رئيس التحرير: عادل صبري 01:12 صباحاً | الخميس 13 ديسمبر 2018 م | 04 ربيع الثاني 1440 هـ | الـقـاهـره 22° غائم جزئياً غائم جزئياً

مقتل محامي الشرقية.. ثقب جديد في الروب الأسود

مقتل محامي الشرقية.. ثقب جديد في  الروب الأسود

الحياة السياسية

جانب من احتجاج سابق للمحاميين - أرشيفية

مقتل محامي الشرقية.. ثقب جديد في الروب الأسود

سارة نو ر 19 نوفمبر 2018 16:30

لم يكن يدري المحامي أحمد السيد نعمة أن عقد البيع الذي حرره الجمعة الماضية سيكون آخر معاملة مهنية في تاريخه، إذ قتلته قوات الأمن أثناء القبض على أحد العناصر الإجرامية في مركز بلبيس بمحافظة الشرقية.

 

بعد ساعات بادرت مديرية أمن الشرقية بإصدار بيان قالت فيه إن قواتها طاردت بعض العناصر الإجرامية المطلوبة على ذمة قضايا كبرى ونتج المطاردة مقتل 3 أشخاص من العناصر الإجرامية الخطرة في تبادل إطلاق النيران مع قوات الشرطة بمركز شرطة بلبيس.

 

وقالت المديرية في بيانها اللواء عبد الله خليفة، مدير أمن الشرقية، قد تلقى إخطارًا من اللواء محمد والي، مدير المباحث الجنائية، يفيد بمصرع «م . ف . ال» 27 عامًا وشهرته القذافي، مقيم بساتين الإسماعيلية مركز بلبيس، وهو من العناصر الإجرامية الخطرة المعروف عنها حيازة السلاح والمخدرات، أثناء تبادل أطلاق نار مع الشرطة.

 

وأضافت المديرية إن الشابين الآخرين اللذين كانا بصحبة القذافي لقيا مصرعهما إثر تبادل إطلاق النارمع الشرطة وضبط بحوزتهم 3 بنادق آلية و63 طلقة وعدد 2 قنبلة يدوية هجومية وسلاح أبيض.

 

ولم تذكر المديرية أية تفاصيل حول عمل "أحمد س ن" (المقصود به أحمد السيد نعمة الله) كمحام أوسبب تواجده .

 

غير أن محامي الشرقية المنتمين لنقابة بلبيس علقوا العمل  بالمحكمة، إحتجاجا على مقتل زميلهم المحامي أحمد سيد نعمة، وكان أحد أعضاء النقابة العامة قال في تصريحات صحفية أن زميله لقى مصرعه بالخطأ خلال المأمورية الشرطية.

وأعقب تعليق العمل، رد نقابة المحامين التي قالت في بيان لها،أول أمس السبت، إن المحامي القتيل مقيد بالنقابة ومشهود له بالمهنية والالتزام الخلقي ولا علاقة له بأي عمل سياسي أو حزبي.

 

وأضافت النقابة أن الواقعة تمت أثناء تواجده مع موكلين قتلا معه أثناء وقوفهم بأرض التعاقد بناحية بساتين بركات ـ بلبيس، وكان وجوده معهما بسبب إتمام تعاقد لبيع قطعة الأرض محل وقوع الجريمة.

 

وأكدت أن قوات الشرطة هي من أطلقت النار على المتواجدين ومن بينهم الزميل بزعم أن القتيلين الآخرين من المسجلين المطلوبين للعدالة.

 

وأوضحت النقابة: “أن الزميل المحامي لم يكن حائزًا لسلاح وليس لديه دافع لحمله وإن المكان الذي أصيب فيه ليس مكانًا معدًا لتبادل الإطلاق بل هو مكانًا مكشوفًا.

 

وكلفت النقابة العامة أعضاء مجلسها، محمد عبدالعظيم كركاب وممدوح عبدالعال وعادل عفيفي أعضاء النقابة العامة وكذا حسن الصادق نقيب الفرعية وعبدالهادي أبو ستيت ومحمد عبدالسميع ويوسف قنديل أعضاء النقابة الفرعية.

 

ذلك لاتخاذ كافة الإجراءات القانونية بالحضورعن النقابة والادعاء مدنيًا وبمتابعة التحقيقات وسماع الشهود والإشراف على التصريح بدفن الجثمان بعد انتهاء عملية التشريح والمعاينة القانونية وذلك بعد الاتصال المباشر بالمستشار المحامي العام للزقازيق.

 

وعطفا على ذلك، قال سامح عاشور نقيب المحامين إن بيان مديرية أمن الشرقية "مخادع" وهذه الخدعة وصلت إلى وزير الداخلية رغم كفاءة ومهنيته، موضحا أن البيان تضمن جريمة أخرى وهي وصف المحامي المقتول بالعاطل رغم أنه مقيد بجداول نقابة المحامين و يمارس عمله .

 

وأضاف عاشور خلال استضافته على فضائية (أل تي سي) مساء أمس الأحد، أن نقابته لن تترك حق المحامي المقتول، قائلا: "احنا مش هنترك دم المحامي يروح كده بغلطة ضابط  وأمام وزير الداخلية فرصة كبيرة لأن التحقيقات لازالت مفتوحة  لانه لو اثبتت أن أحمد عاطل  يبقى فيه تزوير ".

 

وتابع عاشور حديثه: أربأ بوزير الداخلية من هذه الأفعال ونحن كمحامين ومحامين الشرقية خاصة يعرفون أحمد السيد نعمة كلها عارفينه، مشيرا إلى أن:"وإذا تم الإصرار على إنه كان لديه سلاح، أنت كده بدخلني في مواجهة انا مش عاوز المحامين يدخلوها". 

أكد عاشور  أن النقابة العامة، بدأت اليوم الإثنين ، في اتخاذ الإجراءات القانونية بشأن محامي الشرقية، وذلك بالادعاء المدني، وتقديم بلاغ عن الوقائع التي زورها محرر المحضر بعدما نسب إلى المحامي بأنه عاطل، كما نسب له اسم غير إسمه، ووضعه في موضع مرتكب الجرائم.

 

وأضاف عاشور في البرنامج ذاته أن وفدا من النقابة العامة للمحامين، سينتقل إلى بلبيس اليوم الأثنين، لمتابعة الإجراءات القانونية التي ستتخذ.

 

لكن عاشور دعا المحامين إلى ضبط النفس حتى لا يدفعوا ضريبة المواجهة غير القانونية، ولا أن يستغل الحدث استغلالاً انتخابياً، وخارجاً عن دائرة الحق، على حد تعبيره.

 

وهذه ليست حادثة القتل الأولى، ففي فبراير 2015 ، تعرض المحامي كريم حمدي للموت بسبب التعذيب  داخل قسم شرطة المطرية بعد إلقاء القبض عليه بتهمة الانتماء لجماعة الإخوان، والمشاركة في تنظيم مظاهرات والتعدي على قوات الأمن بالأسلحة النارية. .

 

 

وفي 2 أكتوبر 2015 لقي المحامي صلاح محمود الباسوسي – 50 سنة- مصرعه داخل القسم بمحافظة البحيرة  الذي مكث به لاتهامه بالانضمام لجماعة إرهابية، ليس بسبب التعذيب لكن بسبب رفض قسم الشرطة إدخال أجويته الخاصة بالكبد و الغضروف، ما أدى إلى تدهور صحته حتى الوفاة. .

 

وتأتي حالات الاعتداء الجسدي على المحامين في أعلى قائمة الأزمات التي يعاني منها المحامون بعد القتل، فقد تكررت حوادث ضرب الشرطيين للمحامين، وكان من أبرزها الاعتداء على المحامي عماد فهمى في مركز فارسكور بدمياط، إذ اعتدى عليه نائب مأمور المركز بالحذاء ما أصابه بجرح قطعي بالوجه احتاج 8 غرز.

 

 

وفى أكتوبر 2014 شهدت محافظة السويس اشتباكات بين أفراد من الشرطة ومحامين، ووصلت الأزمة إلى مطالبة النقيب سامح عاشور بإقالة وزير الداخلية حينئذ اللواء محمد إبراهيم، حيث أصيب فى تلك الاشتباكات 3 مجندين واثنان من المحامين، بعد ضرب أفراد شرطة محامين بالهراوات والعصى الكهربائية، ما دفع النقابة لإعلان الإضراب عن العمل فى المحاكم، ثم تصالح الطرفان لاحقا.

 

 

وفي 2015 حيث حكم بالسجن المؤبد على 8 محامين بمركز مطاي، وحبس آخر 3 سنوات، وبراءة 13 آخرين غيابيا، بتهمة الاعتداء على محكمة جنح مطاي بمحافظة المنيا، وتعطيل العمل بها أثناء وقفة احتجاجية ضد القاضى أحمد فتحى جنيدى وكانت الوقفة مقصورة على ترديد بعض الهتافات.

 

وجاء رد المحامين  على الواقعة برئاسة سامح عاشور انسحاب هيئة الدفاع من قضية مجلس الوزراء التي كانت تُنظر بمعهد أمناء الشرطة أمام القاضي محمد ناجى شحاتة،  فكان رد الأخير  إحالة عدد من المحامين للنيابة العامة، ونقيب المحامين سامح عاشور إلى النائب العام بتهمة إهانة القضاء.

 

وفي 2016 وصل أعداد المحامين المحبوسين ، بحسب المحامي محمد الباقر في تصريحات سابقة لـ"مصر العربية" إلى 400 محام كعدد تقريبي خلال 3 سنوات، لافتا إلى أنه سبق وأن أرسلوا الأسماء إلى النقابة العامة ولكن لم يتلقوا أي إستجابة.

 

ومؤخرا ألقت قوات الأمن القبض على المحامي الحقوقي سيد البنا بتهمة نشر و بث أخبار كاذبة و الانتماء لجماعة أسست على خلاف القانون و المحامية هدى عبد المنعم لكن مكانها لايزال غير معلوم حتى الآن.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان