رئيس التحرير: عادل صبري 11:12 مساءً | الخميس 24 مايو 2018 م | 09 رمضان 1439 هـ | الـقـاهـره 39° صافية صافية

النواب يوافق على عرض القطع الآثرية بالخارج

النواب يوافق على عرض القطع الآثرية بالخارج

الحياة السياسية

وزير الاثار

وسط تخوفات علماء الآثار وأصحاب شركات السياحة

النواب يوافق على عرض القطع الآثرية بالخارج

محمود عبد القادر 23 أبريل 2018 13:49

مسدلا الستار على جدل كبير؛ وافق مجلس النواب، برئاسة الدكتور  على عبد العال، على نص المادة 10 من تعديلات قانون حماية الآثار، والتى تقضى بجواز عرض بعض القطع الآثرية فى الخارج لمدة زمنية.

 

ويتخوف علماء آثار وتاريخ من أن يكون ذلك القانون بابا لتهريب أو بيع الآثار في الخارج، بينما يتخوف أصحاب شركات السياحة أن يتحول الأمر من الدعاية للآثار المصرية يحفز السياح لزيارة البلاد.. إلى بديل عن زيارتها يكتفي من خلاله السياح بمشاهدتها في بلادهم أو في تلك البلاد التي تعرضها دون الحاجة إلى زيارة مصر.


وأقر البرلمان تعديلات القانون فى الجلسة العامة للبرلمان اليوم الإثنين، حيث أجازت المادة بمشروع القانون عرض بعض القطع الأثرية في الخارج لمدة محدد، بقرار من رئيس الجمهورية، وذلك بعد أخذ رأي مجلس الوزراء بناء على عرض الوزير وموافقة اللجنة الفنية للمعارض الخارجية ومجلس إدارة المجلس الأعلى للآثار.


وبحسب مشروع القانون، يتم تسجيل الأثر العقاري بقرار من الوزير بناء على اقتراح مجلس إدارة المجلس الأعلى للآثار وبعد موافقة اللجنة المختصة للآثار، ويعلن القرار الصادر بتسجيل الأثر العقاري إلى مالكه أو المكلف باسمه بالطريق الإداري، وينشر في الوقائع المصرية، ويؤشر على هامش تسجيل العقار في الشهر العقاري.


ويحظر مشروع القانون نزع ملكية الأرض أو العقار أو الحرم لصالح أي جهة عدا المجلس الأعلى للآثار، وذلك بعد موافقة الوزير بناء على اقتراح مجلس إدارة المجلس الأعلى للآثار وبعد موافقة اللجنة المختصة.

 

وفي سياق متصل أكد خالد العناني، وزير الآثار، أن الآثار في الموجودة في المساجد جميعها غير مسجلة، موضحا أن ولايتها تابعة لوزارة الأوقاف، وتأمينها يكون من خلال عامل المسجد.


وأشار الوزير ردا على البيان العاجل المقدم من أسامة العبد، رئيس لجنة الشئون الدينية والأوقاف في مجلس النواب، حول حقيقة نقل 55 منبر من المنابر الأثرية من المساجد بحجة الحفاظ عليها، وتحت ادعاء أنه يتم سرقتها من المساجد.


وتعهد وزير الآثار، بأنه لن يتم نقل منبر إلا في حالة الضرورة القصوى، وأن يكون المنبر معرضًا للانهيار وبغرض الحفاظ عليه من الضياع.


وقال: باقي المقتنيات الأثرية «حرام تتسرق وتضيع كده»، موضحا أنه سيتم نقل بعض المقتنيات واستبدالها بأخرى حفاظا عليها من الضياع.

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان