رئيس التحرير: عادل صبري 02:38 صباحاً | الخميس 15 نوفمبر 2018 م | 06 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

شبكة أمريكية: تحسين أوضاع المسلمين.. دعوات الحجيج هذا العام

شبكة أمريكية: تحسين أوضاع المسلمين.. دعوات الحجيج هذا العام

صحافة أجنبية

حجاج بيت الله الحرام في عرفات

شبكة أمريكية: تحسين أوضاع المسلمين.. دعوات الحجيج هذا العام

محمد البرقوقي 20 أغسطس 2018 15:40

فريضة الحج تتيح للحجيج فرصة للتقرب إلى الله وسط التحديات الكثيرة التي يواجهها العالم الإسلامي في الوقت الراهن، من بينها تنامي العنف مخاطر المتشددين في الشرق الأوسط، ومعاناة مسلمي الأقلية الروهينجية في ميانمار.

 

هكذا علقت شبكة "سي بي إس نيوز" الإخبارية الأمريكية تقريرا سلطت فيه الضوء على التجمع المهيب للمسلمين اليوم خلال وقوفهم بجبل عرفات، أهم شعير من شعائر الحج، الركن الخامس والأخير من أركان الإسلام، والذي يتوجب على المرء المسلم القادر ماديا وبدنيا أدائه مرة في العمر.

 

وذكر التقرير أن أكثر من 2 مليون مسلم بدأوا أمس الأحد الطواف حول الكعبة في مكة بالمملكة العربية السعودية،هي المدنية التي تحتل منزلة خاصة في قلوب المسلمين حول العالم لقدسيتها الدينية.

 

وقال عصام الدين عفيفي، أحد الحجيج من مصر في تصريحات لـ "سي إن بي إس":" وفقنا الله لأن نكون هنا في هذا المكان، ونحن نبتهل إلى الله كي يجعل الدول المسلمة من الشرق إلى الغرب في حال أفضل".

وأضاف عفيفي:" ندعو إلى الله لكل الدول الإسلامية أن تتغلب على أعدائها".

 

كان اللواء منصور التركي الناطق باسم وزارة الداخلية السعودية قد ذكر في تصريحات صحفية أن أكثر من 2 ملايين حاجا من داخل وخارج المملكة يؤدون شعائر الحج هذا العام.

 

وأنفقت المملكة العربية السعودية مليارات الدولارات من إيراداتها النفطية الضخمة على تحسين إجراءات الأمن والسلامة بها للحجيج خلال موسم الحج، لاسيما في منى التي شهدت من قبل بعضا من أسوأ الحوادث في تاريخ الحج على الإطلاق.

 

لكن الواقعة الأسوأ في التاريخ قد حدثت قبل ثلاثة أعوام، وتحديدا في الـ24 من سبتمبر 2015 حينما وقعت تدافع شديد بين الحجيج في منى، ما تسبب في وفاة ما لا يقل عن ألفين و426 شخصا، بحسب التقديرات التي نشرتها وكالة "أسوشيتيدبرس" للأنباء.

 

لكن الإحصاءات الرسمية التي كشفت عنها الحكومة السعودية أشارت إلى وفاة 769 شخصا، وإصابة 934 أخرين.

 

في غضون ذلك تواجه السعودية أيضا تهديدات خطيرة من مسلحي تنظيم القاعدة وبعض الفصائل المحلية لتنظيم الدولة الإسلامية "داعش". ومؤخرا أعلنت وزارة الداخلية السعودية القبض على شخص سعودي يرتدي حزاما ناسفا في منطقة القصيم وسط المملكة، وكان يحاول تفجير نفسه وسط قوات الأمن.

 

كما تواجه السعودية تهديدات مستمرة نتجية الهجمات التي يشنها عليها المسلحون الحوثيون في اليمن، من حين لأخر، على خلفية الحرب التي تقودها الرياض في اليمن ضدهم، والتي لا تلوح أية علامات في الأفق على انتهائها.

وأطلق المتمردون الحوثيون أكثر من 150 صاروخا باليستيا على المملكة خلال الحرب.

النص الأصلي

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان