رئيس التحرير: عادل صبري 11:13 مساءً | الثلاثاء 12 نوفمبر 2019 م | 14 ربيع الأول 1441 هـ | الـقـاهـره °

إندبندنت: إيران أصبحت أقرب لصنع أسلحة نووية

إندبندنت: إيران أصبحت أقرب لصنع أسلحة نووية

صحافة أجنبية

إيران بعد انسحاب أمريكا من الاتفاق النووي أصبحت تسرع وتيرتها لصنع أسلحة نووية

إندبندنت: إيران أصبحت أقرب لصنع أسلحة نووية

إسلام محمد 07 نوفمبر 2019 19:26

قالت صحيفة "اندبندنت" البريطانية: إن إيران أصبحت أقرب إلى صنع سلاح نووي، وذلك في أحدث انتهاك للصفقة النووية مع الغرب.

 

وأضافت الصحيفة، أن إيران أعلنت ،الأربعاء، أنها بدأت في معالجة الوقود النووي في منشأة جبلية مثيرة للجدل، إذا تأكدت، ستسرع من قدرتها على تخزين المواد التي يمكن استخدامها لصنع سلاح نووي.

 

وتمثل هذه الخطوة أهم خرق من جانب طهران لخطة العمل الشاملة المشتركة، حيث تم إبرام الاتفاق النووي عام 2015، وتمثل خطوة هذا الأسبوع التراجع الرابع لالتزام إيران بشروط الصفقة النووي هذا العام.

 

وتقول إيران: إنها جمعت الآن 500 كيلوجرام من اليورانيوم المخصب، أي أكثر من الحد البالغ 300 كيلوجرام الذي حددته الصفقة النووية، وتنتج يورانيوم مخصب بمعدل ستة كيلوجرامات في اليوم.

 

وأوضحت الصحيفة، سيكون هناك حاجة لحوالي 1100 كيلوجرام من اليورانيوم المستخدم في المفاعل لإنتاج ما يكفي من المواد الانشطارية شديدة التخصيب لصنع سلاح نووي واحد.

 

في وقت سابق من هذا الأسبوع، أعلنت إيران أنها ستضاعف عدد أجهزة الطرد المركزي المتقدمة التي كانت تستخدمها لأغراض البحث، مما يحتمل أن يسرع من قدرتها على الحصول على المواد الانشطارية النووية.

 

وأشارت الصحيفة، إلى أنّ إيران بدأت في ضخ غاز اليورانيوم في منشأة التخصيب في فوردو، بالقرب من مدينة قم الوسطى.

 

وكشفت الولايات المتحدة عن وجود منشأة "فوردو" قبل عقد من الزمن، واستخدمتها كدليل على نية إيران بناء برنامج أسلحة نووية.

 

بموجب شروط اتفاقية عام 2015 ، وافقت إيران على عدم معالجة المواد النووية في فوردو حتى عام 2031 ، وسوف تستخدم المنشأة فقط لأغراض البحث.

 

وقالت منظمة الطاقة الذرية في البلاد: إنها نقلت 2000 كيلوجرام من اليورانيوم إلى المنشأة تحت إشراف الوكالة الدولية للطاقة الذرية.

 

الرابط الأصلي

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان