رئيس التحرير: عادل صبري 12:51 مساءً | الخميس 15 نوفمبر 2018 م | 06 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

بـ «قصف 20 موقعًا».. الاحتلال يعاقب حماس بسبب صواريخ غزة

بـ «قصف 20 موقعًا».. الاحتلال يعاقب حماس بسبب صواريخ غزة

العرب والعالم

قصف إسرائيلي على غزة.. صورة أرشيفية

بـ «قصف 20 موقعًا».. الاحتلال يعاقب حماس بسبب صواريخ غزة

وائل مجدي 18 أكتوبر 2018 12:34

على الرغم من إدانة الفصائل الفلسطينية بينها حركة حماس عملية إطلاق الصواريخ من غزة في اتجاه دولة الاحتلال، قصفت إسرائيل 20 موقعًا لحركة حماس، محملة إياها مسئولية إطلاق الصواريخ.

      
وأعلن جيش الاحتلال الإسرائيلي أن صاروخين أطلقا من قطاع غزة في اتجاه اسرائيل، وسقط أحدهما في مدينة بئر السبع متسببا بأضرار، وأطلق الآخر في اتجاه البحر، وذلك قبل أن يرد بقصف 20 موقعًا لحركة حماس ردا على الهجوم.
 

من جهتها، أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية في قطاع غزة مقتل فلسطيني وإصابة ثلاثة آخرين في سلسلة غارات إسرائيلية استهدفت قطاع غزة .

 

وقال جيش الاحتلال الإسرائيلي إن طائراته قصفت أهدافا في قطاع غزة في ساعة مبكرة من صباح أمس الأربعاء بعد سقوط صاروخ انطلق من القطاع الساحلي على منزل في مدينة بئر السبع.

 

مسؤول طبي قال لإذاعة جيش الاحتلال الإسرائيلي إن ثلاثة أشخاص نقلوا للمستشفى لإصابتهم بجروح بعد سقوط الصاروخ على المنزل.

 

وذكر الجيش الإسرائيلي على حسابه الرسمي على تويتر أن الصاروخ الذي أطلق من قطاع غزة أصاب غرف نوم 3 أطفال إسرائيليين، هرعوا إلى ملجأ للقنابل في غضون ثوان قبل وصول الصاروخ.

 

وقال مسؤولون في وزارة الصحة بغزة إن ثلاثة أشخاص أصيبوا في ضربة جوية إسرائيلية على معسكر تدريب في رفح بجنوب القطاع الساحلي. ولم ترد تقارير عن حدوث إصابات بالغة في إسرائيل.

 

وتتزايد التوترات على الحدود بين إسرائيل وقطاع غزة منذ أشهر بسبب احتجاجات أسبوعية هناك وإطلاق نشطاء فلسطينيين بالونات وطائرات ورقية تحمل مواد حارقة عبر السياج الحدودي.

 

وقال مسئولون إسرائيليون إنهم مستعدون لتصعيد الإجراءات العسكرية في غزة لكبح الهجمات والاحتجاجات.

 

 

وتفيد إحصاءات وزارة الصحة الفلسطينية بأن حوالي مئتي فلسطيني من غزة لقوا حتفهم برصاص القوات الإسرائيلية منذ بدء الاحتجاجات الحدودية في 30 مارس.

 

ويزور وفد أمني مصري القطاع في محاولة لاستعادة الهدوء.

 

وذكرت تقارير إسرائيلية أن السلطات أغلقت المعبر الذي يسمح بحركة الناس والتجارة من وإلى قطاع غزة وقلصت الحد المسموح فيه بالصيد إلى ثلاثة أميال.

 

وسحبت إسرائيل قواتها ومستوطنيها من القطاع عام 2005 لكنها تواصل فرض سيطرة محكمة على حدوده البرية والبحرية وتعزو ذلك إلى مخاوف أمنية. وتفرض مصر أيضا قيودا على الحركة من وإلى غزة على حدودها.

 

 

اعلان