رئيس التحرير: عادل صبري 11:15 صباحاً | الأحد 19 أغسطس 2018 م | 07 ذو الحجة 1439 هـ | الـقـاهـره 37° صافية صافية

بعد هجوم تكساس.. وزير أمريكي يطالب بمقاطعة المدارس

بعد هجوم تكساس.. وزير أمريكي يطالب بمقاطعة المدارس

صحافة أجنبية

هجوم على مدرسة بولاية تكساس الأمريكية

بعد هجوم تكساس.. وزير أمريكي يطالب بمقاطعة المدارس

بسيوني الوكيل 20 مايو 2018 10:50

طالب وزير التعليم الأمريكي السابق آرني دنكان أولياء الأمور بسحب أطفالهم من المدارس حتى يمرر المسئولون المنتخبون قوانين أكثر صرامة على حيازة السلاح.

 

جاء فكرة "الراديكالية" الوزير في تغريدة له على موقع "تويتر" بعد ساعات من إطلاق نار في مدرسة ثانوية أسفر عن مقتل 10 أشخاص.

 

وقُتل 10 أشخاص وأُصيب 10 آخرون الجمعة بعدما فتح طالب النار على زملائه في مدرسة سانتا في الثانوية بولاية تكساس الأمريكية، واعتقلت السلطات المشتبه به، ويُدعى "ديمتريوس باجورتزيس"، 17 عاما، وهو طالب في المدرسة. ووجهت السلطات له اتهاما بالقتل.

 

ونقلت صحيفة "واشنطن بوست" قول دنكان الذي تولى وزارة التعليم في إدارة باراك أوباما في تغريدته:" هذا رائع وضروري بشكل مأساوي، ماذا لو لم يذهب الأطفال إلى المدرسة حتى يتم تغيير قوانين السلاح للحفاظ على سلامتهم؟ أسرتي هي كل شيء بالنسبة لي. أيها الآباء، هل يمكن أن تنضموا إلينا؟".

 

وقال دنكان في لقاء السبت الماضي إنه كان مقصودا أن تصبح الفكرة استفزازية ولكنه اعتبر سلوكا "عدوانيا" مثل الدعوة لمقاطعة  المدرسة مطلوب إذا كانت قوانين السلاح سوف تتغير إلى الأبد.

 

وأوضح الوزير أن لديه أطفال في عمر المدرسة وإذا كانت الفكرة ستلقى دعما فإن أسرته سوف تشارك في تنفيذها.

 

وأضاف:" إنه أمر غير وعملي وصعب بشكل كبير ولكن أعتقد أنه غير عملي وصعب أيضا أن يتم قتل الأطفال عندما يرسلون إلى المدرسة".

 

يذكر أن الهجوم وقع على بعد نحو 65 كيلومترا من مدينة هيوستن بولاية تكساس، وأفادت تقارير بأن المشتبه به استخدم بندقية خرطوش ومسدسا يمتلكهما والده بصورة قانونية.

وقالت الشرطة إن معظم قتلى الحادث من الطلبة، وكان يوجد بالمدرسة حوالي 1400 طالب وقت الهجوم.

 

وشهدت الولايات المتحدة حادثا مشابها الجمعة قبل الماضي، عندما لقيت سيدة مصرعها وجُرحت أخرى في إطلاق نار خارج حفل تخرج مدرسة ثانوية في أتلانتا.

 

وقبل أسبوعين، جدد ترامب دعوته إلى السماح للمدرسين بحمل السلاح بغية مواجهة حوادث إطلاق النار بالمدارس.

 

وفي وقت سابق من العام الحالي، قتل مسلح 17 من الطلاب والعاملين بمدرسة في فلوريدا، وهو ما أعقبه احتجاجات واسعة ضد قوانين حمل السلاح في الولايات المتحدة.

 

ومنذ بداية العام الجاري، لقي أكثر من 5 آلاف شخص مصرعهم في 22 حادث إطلاق نار بالولايات المتحدة، بحسب تقرير منظمة مراقبة عنف الأسلحة الصغيرة.

 

النص الأصلي

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان