رئيس التحرير: عادل صبري 12:16 صباحاً | الأربعاء 13 نوفمبر 2019 م | 15 ربيع الأول 1441 هـ | الـقـاهـره °

صحيفة بريطانية: في احتجاجات لبنان.. المرأة شريك في المغارم والمغانم

صحيفة بريطانية: في احتجاجات لبنان.. المرأة شريك في المغارم والمغانم

صحافة أجنبية

المرأة اللبنانية تسعى للحصول على حقوقها في لبنان

صحيفة بريطانية: في احتجاجات لبنان.. المرأة شريك في المغارم والمغانم

إسلام محمد 08 نوفمبر 2019 19:25

قالت صحيفة "الجارديان" البريطانية إن المرأة اللبنانية لعبت دورا بارزا في الاحتجاجات التي أدت لاستقالة رئيس الوزراء سعد الحريري، فقد كانت بين الحشود يهتفون ويغلقون الطرق ويناقشون مستقبل البلاد، ويسعون لتعديل أوضاعهم في البلاد لإنهاء حالة التمييز ضدهم.

 

وأضافت، يتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي فيديو للقبض على امرأة فيديو، وهي تضرب الحارس الشخصي لوزير التعليم أكرم شهيب، وهي لقطات أصبحت رمزا للتحدي.

 

في ليلة الأربعاء، خرجت النساء لشوارع بيروت وهم يهتفون: "يا قوى الأبوية، حقوق المرأة ليست حاشية".

ونقلت الصحيفة عن رند حمود، الناشطة في مجال حقوق الإنسان في بيروت قولها: "لا تخشى النساء اللبنانيات أن يأخذن مكانهن في الشوارع.. لم نخاف عندما القي علينا الغاز المسيل للدموع، ولن نطالب حقنا في الحكم، ولطالما لعبت الكتلة النسوية دورًا مهمًا في المجتمع المدني اللبناني".

 

بعيدا عن دائرة الضوء -بحسب الصحيفة- تأخذ النساء الأدوار التقليدية لتحقيق غايات ثورية، وقالت " المتظاهرون في الشوارع يبذلون ما يجب القيام به من أجل بلدنا، إنهم يعملون ليل نهار لجعل أحلامنا حقيقة".

 

وبمساعدة أختها، اشترت أيضًا خيامًا للمتظاهرين الذين يحتلون الشوارع في البرد، وقالت: "سأحضر غدًا للمحتجين، يمكن أن يسخنهم ويمنحهم فيتامينات".

 

ربما كان من المتوقع حدوث رد فعل عنيف ضد النساء المشاركات في الخطاب السياسي، سعت بعض التغطية الإعلامية إلى تهاون جهود المرأة من خلال وصف المتظاهرات بأنهن "وجوه جميلة" في الحشود.


وشن أنصار الحريري حملات لمنع الناشطات والصحفيات والمتظاهرات من الإبلاغ عن العنف الذي تمارسه السلطات في جميع أنحاء لبنان.

 

كما يتهم الرجال بالكشف عن التفاصيل الشخصية للمرأة، مثل أرقام الهواتف، لتشجيع المضايقة، وفي هذا المناخ، يأمل الكثيرون أن تؤدي الاحتجاجات إلى إصلاحات في نظام قانوني يشعر الكثيرون أنه يتيح ثقافة تمييز ضد المرأة في لبنان.

 

واختتمت الصحيفة تقريرها بالقول :" ليست استقالة رئيس الوزراء هي النهاية، إنها مجرد بداية لإحداث ثورة في النظام بأكمله في لبنان".

 

الرابط الأصلي

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان