رئيس التحرير: عادل صبري 02:23 مساءً | الأحد 17 نوفمبر 2019 م | 19 ربيع الأول 1441 هـ | الـقـاهـره °

زوود دويتشه: إسرائيل تطمح في تصدير الغاز لأوروبا بعد مصر  

زوود دويتشه: إسرائيل تطمح في تصدير الغاز لأوروبا بعد مصر   

صحافة أجنبية

صورة ملتقطة من شركة الطاقة الإسرائيلية Delek

زوود دويتشه: إسرائيل تطمح في تصدير الغاز لأوروبا بعد مصر  

احمد عبد الحميد 20 أكتوبر 2019 23:27

قالت صحيفة "نويه تسورشر تسايتونج" إن اسرائيل  لا تستهدف ،  في تصديرها للغاز،  فقط مصر ، التي يتوقع أن يرتفع استهلاكها من الغاز بنسبة 30 في المائة خلال العقدين المقبلين بسبب النمو السكاني، ولكن تستهدف أيضا دول الإتحاد الأوروبي.

 

 وفقًا للخبراء،  بسبب احتياجات مصر  الخاصة ، لم تقم الحكومة المصرية  بتصدير الغاز منذ عام 2011 ، على عكس إسرائيل، والكلام للصحيفة.

 

أشارت الصحيفة إلى أن اسرائيل تسعى إلى وصول  الغاز إلى الأسواق الدولية، وتستهدف دول الاتحاد الأوروبي بشكل كبير.

 

وبحسب الصحيفة السويسرية، أبرمت إسرائيل عقداً بقيمة مليار دولار مع مصر كخطوة مهمة في  الدخول إلى سوق التصدير.

وكان إبرام العقد في العام الماضي مع مصر  خطوة مهمة ليس فقط من الناحية الاقتصادية ولكن أيضًا من الناحية السياسية، لأن   إسرائيل ستقوم بتزويد مصر بالغاز الطبيعي اعتبارًا من العام المقبل.

 

وأعلنت الشركات الإسرائيلية المشاركة في بيان لها  في تل أبيب أنها ستوفر كميات أكبر بكثير من الغاز مقارنة بما سبق إعلانه بشأن مصر.

 

 بالإضافة إلى ذلك ، تم زيادة مدة العقد من عشر سنوات إلى خمسة عشر عامًا.

 

وبحسب الصحيفة، فإن الأطراف المتعاقدة هي شركة الطاقة الإسرائيلية Delek والشركة الأمريكية Nobel Energy والشركة المصرية المملوكة للدولة East Gas.

 

وابتداء من العام المقبل ستمد اسرائيل مصر ب  85.3 مليار متر مكعب من الغاز بدلاً من 64  مليار  متر مكعب، على مدار 15 عامًا.

وتبلغ قيمة الغاز الذي تم تسليمه  من اسرائيل حوالي 19.5 مليار دولار،  وبلغت أسعار الشركات الإسرائيلية المشاركة إلى ثمانية في المئة.

 

وبالنسبة لإسرائيل ، يعد هذا الاتفاق مع مصر خطوة مهمة للغاية،  وقد تحقق ذلك بفضل اكتشاف احتياطيات كبيرة من الغاز قبالة ساحل إسرائيل في السنوات الأخيرة، بحسب الصحيفة.

 

أشارت الصحيفة السويسرية إلى  استخراج الغاز الاسرائيلي من حقل تمار لمدة ست سنوات، موضحة أن حجم الرواسب في حقل ليفياثان ، الذي يبعد عدة كيلومترات عن مدينة حيفا الساحلية في البحر الأبيض المتوسط ، أكبر مرتين على الأقل،  لأنه يحتوي على  ما لا يقل عن 470 مليار متر مكعب من الغاز.

 

 وبموجب اتفاقية ، ستحصل شركتا  Delek و Noble على 39 بالمائة من خط أنابيب بقيمة 518 مليون دولار من مدينة عسقلان الإسرائيلية إلى مصر، ومن المتوقع الانتهاء من الصفقة هذا الشهر.

ومع ذلك ،يتم اتخاذ تدابير وقائية إضافية مع وجود خط أنابيب يمتد فوق سيناء ، خوفا من  شن إرهابيي تنظيم داعش هجمات محتملة، وفقا للتقرير.

 

رابط النص الأصلي

 

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان