رئيس التحرير: عادل صبري 02:04 صباحاً | الجمعة 06 ديسمبر 2019 م | 08 ربيع الثاني 1441 هـ | الـقـاهـره °

أسرة بريطانية بعد «خداعها» بالغردقة: سنعود لمصر مجددًا

أسرة بريطانية بعد «خداعها» بالغردقة: سنعود لمصر مجددًا

صحافة أجنبية

الأسرة البريطانية المحبطة

أسرة بريطانية بعد «خداعها» بالغردقة: سنعود لمصر مجددًا

محمد عمر 13 نوفمبر 2019 15:50

تداولت الصحف البريطانية الصفراء قصة العائلة البريطانية التي تعرضت للخداع من قبل شركة الرحلات السياحية "لاف هوليدايز"، وكيف أن تلك العائلة قامت بالحجز لدى تلك الشركة لقضاء عطلة في أحد الفنادق الخمس نجوم بالغردقة، ولكنها اكتشفت عند وصولها لمصر أن ذلك الفندق ليس موجودا وتعين عليهم الإقامة في فندق بديل ولكنهم وجدوا أن هناك أعمال هدم بذلك الفندق، لينتقلوا إلى فندق ثالث حيث أجبرتهم الشركة على إيداع مبلغ 8 آلاف جنيه إسترليني.

 

وقالت تلك الصحف إن شركة الرحلات السياحية أصدرت اعتذارا رسميا عما تعرضت له تلك العائلة وقررت تحمل كافة نفقات الرحلة. حسب ما نشرته صحف ذا صن، وذا ديلي ميل، وذا ميرور، وذا ديلي ستار.

 

وقال ذا صن: إن البريطاني مارك مول ، 33 عامًا ، حجز  رحلة بقيمة 3.465 جنيهًا إسترلينيًا من خلال عطلات شركة السفر لقضاء عطلة لمدة أسبوعين في فندق ومنتجع كريستال بيتش أكوا بارك بالغردقة مع العائلة والأصدقاء.

 

لكن عندما هبطت المجموعة المكونة من خمسة أفراد الأراضي المصرية، صُدموا لاكتشاف عدم وجود الجنة الكاملة التي وعدوا بها قبل مجيئهم. حيث تم نقلهم بدلاً من ذلك إلى فندق مجاور - اكتشفوا بعد ذلك أنه في طريقه إلى الهدم-.

 

أمضت المجموعة المصدومة والتي ضمت بجانب مارك، زوجته مديرة المدرسة سارة مولد ، وأطفالهما كيزيا البالغة من العمر 15 عامًا وتاي ، 13 عامًا، يومين في فندق Paradise Golden 5 ، المقرر إغلاقه في المستقبل القريب. وبعد أن اشتكوا مرة أخرى تم نقلهم إلى فندق آخر ، حيث حصل الفندق الجديد على إيداع جديد بقيمة 8000 جنيه إسترليني، ما آثار غضب المجموعة.

 

وقال مارك مول: "لقد صادفنا مجموعة من من الكوارث والدموع والمرض.. أعتقد أننا شعرنا جميعًا بأننا نعيش كابوسا كبيرا وأن كل ما حلمنا به انهار، بعد أن تم الاحتيال علينا على نطاق واسع من شركة سياحية كبيرة ، والتي اكتشفنا أن مسئوليها ليست لديهم أي أخلاق.. لقد عشنا وقتا محبطا".

 

ورغم ما حدث لهم من سوء تنظيم إلا أن الأسرة البريطانية أكدت أنها ستعود يومًا إلى الغردقة، لأنها تيقنت من جمال وسحِر المدينة، وأن ما حدث كان مجرد حادث عابر من الممكن أن يحدث في أي مكان في العالم.

 

النص الأصلي

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان