رئيس التحرير: عادل صبري 03:12 صباحاً | الاثنين 22 يوليو 2019 م | 19 ذو القعدة 1440 هـ | الـقـاهـره °

كاتب ألمانى يتهم إسرائيل بمحاولة قتله أثناء تضامنه مع الفلسطينيين

كاتب ألمانى يتهم إسرائيل بمحاولة قتله أثناء تضامنه مع الفلسطينيين

صحافة أجنبية

لكاتب الصحفى الألمانى الشهير "يورجن تودنهوفر" يتهم إسرائيل بمحاولة اغتياله

كاتب ألمانى يتهم إسرائيل بمحاولة قتله أثناء تضامنه مع الفلسطينيين

أحمد عبد الحميد 16 يونيو 2019 21:13

قالت إذاعة "إن تى فى" الألمانية: إن الكاتب الصحفي الألماني الشهير "يورجن تودنهوفر"، وجه اتهامات للجانب الإسرائيلي بإطلاق رصاص مطاطي عليه أثناء  مشاركته في احتجاجات فلسطينية.

 

وبحسب الإذاعة الألمانية، نشر  الألماني "يورجن تودنهوفر"، الخبير السابق في الشئون الدفاعية على  صفحته بموقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، فيديو يوضح إطلاق النار عليه من قبل إحدى الجنود الإسرائيليين على الحدود الإسرائيلية.

 

ويظهر الفيديو أن  "تودنهوفر"، الكاتب السياسي، الذي  درس القانون في جامعات ميونيخ وباريس وبون وفرايبورج،   يركض حاملًا لافتة مكتوب عليها "أعزائي الإسرائيليين يرجى معاملة الفلسطينيين بنفس الطريقة التي تريدون أن تعاملوا بها".

 

كما يظهر الفيديو  أن جنديًا إسرائيليًا أطلق رصاصًا مطاطيًا على الطاقم الصحفي الخاص بـ "تودنهوفر"، وأصابه هو شخصيًا في ظهره.

 

وعلاوة على ذلك، يظهر مقطع الفيديو  صراخ "تودنهوفر"، الذي تبعه تشويشًا  في الكاميرا لعدة ثوانٍ، ثم محاولة عدة متظاهرين فلسطينيين  الالتفاف حوله لحمايته.

 

وعبر حسابه على فيسبوك، قال الكاتب السياسى الألمانى البالغ من العمر 79 عامًا: إنه كان واقفًا  على بعد مئات الأمتار من الحدود مع إسرائيل، ثم أطلق عليه جندي إسرائيلي الرصاص المطاطي في ظهره.

 

أضاف  "تودنهوفر" قائلًا:  "لا يسمح أي قانون في العالم ، بإطلاق النار على الأشخاص لمجرد رفعهم للافتات  تدعو للتصالح"

 

استطرد الكاتب الألماني قائلًا لمتابعيه على "فيس بوك": "لماذا أطلق  الجنود الإسرائيليين الرصاص المطاطى على اليوم؟ ...أصدقائي الأعزاء ، لقد شاركت  اليوم الفلسطينيين التظاهر بشكل سلمى للغاية عند السياج الحدودي لغزة، حاملًا لافتة تدعو للسلام بين الطرفين، وقوبلت  بإطلاق النار على ... لا يمكن أن يستمر مثل هذا"

 

أوضحت الإذاعة الألمانية  أن اشتباكات مع جنود إسرائيليين وقعت يوم الجمعة الماضى ، أسفرت عن إصابة ما لا يقل عن 46 فلسطينيا.

 

ووفقاً لمعلومات الجيش الإسرائيلى ، تجمع حوالي 6500 شخص عند السياج الحدودي ، وألقوا متفجرات وحجارة وحاولوا تدمير السياج، بحسب الصحيفة.

 

منذ نهاية مارس 2018 ، وفقًا لوزارة الصحة فى قطاع غزة ، قُتل أكثر من 280 فلسطينيًا وأصيب الآلاف في اشتباكات مع جنود إسرائيليين.

 

رابط النص الأصلي

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان