29 مساءً | الثلاثاء 11 ديسمبر 2018 م | 02 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

انقطاع الكهرباء لليوم الرابع بشمال سيناء..  ومواطنون: «مفيش حياة نهائيًا»

انقطاع الكهرباء لليوم الرابع بشمال سيناء..  ومواطنون: «مفيش حياة نهائيًا»

أخبار مصر

انقطاع الكهرباء لليوم الرابع بشمال سيناء

المحافظة بلا خدمات والخسائر بالجملة 

انقطاع الكهرباء لليوم الرابع بشمال سيناء..  ومواطنون: «مفيش حياة نهائيًا»

إسلام محمود 18 سبتمبر 2018 20:48

تواصلت أزمة انقطاع الكهرباءعن مدن شمال سيناء، لليوم الرابع على التوالي، وتفاقمت معاناة الأهالي وتضاعفت خسائرهم بعد فساد الأطعمة والبضائع التي تحتاج إلى الحفظ تحت التبريد والتجميد، وأصيبت مستشفيات المحافظة بحالة من الشلل لتوقف كافة الأجهزة التي تعمل بالكهرباء عن العمل.


المواطن حسني يوسف قال لـ"مصر العربية ، انه منذ يوم السبت الماضي مساءً ساد الظلام منطقة شمال سيناء من بعد مركز بئر العبد حتى الحدود الدولية، برغم أنه يقطن في تلك المنطقة ما يقرب من 400 ألف مواطن مصري حر، بدعوى انهيار برج كهربائي ، وعند سقوطه سحب برجين معه في منطقه سبيكة أي بعد الميدان غربي العريش ، حسبما صرحت مصادر بشركة الكهرباء بالعريش.


فيما أشار المهندس احمد الغول ، إلى أنه بسبب انقطاع الكهرباء الأكل الموجود في الثلاجات اللحوم والخضروات والفاكهة والألبان وكل ما يحتاج للحفظ في مكان بارد تلف تماما.


وأضاف الغول:" أيام والناس هتموت من الجوع والمرض هينتشر لو استمر الوضع كما هو عليه، مش هتكلم عن المراوح والتكييفات في الحر المقرف ده عشان دي بقت رفاهية، البلد بعد النهار ما ينتهي بتضلّم، الحياة على نور الشموع لأن مفيش كهربا تشحن الكشافات، مفيش شبكات اتصال، مفيش انترنت، مفيش ميّاه، مفيش حياة نهائيا".


فيما أشارت أزهار إبراهيم إلى أن هناك بالفعل مأساة يعيشها أهالي شمال سيناء جراء انقطاع الكهرباء لليوم الرابع ، بما يعد جريمة إنسانية في حق أكثر من 400 ألف بني آدم،" والعالم كله مبيتكلمش عن اللي بيحصل، بل العالم كله ميعرفش اللي بيحصل لنا في شمال سيناء أصلاً".


وقال حسن عبد الله النخلاوي، من سكان العريش: "نعيش منذ 4 أيام بدون كهرباء لمدينة العريش عاصمة محافظة شمال سيناء، وللأسف الحكومة علمت بانقطاع الكهرباء ومع ذلك لم تتصرف إنها حكومة تعشق الفشل والفساد ". 


وأوضح النخلاوي أن "كافة الأفران توقفت عن العمل ولم يعد هناك أي نوع من الخبز في الأسواق ولا المحلات، والمحلات فسدت بضائعها والمنازل خسرت خزينها من المجمدات و"السادة المسئولين عندهم مولدات كهربائية والمواطنين طبعاً يولعوا بجاز، قمة الفشل في توفير بدائل إنها حكومة على ما تفرج". بحسب تعبيره.


المهندس صابر خفاجة، مدير إدارة التدريب والتطوير بمجلس مدينة بئر العبد ، قال حسب ما توفر لى من معلومات انه حصل انهيار لأحد الأبراج فى خط ال66 الناقل للكهرباء الى العريش تبعه انهيار برجين آخرين متصلين به فادى الى انقطاع الكهرباء، ولكن لم يتم استخدام البديل المتاح تشغيل المحطة البخارية فى العريش المتوقفة منذ عدة أشهر.


وأوضح خفاجة أن التقصير الشديد عند شركة نقل الكهرباء وليس شركة توزيع الكهرباء لأنها لازم تعمل صيانة دورية لأبراجها والمرور عليها باستمرار،لصيانة ما يحتاج لصيانة ،ولذا يجب فتح تحقيق على مستوى عالى بهذا الخصوص ،لمعرفة أسباب الانهيار وملابساته.


وقالت نسرين أبو هاشم ، موظفة بالتربية والتعليم: "أربعة أيام انقطاع تام للكهرباء عن أرجاء شمال سيناء، لا شبكة اتصالات، ولا كهرباء، ولا مياه.. أنا رجعت لأيام جدى وجدتى من الساعة ٩ بنام وآخر نظرى جايب الشمعة وهى بتنطفي، والدنيا صمت تام في البيت، لا تلفزيونات ولا نت ولا ثلاجات الأكل باظ وعفن والشمع خلص في المحلات ".


وأضافت :"أقسم بالله أنا بنام والولاعة في جيبى عشان بس لما أصحى بالليل أولع بيها واطمن بس أنى عايشة مش في قبر ، ومش عارفين هنفضل عالوضع ده لغاية امتى؟".


وبسبب انقطاع الكهرباء وتوقف شبكات الاتصالات تماما عن العمل، أصبحت إمكانية الاتصال بالجهات المعنية مستحيلا حيث يأتي الجواب من الجانب الآخر" الرقم مغلق أو غير متاح"، بحسب ما أكده مواطنون لـ "مصر العربية"، فيما امتنع رؤساء مدن العريش والشيخ زويد وبئر العبد عن الرد على أسئلة الصحفيين حول انقطاع الكهرباء وآخر التطورات في هذا الشأن.


في المقابل، أعلنت وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة، أنه فى تمام الساعة 9:35 فصلت الدائرتين 1و2 العريش/ بئر العبد جهد 220 ك.ف. المغذية لمدينة العريش وأعقبه خروج الوحدتين 1و2 بمحطة العريش لتوليد الكهرباء.


وأضافت الوزارة فى بيان لها، أن خروج الدائرتين أدى لانقطاع التغذية الكهربية عن مدينة العريش، موضحة أن المجهودات متواصلة لعمل اللازم والتنسيق نحو معرفة الأسباب وسرعة إعادة التيار الكهربي.

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان