رئيس التحرير: عادل صبري 01:40 مساءً | الثلاثاء 18 ديسمبر 2018 م | 09 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 21° غائم جزئياً غائم جزئياً

جارديان: استنتاج الـ CIA.. الضربة الأكثر تدميرا لولي العهد

جارديان: استنتاج الـ CIA.. الضربة الأكثر تدميرا لولي العهد

صحافة أجنبية

ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان

المخابرات الأمريكية قالت إن «بن سلمان» متورط في مقتل «خاشقجي»

جارديان: استنتاج الـ CIA.. الضربة الأكثر تدميرا لولي العهد

بسيوني الوكيل 18 نوفمبر 2018 13:07

"النتائج التي توصلت إليها وكالة الاستخبارات المركزية بشأن اغتيال خاشقجي مدمرة للغاية لمحمد بن سلمان".. تحت هذا العنوان نشرت صحيفة "جارديان" البريطانية تقريرا حول ما ذكرته صحيفة أمريكية بأن المخابرات الأمريكية(CIA) خلصت إلى أن ولي العهد السعودي محمد بن سلمان هو من أمر بقتل خاشقجي في قنصلية بلاده في إسطنبول مطلع الشهر الماضي.

 

وقالت الصحيفة البريطانية في التقرير الذي نشرته على موقعها الإلكتروني إن استنتاج المخابرات الأمريكية أن مقتل خاشقجي جاء بأمر من بن سلمان يوصف بأنه الضربة الأكثر تدميرا للحاكم الفعلي للمملكة"، معتبرة أنه يضعه رسميا في قلب الفضيحة التي تهز المنطقة.

                                                                      

وأشارت إلى أن نتائج تحقيقات المخابرات التي نُشرت لأول مرة في صحيفة "واشنطن بوست" التي كان خاشقجي يكتب فيها، يعد أول تقييم حكومي يربط بين الأمير محمد بن سلمان ووفاة الصحفي السعودي في تركيا.

 

وذكرت واشنطن بوست نقلا عن مصادر مقربة من الوكالة أن "سي آي إيه" فحصت الأدلة التي بحوزتها بشأن القضية فحصا دقيقا، ولم يصل المحققون إلى "دليل صارخ" على ضلوع ولي العهد السعودي في عملية القتل، ولكنهم يعتقدون أن مثل هذه العملية لابد أنها تمت بموافقته.

 

ويأتي هذا بعد أن حاول الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ومستشاره للأمن القومي جون بولتون حماية بن سلمان من التحقيقات الجنائية التي وجهت الاتهامات لـ 21 عميلا سعوديا في جريمة القتل المروعة، بحسب الصحيفة البريطانية.

 

وكان ترامب قد أشار في وقت سابق إلى أن القتل داخل القنصلية السعودية في إسطنبول نفذته عناصر مارقة تجاوزوا سلطاتهم.

 

ومع ذلك فقد وجدت "سي آي إيه" أن ولي العهد المتحكم بقوة في صنع القرار يجعل ادعاء ترامب مستبعدا بشكل كبير.

 

ونقلت الصحيفة البريطانية عن مسئول استخباراتي أوروبي أن ما خلصت إليه وكالة الاستخبارات المركزية "ينسف بقوة الرواية الرسمية للمملكة" والتي تنفي أي علاقة للأمير بالحادث.

 

وأخبرت المتحدثة باسم البيت الأبيض سارة هوكابي ساندرز الصحفيين أن ترامب ناقش هاتفيا تقييم الاستخبارات الأمريكية مع جينا هاسبل مديرة الوكالة ومع وزير الخارجية مايك بومبيو.

 

ووصف ترامب تقييم الاستخبارات الأمريكية أثناء زيارته لكاليفورنيا بأنه "خطوة متعجلة جدا" ولكنه قال من الممكن أن يكون بن سلمان مسئول عن القتل.

وقتل خاشقجي يوم 2 أكتوبر بعدما دخل قنصلية بلاده في اسطنبول، ولا تزال جثته مختفية.

 

وتؤكد تركيا أن الأمر بالقتل جاء من قيادات عليا في السعودية.

وتتزامن التقارير عن تحقيق سي آي إيه مع إقامة صلاة الغائب على الصحفي المقتول في السعودية وتركيا.

النص الأصلي

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان