رئيس التحرير: عادل صبري 09:08 صباحاً | الخميس 20 يونيو 2019 م | 16 شوال 1440 هـ | الـقـاهـره °

شبيجل: ميركل تخشى انتقام روحاني

شبيجل: ميركل تخشى انتقام روحاني

صحافة أجنبية

حسن روحاني- أنجيلا ميركل

شبيجل: ميركل تخشى انتقام روحاني

ميركل- روحاني 10 يونيو 2019 23:00

قالت مجلة شبيجل الألمانية، إن المستشارة الألمانية "أنجيلا ميركل"، تخشى تنفيذ الرئيس الإيراني "حسن روحاني"،  تهديداته، في حال انقضت المهلة المعطاة من جانبه للأوروبيين.

 

في بداية شهر مايو ، هدد روحاني  الأوروبيين بإرسال موجة لاجئين أفغان  من بلاده إلى أوروبا.

 

 ومع وجود حوالي ثلاثة ملايين أفغاني يعيشون حالياً في إيران ، سيكون هذا السيناريو مرعبا للاتحاد الأوروبي، بحسب المجلة الألمانية.

 

وبموجب مهلة روحانى،  إذا لم يتمكن الأوروبيون  من إيجاد طريقة للالتفاف على العقوبات الأمريكية المفروضة على طهران حتى بداية يوليو،  والسماح لإيران ببيع النفط في الخارج ، يمكن للجمهورية الإسلامية التخلي تماماً عن الاتفاق النووي.

 

وبحسب المجلة، لا يزال أمام الاتحاد الأوروبي أربعة أسابيع لإنقاذ الاتفاق النووي مع إيران، حيث أعطى الرئيس الإيراني "حسن روحاني"،  بريطانيا وفرنسا وألمانيا مهلة مدتها 60 يومًا.
 

 ولفتت الصحيفة إلى أن وزير الخارجية الاتحادي "هيكو ماس"،  ونظرائه في لندن وباريس رفضوا تهديد طهران بمواصلة برنامجها النووى، فى حال عدم تخلى  الأوروبيين عن الإتفاقية النووية، وفي الوقت نفسه أبدوا استعدادهم للالتزام بـها.

 

الأحد ، وصل  "ماس" وزير خارجية الألمانى،  إلى طهران، وهو أول وزير أوروبى يزور إيران بعد  إعلان الرئيس الإيرانى "روحانى" إمهال الأوروبيين لمدة 60 يومًا.

 

منذ حوالى  أسبوعين ، أرسل  الألمانى "ماس"، مندوبه  السياسي إلى إيران لإجراء محادثات،  وكانت النتيجة مرضية لبرلين، لأن طهران تنصت جيدًا للاقتراحات الألمانية بشأن تهدئة الأوضاع المتفجرة.

 

ومن وجهة نظر الحكومة الفيدرالية ، كانت هذه إشارة مهمة مفادها أن إيران على استعداد تام للحوار.

 

أوضحت شبيجل، أن وزير الخارجية الألمانى لا يستطيع التأثير بشكل حاسم على إيران، وسيكون هناك اجتماع ثلاثي آخر حاسم هذا الشهر: مؤتمر لمستشاري الأمن القومي للولايات المتحدة وروسيا وإسرائيل ، سيناقش فيه  ممثلو هذه الدول الثلاث كيفية التعامل مع طهران.

 

بعد زيارة وزير الخارجية الأمريكى  "مايك بومبيو"، لبرلين تغيرت سياسة "ميركل"  فى الشرق الأوسط بحسب شبجل.

 

 وتعكس الزيارة الحالية لوزير الخارجية الألماني  "هيكو ماس"، إلى الشرق الأوسط ، مدى اهتمام ألمانيا بعدم نشوب حرب فى المنطقة.


وأشارت "شييجل" إلى أن إيران تئن من عواقب الإجراءات العقابية الأمريكية ، التي أقصت  البلاد إلى حد كبير من التجارة العالمية وحرمتها من عائدات التصدير الرئيسية.

 

رابط النص الأصلي

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان