رئيس التحرير: عادل صبري 04:56 صباحاً | الأربعاء 19 ديسمبر 2018 م | 10 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 21° غائم جزئياً غائم جزئياً

الأردن.. الكشف عن حقيقة الاعتداء على أمين عام «مؤمنون بلا حدود»

الأردن.. الكشف عن حقيقة الاعتداء على أمين عام «مؤمنون بلا حدود»

العرب والعالم

الشرطة الاردنية

الأردن.. الكشف عن حقيقة الاعتداء على أمين عام «مؤمنون بلا حدود»

مصر العربية - وكالات 16 نوفمبر 2018 02:50
أكّدت تحقيقات الأمن الوقائي في الأردن عدم صدق ادعاء يونس قنديل أمين عام مؤسسة مؤمنون بلا حدود بتعرضه للاختطاف والاعتداء عليه واختلاقه لذلك بالاشتراك مع ابن شقيقته.
 
وقال المتحدث الأمني - بحسب "سكاي نيوز" - إنّ الفريق التحقيقي الخاص المشكل من الأمن الوقائي لمتابعة التحقيقات في قضية الادعاء باختطاف يونس عبد الفتاح قنديل والاعتداء عليه بدأت منذ لحظة ورود البلاغ في التاسع من الشهر الحالي باختفائه والعثور على مركبته وهو ليس بداخلها في إحدى مناطق شمال عمان والعثور عليه لاحقا ونقله للمستشفى لتلقي العلاج.
 
واختلق قنديل الحادثة بأن أشخاصًا مجهولين وملثمين اعتدوا عليه وتعرضوا لمركبته وأغلقوا الطريق عليه وإجباره على التوقف تحت تهديد السلاح واصطحابه رغمًا عنه الى غابة قريبة من المكان وربطه والاعتداء عليه بالأدوات الحادة (على شكل كتابات على ظهره) وحرق أجزاء من جسده ووضع عبوة ناسفة على جسده وتركه بعد ذلك ومغادرة المكان حيث قام فريق التحقيق بجمع الأدلة من موقع العثور على المركبة وموقع العثور عليه .
 
وأضاف الناطق الإعلامي أنّ التحقيقات وكل ما تم جمعه من أدلة ومعلومات حول القضية ولدت لدى المحققين قناعة بأن الجريمة مختلقة ومن خلال متابعة التحقيقات تمكن المحققون في الأمن الوقائي من إلقاء القبض على أحد أقرباء الدكتور يونس (ابن شقيقته) بعد الاشتباه بعلاقته المباشرة بالقضية.
 
وتابع: "بالتحقيق معه اعترف باختلاق الجريمة مع الدكتور يونس بناءً على طلبه حيث جرى استدعاء الدكتور يونس وبالتحقيق معه أنكر في البداية ذلك وبمواجهته بالأدلة والبراهين اعترف بذلك حيث جرى توديعه وابن شقيقته إلى المدعي العام".

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان