رئيس التحرير: عادل صبري 01:05 صباحاً | الأحد 18 أغسطس 2019 م | 16 ذو الحجة 1440 هـ | الـقـاهـره °

بلومبرج: تعريفات ترامب تضر الفلاح الأمريكي أكثر من الصين

بلومبرج: تعريفات ترامب تضر الفلاح الأمريكي أكثر من الصين

صحافة أجنبية

منتجات زراعية

بلومبرج: تعريفات ترامب تضر الفلاح الأمريكي أكثر من الصين

بسيوني الوكيل 14 أغسطس 2019 11:31

رأت وكالة "بلومبرج" الأمريكية أن التعريفات الجمركية التي يفرضها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب على الصين تضر الفلاح الأمريكي أكثر من الاقتصاد الصيني.

 

وقالت الوكالة في التقرير الذي نشرته على موقعها الإليكتروني إن: تعريفة الرئيس الأمريكي الجديدة على المنتجات الزراعية الصينية من المرجح أن تسبب ضررا أكبر قليلا من التعريفات الانتقامية التي تفرضها بكين على الولايات المتحدة.

 

وفي الوقت الذي أرجأ فيه البيت الأبيض فرض تعريفات على المنتجات الاستهلاكية ذات الكلفة الأكبر حتى ديسمبر المقبل، قرر المضي قدما في فرض تعريفات قيمتها 10% على المنتجات الزراعية الصينية بالإضافة إلى التحف والملابس وأدوات المطبخ بداية من 1 سبتمبر.

 

ولكن كمية المنتجات الزراعية التي تصدرها الصين للولايات المتحدة أقل مما تستورده من أمريكا، وحتى مع وجود التعريفات الانتقامية، بحسب الوكالة.

 

ووفقا لبيانات الجمارك الصينية، فقد شحنت الصين سلع زراعية بقيمة 3.1 مليار دولار إلى أمريكا في النصف الأول، في حين أنها استوردت سلع زراعية من الولايات المتحدة بـ 5.6 مليار دولار في نفس الفترة.  

 

ورأت الوكالة الأمريكية أن الصين قد تشعر ببعض الضرر في نطاق واحد وهو المتعلق بصادرات النسيج.

 

ووفقا لوكالة التجارة الصناعية، فإن هذا المادة تخضع للتعريفات الجمركية، والشحنات شهدت تراجعا.

 

 وتراجعت مبيعات القماش إلى الولايات المتحدة 19% في النصف الأول من العام، وسوف تشهد مزيدا من التراجع نظرا لأن أكثر منتجات النسيج شملتها التعريفات الجمركية الجديدة

 

ورأت أن هذا قد يضر بواردات الصين من القطن والتي خفضتها وزارة الزراعة الصينية هذا الأسبوع.

 

وقالت وزارة التجارة الصينية إن الصين أوقفت مشترياتها من المنتجات الزراعية الأمريكية، ولن تستبعد فرض رسوم على الواردات الزراعية الأمريكية التي جري شراؤها بعد الثالث من أغسطس.

 

وتمثل الخطوات التي اتخذتها الصين أحدث تصعيد للخلاف التجاري مع الولايات المتحدة الذي أثار قلق الأسواق العالمية والمستثمرين.

 

وقالت وزارة التجارة الصينية في بيان نُشر على الإنترنت إن "الشركات الصينية المعنية علقت شراء المنتجات الزراعية الأمريكية".

 

ولم تكشف وزارة التجارة الصينية عن قيمة الواردات الزراعية الأمريكية التي قد تخضع لرسوم الاستيراد الجديدة.

 

وكانت الولايات المتحدة أجلت فرض رسوم جمركية على بعض الواردات من الصين حتى 15 ديسمبر بسبب "الصحة والسلامة والأمن القومي وعوامل أخرى".

 

وتشمل تلك المنتجات الهواتف المحمولة وأجهزة الكمبيوتر المحمولة وأجهزة ألعاب الفيديو وبعض الألعاب وشاشات الكمبيوتر وبعض الأحذية والملابس.

 

وقد أدى القرار المفاجئ الصادر عن مكتب الممثل التجاري للولايات المتحدة إلى ارتفاع أسهم شركة آبل بنسبة 5 بالمئة.

 

غير أن الواردات الصينية الأخرى التي تخضع لزيادة التعريفة بنسبة 10 في المئة لن تتأثر بهذا القرار.

 

وكان ترامب قد صرح في الأول من أغسطس بأنه سيفرض تعريفة بنسبة 10 في المئة على ما قيمته 300 مليار دولار من البضائع الصينية. وقال إن سبب القرار هو عدم وفاء الصين بوعودها بشراء المزيد من المنتجات الزراعية الأمريكية.

النص الأصلي

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان