رئيس التحرير: عادل صبري 10:15 مساءً | الثلاثاء 16 أكتوبر 2018 م | 05 صفر 1440 هـ | الـقـاهـره 28° صافية صافية

صحيفة بريطانية: حملة لشُرب السائل الأحمر بتابوت الإسكندرية

صحيفة بريطانية: حملة لشُرب السائل الأحمر بتابوت الإسكندرية

صحافة أجنبية

3 هياكل عظمية تسبح في مياه الصرف الصحي داخل التابوت

صحيفة بريطانية: حملة لشُرب السائل الأحمر بتابوت الإسكندرية

بسيوني الوكيل 21 يوليو 2018 15:00

"الناس يريدون أن يشربوا السائل الأحمر من التابوت المفتوح حديثا وعمره 4 آلاف عاما".. تحت هذا العنوان نشرت صحيفة "مترو" البريطانية تقريرا حول "تابوت الإسكندرية" الأثري الذي فُتح الخميس الماضي.

 

    

 

وأوضحت الصحيفة في التقرير الذي نشرته على موقعها الإلكتروني أن التابوت وُجد بداخله 3 هياكل عظمية ومياه صرف صحي حمراء تميل للون البني ورائحتها على ما يبدو لا تطاق.

 

وأشارت الصحيفة إلى أن إينيس ماكيندريك، وهو منتج ألعاب فيديو من مدينة غيلدفورد البريطانية، تقدم بالتماس إلى مصر عبر حسابه على موقع "تويتر" حتى يُسمح له بأن يشرب من "عصير الهياكل".

 

وكتب ماكيندريك قائلا :" نحتاج أن نشرب السائل الأحمر من التابوت الأسود الملعون في شكل مشروب طاقة غازية، وبالتالي يمكن أن نحصل على ما لديها من فوة ثم نموت في النهاية".

 

لم يكن منتج ألعاب الفيديو الوحيد الذي فكر بهذه الطريقة، فقد وقع على عريضته 87 شخصا منذ انطلاقها قبل نحو يوم، بحسب الصحيفة التي أوضحت أن ماكيندريك نشر التماسه على صفحته التي يتابعها 21 ألف شخص، ليعيد نشرها أكثر من ألفي متابع وتحظى بـ 6 آلاف علامة إعجاب.

 

وقالت الصحيفة إن أحد مستخدمي موقع التواصل الاجتماعي وجه له سؤالا يدور على ألسنتنا جميعا وهو "لماذا ترغب في أن تشرب من هذه المياه؟".

 

وردا على السؤال قال منتج ألعاب الفيديو البريطاني:" لدي إيمان عميق بأن شرب عصير الهياكل، الموجود في شكل مشروب طاقة غازي به نسبة عالية من الكافيين، سيكون بوسعنا اختراق عصر من الظلام واليأس لا نهاية له".

 

يذكر أن المجلس الأعلى للآثار بمساعدة عدد من الجهات المعنية فتحو التابوت الذي يعتقد أنه لثلاثة من ضباط الجيش في العهد البطلمي أو الروماني الخميس الماضي.

 

وعثر على التابوت الأثري أثناء الحفر أسفل عقار بمنطقة سيدي جابر بالإسكندرية، مصنوع من الجرانيت الأسود بطول 2.75 متر × 1.65 متر، وبارتفاع 1.85 متر، ويعود تاريخ التابوت إلى العصر البطلمي والقرن الرابع قبل الميلاد، وقدر وزن التابوت بنحو 30 طنا تقريبًا.

 

لقراءة النص الأصلي 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان