رئيس التحرير: عادل صبري 02:00 صباحاً | الخميس 13 ديسمبر 2018 م | 04 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

موقع أمريكي: ميلانيا ترامب تهدر المال العام على رحلاتها الخارجية

موقع أمريكي: ميلانيا ترامب تهدر المال العام على رحلاتها الخارجية

صحافة أجنبية

ميلانيا ترامب

موقع أمريكي: ميلانيا ترامب تهدر المال العام على رحلاتها الخارجية

محمد البرقوقي 17 نوفمبر 2018 11:48

الرحلة التي قامت بها ميلانيا ترامب سيدة أمريكا الأولى إلى مدينة تورنتو الكندية العام الماضي واستمرت يوما واحدا كلفت الخزانة الأمريكية ما إجمالي قيمته 174 ألف دولار في شكل تكاليف الإقامة في الفندق.

 

هذا ما أورده موقع "كوارتز" الاقتصادي العالمي في سياق تقرير سلط فيه الضوء على النفقات الضخمة التي تشهدها الزيارات والجولات الخارجية التي تقوم بها زوجة الرئيس دونالد ترامب.

 

وقال الموقع إنه وبرغم أن ميلانيا لم تقض ليلة الزيارة في الفندق، فإن دفاتر الإنفاق الفيدرالية تبين وجود رسوم إقامة وإعاشة في الفندق تزيد بواقع 8 مرات عن الكلفة الإجمالية اللازمة لإعاشة الفريق الذي صاحب ميلانيا في جولتها إلى كندا.

 

وأوضح الموقع أن جدول أعمال ميلانيا في الـ23 من سبتمبر 2017 قد أظهر أن الرحلة استغرقت 12 ساعة فقط، مضيفا أن زوجة ترامب وصلت إلى تورونتو في وقت الظهيرة تقريبا، وتقابلت مع رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو في قرابة الساعة السادسة والنصف مساء، وغادرت كندا بعد منتصف الليل.

 

وأشار الموقع إلى أن الرحلة باهظة التكاليف التي قامت بها ترامب إلى تورونتو ليست الأولى من قبل سيدة أمريكا الأولى التي تخضع للتدقيق بسبب تكلفتها التي تصل إلى عشرات الآلاف من أموال دافعي الضرائب، والتي تُنفق على الفنادق التي لا تنام حتى فيها.

 

ففي أوائل الشهر الجاري قال كوارتز إنه وأثناء زيارتها إلى العاصمة المصرية القاهرة، أنفقت ميلانيا ما يصل إلى 95 ألف دولار على رسوم الفنادق. ومكثت ميلانيا في مصر قرابة 6 ساعات، دون أن تقض ليلة واحدة في البلد العربي.

 

وبحسب السجلات أقامت ميلانيا في فندق سميراميس انتركونتينينتال بالقاهرة إلا أنها أمضت 6 ساعات فقط ولم تبت في الفندق.

 

يشار إلى أن تكلفة ليلة إقامة في غرفة بالفندق تبدأ من 119 دولار، ويمكن تأجير الجناح الرئاسي في الفندق مقابل 699 دولار والذي يتضمن 156.50 ضرائب، بحسب موقع الفندق.

 

وأشار الموقع إلى أن فاتورة إقامة ميلانيا أعلى من المبلغ الذي أنفقه الرئيس الأمريكى دونالد ترامب في رحلته الأخيرة إلى ملعب الجولف الخاص به في اسكتلندا إذ بلغت تكلفت تلك الرحلة حوالي 77 ألف دولار.

 

ويواجه الرئيس الأمريكي وأسرته انتقادات واسعة بسبب إنفاقهم على جولاتهم الخارجية. فخلال أيامه الـ80 الأولى في البيت الأبيض، أنفاق ترامب 20 مليون دولار على سفرياته الخارجية، وهو ما جعله يتفوق على موازنة السفر الخاصة بسلفه باراك أوباما خلال فترتيه الرئاسيتين التي دامت لثماني سنوات.

النص الأصلي

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان