رئيس التحرير: عادل صبري 10:24 صباحاً | الأربعاء 12 ديسمبر 2018 م | 03 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

تايمز: لهذا السبب بريكست يهدد بقاء النني في البريميرليج

تايمز: لهذا السبب بريكست يهدد بقاء النني في البريميرليج

بسيوني الوكيل 14 نوفمبر 2018 17:32

قالت صحيفة "تايمز" البريطانية إن أندية الدوري الإنجليزي ستكون مضطرة لتقليل عدد اللاعبين الأجانب كجزء من خطة خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي "بريكست"، مشيرة إلى أن نصف عدد اللاعبين في كل فريق، لابد أن يكون من أبناء الدولة.

 

وأضافت الصحيفة في تقرير نشرته على موقعها الإلكتروني أن أندية البريميرليج ستضطر لتأكيد أن نصف عدد اللاعبين في الفريق الأول على الأقل من المواطنين في ظل خطط صارمة وضعها الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم، للتعامل مع الخروج من الاتحاد الأوروبي.

 

وأوضحت أن الاقتراح الذي سيقلل عدد اللاعبين الأجانب في كل فرقة من 25 لاعبا إلى 12 سيناقش مع 20 ناديا هذا الأسبوع، مشيرة إلى أن 13 ناديا إنجليزيا يضم أكثر من 12 لاعبا أجنبيا في صفوف الفريق الأول.

 

وأشارت الصحيفة إلى أن إدارات الأندية تخضع لضغوط من أجل الموافقة على اتفاق مع الاتحاد الإنجليزي من أجل انسحاب بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

 

وفي حال لم تستجب الأندية لذلك سوف يواجهون كابوس سيناريو "لا تعامل" والذي في إطاره سيتعين على جميع لاعبي الاتحاد الأوروبي أن يستوفوا نفس المعايير التي يحتاجها اللاعبين من خارج الاتحاد من أجل الحصول على تصريح للعب.

 

ورأت الصحيفة ان هذا الاقتراح سوف يؤثر على عدد من اللاعبين الأجانب في الدوري الإنجليزي مثل اللاعب المصري محمد النني الذي يلعب كمدافع في نادي آرسنال حاليا، واللاعب الأرجنتيني ماركوس ألبيرتو روخو في نادي مانشستر يونايتد، والإيطالي إيمرسون بالميري مدافع نادي تشيلسي.

 

وأشارت الصحيفة إلى أن نادي ليفربول يضم 16 لاعبا أجنبيا من بينهم اللاعب المصري محمد صلاح.

 

رابط النص الأصلي

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان