رئيس التحرير: عادل صبري 06:22 مساءً | الثلاثاء 16 يوليو 2019 م | 13 ذو القعدة 1440 هـ | الـقـاهـره °

تطبيق «Watch iT».. بزنس أم حماية للحقوق الملكية؟

تطبيق «Watch iT».. بزنس أم حماية للحقوق الملكية؟

صحافة أجنبية

تطبيق «Watch iT»

تطبيق «Watch iT».. بزنس أم حماية للحقوق الملكية؟

محمد عمر 15 مايو 2019 10:09

تحدثت وكالة فرانس برس حول تطبيق "Watch iT " والذي أعلن عنه مؤخرا كمنصة بث لعرض المحتوى الدرامي، والانتقادات التي تعرض لها بعدما شهد مشكلات تقنية منذ إطلاقه، إلى جانب ارتفاع تكلفة الاشتراك به من وجهة نظر كثيرين.

 

وقالت الوكالة في تقرير لها، إنه تم إطلاق أول تطبيق لتدفق الفيديو في مصر هذا الشهر، تزامنا مع شهر رمضان المبارك ، وهو موسم الذروة لصناعة المسلسلات التلفزيونية ، ولكن قوبل بانتقادات حادة من قبِل النقاد بسبب ارتفاع الأسعار وبعض الإخفاقات التقنية.

 

ويتميز رمضان في مصر، بلمة العائلة حول المسلسلات الرمضانية، منذ موعد الإفطار حتى الفجر.

 

في السنوات الأخيرة ، بدأ الكثيرون من المنتجين في بث حلقات مسلسلاتهم على موقع YouTube بعد بثها لأول مرة على شاشات التلفزيون.

 

يهدف موقع Watch iT في مصر ، والذي تم إطلاقه في 1 مايو ، إلى الاستحواذ على هذا الاتجاه وانتزاع الجماهير بعيدًا عن عملاق مشاركة الفيديو المجاني يوتيوب.

 

تعود ملكية المنصة إلى المجموعة المصرية للإعلام وتقدم 15 سلسلة حصرية تم إنتاجها في مصر خاصة لشهر رمضان مقابل رسم شهري قدره 150 جنيها مصريا، 5.80 دولار.

 

وقال يوسف أحمد ، وهو أب يبلغ من العمر 48 عامًا ، يتسوق في القاهرة خلال الأيام الأولى من الصوم "إنها مكلفة للغاية".

 

تبلغ الاشتراكات السنوية، 999 جنيها، وباقات نصف سنوية (180 يوما) تجدد تلقائيا وسعرها 555 جنيها، وباقات شهرية بسعر 99 جنيها، وعليها 7 أيام مجانا أيضا، وهي أرقام عالية بالنسبة لدخول أغلب المواطنين في مصر، حسب فرانس برس.


 

وقال أحمد لوكالة الأنباء الفرنسية "على أي حال ، من الأفضل مشاهدة المسلسل على شاشة التلفزيون كأسرة واحدة".

 

سجلت خدمة متجر Play من Google أكثر من 10000 تنزيل من التطبيق منذ إطلاقه - أقل بكثير من الأرقام المتوقعة.

 

لكن أولئك الذين أنزلوا المنصة الجديدة ودفعوا أموالا باهظة، واجهوا صعوبات تقنية ، مما أثار موجة من الانتقادات.

 

وذكرت وسائل إعلام محلية أن الموقع كان ضحية "القرصنة" وأن المجموعة الإعلامية المصرية لم ترد على الأسئلة.

 

وعلى الرغم من ذلك، إلا أن الرئيس التنفيذي لمجموعة إعلام المصريين تامر مرسي، تباهى بإطلاق التطبيق، وقال: إن مجموعته الإعلامية قدمت تحديثات جديدة في صناعة التلفزيون في مصر وعززت حماية حقوق الملكية الفكرية.

 

منذ الإعلان عنه، أصبح تطبيق “ووتش إت” Watch it محل جدل، فالتطبيق سيمنع الكثير من المصريين عن مشاهدة نجومهم المفضلين على “يوتيوب”، لذلك، تعرض التطبيق لانتقادات عديدة، من بينها تعليقات من قاموا بتنزيله واستخدامه.

 

من بين هذه التعليقات: “هما المصريين مايعملوش حاجة عدلة أبدا”، وعلق آخر: “احتكار للدراما”، وقال آخرون: “سئ جدا.. ليه أدفع المبلغ ده كله عشان اتفرج لما ممكن اتفرج اليوتيوب”.

 

وبالأمس، أعلن موقع إيجي بست تعرضه لـ”الحجب” داخل مصر ضمن عدد من المواقع التي تم حجبها خلال الفترة الأخيرة، وذلك لعرض أفلام ومسلسلات مجاناً دون مراعاة حقوق النشر للجهات المنتجة لتلك الأعمال.

النص الأصلي

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان