رئيس التحرير: عادل صبري 09:02 مساءً | الأحد 09 ديسمبر 2018 م | 30 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 20° صافية صافية

خطف ومطاردات وطائفية.. لبنان تشتعل

خطف ومطاردات وطائفية.. لبنان تشتعل

أيمن الأمين 09 سبتمبر 2014 10:50

 

قتل وخطف وحرب شوارع، عصابات ومطاردات للاجئين السوريين، ملاحقات لعناصر الجيش، وعراك وصراعات سياسية، وسلاح ينتشر في كل مكان، ودولة بلا رئيس، وبرلمان تغلب عليه الطائفية، هذا هو حال الشارع اللبناني الآن بعد توتر الأوضاع واندلاع اشتباكات داخلية.

 

فالخطف في الشارع اللبناني انتشر في السنوات الأخيرة، في غياب هيبة الدولة واضمحلال سلطتها، والذي اعتمد في بداياته علي خطف رجال الأعمال والأثرياء، حتى إن اللبنانيين اعتقدوا أن الخطف بمثابة طبق يومي على مائدة الأخبار اللبنانية، لكن اليوم تغيرت أيديولوجية الخطف بعد ظهور تنظيم الدولة الإسلامية "داعش" في لبنان، وأصبح الخطف المذهبي خطراً جديداً يدق أبواب اللبنانيين، وقد يستمر لعقود طويلة، مما ينذر باشتعال الحرب الأهلية.

 

وشهدت محافظة البقاع، شرقي لبنان، منذ أيام عمليات خطف متبادلة، ذات بعد مذهبي، بين القرى السنّية والشيعيّة، بعد إقدام تنظيم "الدولة الإسلامية"، على إعدام جنديين لبنانيين، من أصل 15 جندياً، أسرهم التنظيم خلال اشتباكات عرسال في أغسطس الماضي.

 

جهة مجهولة

 

عمليات الخطف المذهبي أصبحت شَبحًا يهدد الشعب اللبناني، حيث بدأت تلك الظاهرة تنتشر بعد ذبح جنديين من الجيش اللبناني، وسُجّلت أحدث عمليات الخطف، عندما اعترضت مجموعة من الشبان حافلة تقلّ عدداً من المواطنين المنتمين إلى الطائفة الشيعيّة، عند مفرق سعد نايل، واقتيادهم إلى جهة مجهولة.

 

تلك العملية جاءت رداً على خطف عدد من الأشخاص الشاب أيمن صوان من بلدة سعد نايل في منطقة البقاع الأوسط.

 

وكان أربعة من أبناء عرسال، قد خُطفوا في اليومين الماضيين، وهم في طريق عودتهم إلى بلدتهم، إذ قطع عدد من المسلحين طريق عرسال وفتشوا السيارات واعتدوا على بعضها، من منطلقات مذهبيّة.

 

عنف مذهبي

 

وتتكرر حالة العنف المذهبي هذه، منذ اغتيال رئيس الوزراء الأسبق، رفيق الحريري، عام 2005 وما تلاها من أحداث، وبلغت ذروتها في أحداث السابع من مايو 2008، عندما سيطر عناصر من "حزب الله" على بيروت، ثم في اشتباكات طرابلس التي امتدت على أكثر من عشرين جولة، بين ميليشيات سنيّة وأخرى علويّة، وفي عمليات الاغتيال والتفجيرات الانتحاريّة.

 

عضو كتلة "المستقبل" النائب عاصم عراجي وصف الوضع في منطقة البقاع بـ"المقلق"، متحدثا عن احتقان في المنطقة.

 

وطالب النائب اللبناني في تصريحات لـ"الشرق الأوسط" الحكومة التدخل الفوري في حل أزمة اختطاف الجنود اللبنانيين، دعياً إلى تسريع محاكمات الإسلاميين في سجن رومية، لأن الملف بات عبئا على الدولة.

 

عرسال مخطوفة

 

ورأى أن بلدة عرسال مخطوفة من قبل مسلحين سوريين، وهي يجب ألا تعامل بهذا الشكل من قبل بعض اللبنانيين لأنها استضافت النازحين السوريين. وأضاف "هؤلاء الإرهابيون يتصرفون كما يتصرف بشار الأسد، وإذا استمر مسلسل الذبح الذي يقوم به الإرهابيون في جرود عرسال، فأعتقد أن وضع النازحين لن يكون جيدا.

 

بدوره، شدّد نائب رئيس المجلس التنفيذي في حزب الله الشيخ نبيل قاووق علي خطورة المرحلة ومستوى تضحيات الجيش اللبناني ومستوى الخطر المحدق بالجنود المخطوفين، لافتا إلى أن أي استهانة بالخطر التكفيري على لبنان إنما هي تسهيل للعدوان التكفيري.

 

حرب أهلية

 

الخبير الأمني اللواء مصطفى إسماعيل مدير أمن سوهاج الأسبق إن ما يحدث في لبنان أشبه بالحرب الأهلية، مضيفًا أن لبنان الآن دولة بلا هيبة وبلا رئيس أو برلمان، وبالتالي فالعصابات والسلاح هو المتحكم الأول في لبنان.

 

وأوضح الخبير الأمني في تصريحات لـ"مصر العربية" أن المناطق التي يحدث بها الخطف المذهبي في لبنان تقع في منطقة البقاع، بين السنة والشيعة، بعد مقتل جنديين من الجيش اللبناني، قائلاً إن لبنان من أكثر الأماكن انفلاتاً للأمن.

 

وتابع إسماعيل أن التوتر المذهبي الذي يسيطر علي لبنان الآن سيستمر طويلاً، طالما أن لغة السلاح هي المتحاور بها، فلن يهدأ لبنان، موضحاً أن غالبية المناطق اللبنانية خليط غريب منذ عام 1975 وحتى الآن.

 

وتوقع الخبير الأمني قرب انفجار أمني قد تشهده المنطقة نتيجة الاحتقان المذهبي الكبير المتراكم، خاصة وأننا وصلنا إلى منعطف خطير لم يعد فيه القدرة علي التأثير الداخلي لوقف الاقتتال.

 

يذكر أن بلدة عرسال الحدودية مع سوريا شهدت في بداية أغسطس الماضي معارك دامية بين الجيش اللبناني ومسلحين قدموا من سوريا تسببت بمقتل عشرين عسكريًا و16 مدنيًا وعشرات المسلحين، كما أنه احتجز ما يقرب من40 عسكرياً رهائن، أفرج عن بعضهم وقتل اثنين منهم، ولا يزال هناك آخرين قيد الاحتجاز لدى "جبهة النصرة" وتنظيم "الدولة الإسلامية.


 

اقرأ أيضا:

لبنان-ولا-إصابات">سقوط صاروخين في بلدة اللبوة شرقي لبنانلبنان-ولا-إصابات">.. لبنان-ولا-إصابات">ولا إصابات

لبنانية-على-ذبح-جندي-ثان-من-قبل-داعش">احتجاجات لبنانية على ذبح جندي ثان من قبل داعش

داعش-ذبح-العسكريين-الشيعة-ثمن-الاعتداء-على-السوريين">داعش: داعش-ذبح-العسكريين-الشيعة-ثمن-الاعتداء-على-السوريين">ذبح العسكريين الشيعة ثمن الاعتداء على السوريين

إسرائيل: حزب الله يمتلك 100 ألف صاروخ

لبنان-قوى-14-آذار-تطلق-مبادرة-لحل-أزمة-انتخاب-الرئيس">لبنانلبنان-قوى-14-آذار-تطلق-مبادرة-لحل-أزمة-انتخاب-الرئيس">.. لبنان-قوى-14-آذار-تطلق-مبادرة-لحل-أزمة-انتخاب-الرئيس">قوى لبنان-قوى-14-آذار-تطلق-مبادرة-لحل-أزمة-انتخاب-الرئيس">14 لبنان-قوى-14-آذار-تطلق-مبادرة-لحل-أزمة-انتخاب-الرئيس">آذار تطلق مبادرة لحل أزمة انتخاب الرئيس

داعش-يخافون-منا">قيادي بحزب الله: داعش-يخافون-منا">عناصر داعش يخافون منا

لبنان-عسكريا">ولبنان-عسكريا">.لبنان-عسكريا">تريبيون: لبنان-عسكريا">خوفا منلبنان-عسكريا">"لبنان-عسكريا">الدولة الإسلاميةلبنان-عسكريا">".. لبنان-عسكريا">أمريكا تدعم لبنان عسكريا

عرسال-اللبنانية">الجيش السوري يقصف جنوب عرسال اللبنانية

لبنان">جبهة النصرة تتوعد حزب الله وتلمح بتمددها للبنان

لبنان-يتوجهون-إلى-العراق-لقتال-داعش">أكراد لبنان يتوجهون إلى العراق لقتال داعش

لبنان-على-طريق-الاقتراع-المباشر">رئاسة لبنان على طريق الاقتراع المباشر

لبنان-بأكثر-من-40-قذيفة">الجيش الإسرائيلي يقصف جنوبي لبنان بأكثر من لبنان-بأكثر-من-40-قذيفة">40 لبنان-بأكثر-من-40-قذيفة">قذيفة

لبنان-داعش-وعنصرية-وقصائد-حب">سيارات الأجرة في لبنان لبنان-داعش-وعنصرية-وقصائد-حب">.. "لبنان-داعش-وعنصرية-وقصائد-حب">داعشلبنان-داعش-وعنصرية-وقصائد-حب">" لبنان-داعش-وعنصرية-وقصائد-حب">وعنصرية وقصائد حب

عرسال-اللبنانية-النار-تخرج-مجددا-من-تحت-الرماد">عرسال اللبنانيةعرسال-اللبنانية-النار-تخرج-مجددا-من-تحت-الرماد">.. عرسال-اللبنانية-النار-تخرج-مجددا-من-تحت-الرماد">النار تخرج مجددا من تحت الرماد

شاهد.. شيرين عبدالوهاب ونيو لوك بـ"مين اختار"

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان