رئيس التحرير: عادل صبري 02:07 صباحاً | السبت 07 ديسمبر 2019 م | 09 ربيع الثاني 1441 هـ | الـقـاهـره °

قضية فتاة العياط تسلط الضوء على وضع المرأة بالنظام القانوني

قضية فتاة العياط  تسلط الضوء على وضع المرأة بالنظام القانوني

صحافة أجنبية

أميرة أحمد الشهيرة بفتاة العياط

أسوشيتيد برس:

قضية فتاة العياط تسلط الضوء على وضع المرأة بالنظام القانوني

بسيوني الوكيل 13 نوفمبر 2019 09:40

سلطت وكالة "أسوشيتيد برس" الأمريكية الضوء على قرار النيابة المصرية بحفظ التحقيقات في القضية المعروفة إعلاميا باسم "فتاة العياط"، مشيرة إلى أنها لفتت الأنظار إلى وضع المرأة في النظام القانوني المصري وخاصة في قضايا العنف الجنسي.

 

وكان النائب العام المستشار حمادة الصاوي، قد أمر الثلاثاء بحفظ التحقيقات في القضية، وذلك لعدم وجود وجه لإقامة دعوى جنائية ضد فتاة تبلغ من العمر 15 عامًا قتلت سائق حافلة بعد أن حاول اغتصابها.

 

وقالت الوكالة إن قضية الفتاة "أثارت جدلا حول معاملة المرأة في النظام القانوني في مصر، ولاسيما ما يتعلق بإلقاء اللوم على ضحايا العنف الجنسي".

 

وفي التحقيقات ذكرت الفتاة التي تدعى أميرة أحمد (15 عاما)، أن السائق اختطفها في منطقة ريفية مهجورة في صحراء العياط بمحافظة الجيزة في يوليو.

 

وقالت إنها خدعت السائق، وأخذت السلاح الأبيض الخاص به، وطعنته عدة مرات قبل أن تهرب.

 

وفي أعقاب القبض عليها، كان مطلوبا منها أن تخضع لاختبار العذرية، وهو إجراء تصفه منظمات حقوق الإنسان بأنه في حد ذاته يرقى إلى درجة الاعتداء الجنسي.

 

وقال بيان النائب العام إن التحقيقات أكدت وجود الفتاة في حالة دفاع شرعي عن عرضها.

 

وأمرت المحكمة بالإفراج عنها في وقت سابق من هذا الشهر بعد أربعة أشهر من الاحتجاز.

 

وفي تفسيره لقرار حبس الفتاة على ذمة التحقيقات، أوضح الدكتور محمد أبو شقة، أستاذ القانون الجنائي، أن ما تم إجراء احترازي حتى يكون هناك تحقيق للتأكد من خلاله أنها كانت في حالة الدفاع الشرعي عن نفسها.

 

 وأضاف أبو شقة" في تصريح إعلامي له أنه إذا كانت هناك امرأة تتعرض للاغتصاب، فلها الحق قانونًا أن تدافع عن نفسها حتى وإن أدى لقتل الجاني، مشيرًا إلى أن محكمة النقض أفادت بأن تقدير حالة الدفاع الشرعي يكون وفقًا لظروف كل حالة، منوهًا بأن عدد الطعنات لا يعني توفر نية القتل، فعدد الطعنات قد يكون مرتبط بالحالة النفسية.

 

النص الأصلي

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان