صور| «خلود».. فتاة تحترف ميكب الخدع السينمائية

فتاة تحترف ميكب الخدع السينمائية

يعتبر «sfx makeupا» وميكب الخدع السينمائية من أصعب وأهم الفنون التى بدأت تظهرت بشكل قوى خلال الفترة الماضية.

 

ويتم الاستعانة بعد النوع من الفن في كثير من الأعمال السينمائية والمسرحية.

 

يعتبر معظم رواد هذه الفن من الرجال لانه يعتمد على تكوين اشكال وخدع واشكال رعب ولكن خلود تلك الفتاة التى تدرس بكلية الفن الجميلة صممت ان تبدع فى هذا الفن لتصبح واحدة من اهم sfx ميكب.

 

وتقول خلود ادرس إنها درست الفن التشكيلى بكلية الفنون الجميلة ولكن كانت تحب عالم الميكاج، معلقة: كنت استخدم الميكاج فى كل رسوماتى حتى بدأت اركز موهبتى على تعلم ملامح الوجه وكيف يمكن إبراز مناطق الجمال من خلال الميكاج.

 

وتابعت خلود: "بدأت أطبق على إخوتى وأقاربى كل شكل اتعلمه عن فن الميكب ولكن حبى لتغييرى والابتكار جعلنى اقوم بتقليد ميكب الخدع السينمائية حتى أصبح عشقى لهذا الفن يزداد وبدات ابتكار اشكال وخدع اخرى لم أرها فى الأعمال السينمائية.

 

وتتمنى خلود أن تصبح أشهر sfx ميكب فى عالم السينما والمسرح وأن يرى موهبتها كل فنانين بداخل وخارج مصر.

 

وعن المواد التى تستخدمها خلود فى عمل مكيب الخدع السينمائية قالت إن العقبة الأساسية فى تنفيذ أى تصميم هو توافر أدوات الميكاج لأنها غالية الثمن ومكلفة خاصة لأن هذا النوع من المكياج يحتاج الى خامات عالية الجودة وذات تغطية عالية.

 

 

مقالات متعلقة