رئيس التحرير: عادل صبري 12:35 صباحاً | الأربعاء 12 ديسمبر 2018 م | 03 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

بالصور| هؤلاء الفنانون فقدوا منازلهم في حرائق كاليفورينا

بالصور| هؤلاء الفنانون فقدوا منازلهم في حرائق كاليفورينا

صحافة أجنبية

الممثل جيرارد باتلر أمام منزله المحترق

ديلي ميل:

بالصور| هؤلاء الفنانون فقدوا منازلهم في حرائق كاليفورينا

بسيوني الوكيل 12 نوفمبر 2018 09:00

قالت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية إن عددا من المشاهير الأمريكيين بينهم الممثلة بلانكا بلانكو والمغني روبن ثيكي والممثل جيرارد باتلر فقدوا منازلهم في حرائق الغابات بولاية كاليفورنيا.

 

 

وارتفع عدد ضحايا حرائق الغابات الهائلة في كاليفورنيا إلى 29 شخصا بينما أكد شريف شمال كاليفورنيا أن 228 شخصا لا يزالون في عداد المفقودين كما أسفرت عن تدمير 7 آلاف منزل. كما تم إجلاء أكثر من 170 ألف شخص من منطقة لوس أنجلوس.

 

وقالت الممثلة بلانكا بلانكو في تصريحات خاصة للصحيفة إنها شاهدت منزلها يحترق على شاشة التلفزيون.

 

وكشفت السبت "لاف جيري" صديقة ثيكي أن قصرهم البالغ كلفته 2.4 مليون دولار قد احترق.   

 

ونشرت عارضة الأزياء البالغة من العمر 23 عاما ما يبدو أنه بوابة في للمنزل في قصة على "انستجرام"، وعلقت بقولها :" لقد انتهى منزلنا".

 

وقبل أيام نشرت صورة لسحب من الدخان في الحي وكتبت :" منزلنا في مكان ما هناك. أنا حزينة جدا ولكن نشعر بالشكر الشديد لأننا خرجنا سالمين".

من جانبه كشف الممثل جيرارد باتلر الأحد أنه فقد منزله في مدينة ماليبو في حرائق كاليفورنيا.

كما كشفت الممثلة كاميل جرامر الأحد أنها فقدت منزلها بقولها، "لم يكن بالإمكان إنقاذه".

 

جرامر التي نشرت صورة لقصرها باتجاه ألسنة اللهب قالت إن رجال الإطفاء لا يزالون قادرين على حماية سياراتها وأعراضها الشخصية.

كما خسر المخرج سكوت ديريكسون منزله في الحريق قبل أيام. وقال المخرج الذي نشر بعض الصور لمنزله المحترق السبت:" لقد فقدنا منزلنا، لكننا جميعاً آمنون وهذا هو الشيء المهم".

وفيما أتى الحريق على أكثر من 6700 مبنى في مدينة باراديس بينها مستشفى ومحطة بنزين وعدة مطاعم، صدرت أوامر بإخلاء المناطق المهددة لعشرات الآلاف.

 

وحتى الآن، احترق 40 ألفا و500 هكتار من الأراضي وتمت السيطرة على20 في المئة من الحرائق، بحسب ما أفادت دائرة الغابات والحماية من الحرائق في كاليفورنيا. وأصيب ثلاثة من أكثر من 3200 عنصر إطفاء يشاركون في جهود مكافحة الحريق.

 

ويحاول عناصر الإطفاء إخماد الحرائق التي اندلعت في الولاية من مقاطعة بيوت الواقعة عند سفوح جبال سييرا نيفادا وفي منطقة لوس أنجلوس.

 

ورغم أن حرائق الغابات أصبحت من الأمور المعتادة في كاليفورنيا، إلا أن الولاية الأكبر في الولايات المتحدة تعاني الآن من واحدة من أسوأ موجة حرائق في تاريخها الحديث تسببت في نزوح مئات السكان من منازلهم.

 

ويشهد محيط الحرائق حالة فزع ونزوح جماعي بين السكان، كما دفعت تلك الحرائق عددًا من مشاهير هوليوود إلى مغادرة منازلهم بينهم كيم كارديشيان وليدي غاغا.

 

وهدد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قوات الإطفاء بسحب مخصصاتهم المالية متهماً إياها بالتقاعس ولا يزال جحيم كاليفورنيا يتوالى.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان