رئيس التحرير: عادل صبري 07:37 مساءً | الثلاثاء 17 يوليو 2018 م | 04 ذو القعدة 1439 هـ | الـقـاهـره 36° صافية صافية

سر غياب توقيع هشام رامز على الجنيه

سر غياب توقيع هشام رامز على الجنيه

اقتصاد

توقيع العقدة

"العقدة" مازال المسيطر..

سر غياب توقيع هشام رامز على الجنيه

أحمد زغلول 14 سبتمبر 2013 12:53

أثار عدم وجود توقيع هشام رامز، محافظ البنك المركزى، على فئات النقود المتداولة فى السوق التساؤلات حول الأسباب الحقيقية وراء ذلك، وهل هناك معوقات تحول دون توقيع الرجل على فئات النقد رغم أن قانون تنظيم عمل البنك المركزى والبنوك يقر بضرورة أن تكون فئات النقد ممهورة باسم المحافظ الذى يدير عمل البنك المركزى؟

 

ولتوضيح الأمر، أكد مصدر مسؤول بإدارة طباعة النقود بالبنك المركزى أن السبب فى غياب توقيع هشام رامز، على فئات العملة المحلية لا يعود إلى عدم توقيعه أو أن هناك أسبابًا تحول دون ذلك لكنه يعود إلى أن نسبة النقود التى تم طباعتها فى فترة الشهور السابقة ومنذ شهر مارس حين تولى رامز منصب المحافظ لا تمثل سوى 3.9% من اجمالى قيمة النقود المتداولة.


وأفاد المصدر بأن هشام رامز ضمّن فئات النقد التى طبعت فى الشهور الماضية توقيعه، لكن نسبة هذه النقود مازالت ضئيلة للغاية ومن ثم لم يلحظ أن لرامز توقيعًا على فئات النقود، وأكد المصدر أن إجمالى المتداول من فئات النقود فى السوق بلغت 246 مليار جنيه منها 9.7 مليار جنيه فقط هى التى تحمل توقيع هشام رامز.


وأضاف المصدر أن سيطرة توقيع الدكتور فاروق العقدة محافظ البنك المركزى السابق على النسبة الأكبر من البنكنوت المتداول يأتى نتيجة أن الدكتور فاروق العقدة عمل محافظاً للبنك المركزى منذ 2003 وحتى 2013 أى ما يقرب من الـ 10 سنوات وبالتالى فإن العدد الأكبر من فئات البنكنوت المتداولة تحمل توقعيه.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان