رئيس التحرير: عادل صبري 10:31 صباحاً | الاثنين 20 أغسطس 2018 م | 08 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

مليار ونصف دولار مكاسب الاقتصاد الروسي من كأس العالم

فاينانشيال تايمز:

مليار ونصف دولار مكاسب الاقتصاد الروسي من كأس العالم

محمد البرقوقي 20 يوليو 2018 15:45

ذكرت صحيفة " فاينانشيال تايمز" البريطانية أن روسيا نجحت في استغلال بطولة كأس العالم التي استضافتها مؤخرا والتي جلبت ما إجمالي قيمته مليار ونصف المليار دولار إلى الاقتصاد الروسي المأزوم فعليا، بحسب ما ذكره بنك «سبيربنك» الروسي الحكومي.

وقالت الصحيفة إن الأمل كان يراود موسكو على ما يبدو منذ البداية في استغلال المونديال وتحدي الدول الغربية التي سعت دبلوماسيا لعزل روسيا في أعقاب قيام الأخير بضم شبه جزيرة القرم، ومزاعم بتدخلها في الانتخابات الرئاسية الأمريكية وتوجيهها لصالح المرشح الجمهوري آنذاك دونالد ترامب.

 

ووجدت التي نشرتها صحيفة «فاينانشال تايمز» البريطانية أن جماهير المنتخبات الوطنية التي شاركت في المونديال قد أنفقت بالفعل مليار ونصف المليار دولار خلال فترة إقامة البطولة التي امتدت لشهر كامل.

 

 وذكرت الصحيفة أن روسيا رحبت بالزوار الأجانب الذين وفدوا عليها لمشاهدة فعاليات الحدث الأهم رياضيا في العالم، مستخدمين تأشيرات حرة، كما أنها جهزت المدن التي استضافت المباريات، ونشرت الدوريات الأمنية المكثفة في الشوارع لحفظ النظام، ما شجع الجماهير على إقامة الاحتفالات والكرنفالات في الشوارع حتى وقت متأخر من الليل خلال البطولة.

 

وأوضح «سبيربنك» في تقرير بحثي أن شبكته وحدها قد قدمت خدمات لقرابة 899 ألف بطاقة مصرفية من 194 دولة حول العالم خلال شهر المونديال، مضيفا أن كان ثمة بطاقة مصرفية صينية واحدة للقيام بمشتريات في 11 مدينة مختلفة.

 

وأفاد البنك بأن منافذ بيع الوجبات السريعة وكذا المطاعم قد شهدت إنفاق ما إجمالي قيمته 6.2 مليارات روبل (98 مليون دولار)، كما بلغت إيرادات الفنادق 5 مليارات روبل- برغم أن الرقم الحقيقي سيكون أعلى بكثير على الأرجح بالنظر إلى بيع الإقامة مسبقا او حتى عبر وكلاء سياحة وسفر أجانب.

 

وذكرت الحكومة الروسية أن زهاء 3 ملايين شخصا قد زاروا البلد إبان كأس العالم، موضحة أن معدل الإنفاق بلغ 500 دولار للفرد في المتوسط.

 

وأشار «سبيربنك» إلى أن 75% من الكروت المصرفية الأجنبية قد استخدمت في مدينة واحدة، موضحا أن معدل الإنفاق يرتبط في الغالب بأداء الفرق، حيث زادت مستويات إنفاق الجماهير بدرجة أكبر- 36.5% من إجمالي الإنفاق- خلال الأسبوع الثاني لدور المجموعات.

 

وفي المقابل، ذكر تقرير نشره موقع "سبورتس نت" الكندي في شهر مايو الماضي إن إجمالي الإنفاق على البطولة قبل انطلاقها وصل إلى 11 مليار دولار، دون أن يشمل البنية التحتية وبناء ملاعب كرة القدم التي قال منظموها إنها بنيت بغض النظر عن استخدامها منع عدمه، وحوالي 220 ألف وظيفة تم ابتكارها بسبب البطولة.

 

فيما كانت دراسة أجرتها لجنة الفيفا المنظمة لبطولة كأس العالم قد توقعت أن تعزز البطولة التي أقيمت هذا العام نمو الاقتصاد الروسي بنحو 3 مليارات دولار سنويا على مدى السنوات الخمس المقبلة؛ كما أظهرت الدراسة أن البطولة أضافت للناتج المحلى الإجمالي الروسي في الفترة الواقعة بين 2013 و2018 ما يقارب 867 مليار روبل، وفقا لما نشرته وكالة "رويترز"، في وقت سابق من هذا العام.

 

وتشير التقديرات إلى أن عدد السياح الأجانب في المدن التي شهدت مباريات المسابقة، ارتفع بنسبة 15 %، والمحليين بنسبة 20 – 25%.

 النص الأصلي

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان