رئيس التحرير: عادل صبري 11:48 صباحاً | الأحد 17 نوفمبر 2019 م | 19 ربيع الأول 1441 هـ | الـقـاهـره °

كونترا ماجازين: «صنع في ألمانيا».. علامة تفقد سمعتها قريبًا

كونترا ماجازين: «صنع في ألمانيا».. علامة تفقد سمعتها قريبًا

صحافة أجنبية

علامة "صنع في ألمانيا"

كونترا ماجازين: «صنع في ألمانيا».. علامة تفقد سمعتها قريبًا

احمد عبد الحميد 20 أكتوبر 2019 21:45

"لفترة طويلة ، كان شعار  "صنع في ألمانيا" يرمز إلى جودة المنتج العالية،  ويبدو في هذه الأثناء أن الأمر يتغيير ، وباتت  سمعة العلامة الألمانية  في خطر"...هكذا استهلت مجلة "كونترا ماجازين" تقريرها.

 

أوضحت المجلة الألمانية أن سمعة الحصول على منتجات عالية الجودة سببت في العقود الأخيرة ازدهار  لعلامة "صنع في ألمانيا" الشائعة للغاية.

 

بيد أن  العديد من الشركات تركت الإنتاج في ألمانيا على الرغم من ارتفاع التكاليف ، ويمكن تبرير ذلك بارتفاع الأسعار على مستوى العالم.

 

ووفقًا لمقياس الثقة في وكالة الاتصالات الأمريكية "إيدلمان" ، تراجعت ثقة الاقتصاديات المتقدمة في الشركات الألمانية بنسبة 15 نقطة مئوية إلى 44 في المائة في فترة تزيد قليلاً عن 12  شهرًا.

 

 وذكرت صحيفة "Welt am Sonntag" الألمانية، أن  هذا التراجع  في الثقة لم يحدث من فترة زمنية بعيدة.

 

وأضافة مجلة "كونترا ماجازين" الألمانية، أن  الاتجاه السلبي شمل معظم   الصناعات الألمانبة المهمة.

 

 وشمل تراجع الثقة على سبيل المثال  الشركات المصنعة  للسيارات وصناعة الكيماويات والأدوية وشركات التكنولوجيا والبنوك.

 

وبرغم إثبات  صورة ألمانيا في الأسواق الناشئة ، وخاصة في الصين ، إلا أن  فإن الصين تسخر  أيضًا من الهندسة الألمانية ، بسب عدم  إنهاء المهندسين الألمان مشروع  مطار العاصمة بكين الجديد في غضون فترة زمنية قصيرة.

 

وبحسب التقرير، يمكن أن يعرض  فقدان السمعة لبلد مثل ألمانيا ، الموقع الصناعي الألماني  للخطر ، خاصة وأن عوامل التضخم الأخرى تنتشر مثل انتقال الطاقة العاملة  الفاشل إلى  النطاق الصناعي، مما يؤدي إلى مشاكل. مشاكل  اقتصادية هائلة.

 

رأت المجلة أن ألمانيا في خطر ، لأن فقدان الوعي الجزئي  سيضرب الاقتصاد الألماني حتما،  وسيكون له عواقب وخيمة، وللجماية من ذلك  يجب على الحكومة الفيدرالية وضع  بروتوكول للتحضير لحالات الطوارئ.

رابط النص الأصلي

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان