رئيس التحرير: عادل صبري 03:32 صباحاً | الاثنين 20 مايو 2019 م | 15 رمضان 1440 هـ | الـقـاهـره °

وزير البترول لـ سي إن بي سي: بالغاز.. مصر أقوى

وزير البترول لـ سي إن بي سي: بالغاز.. مصر أقوى

صحافة أجنبية

وزير البترول طارق الملا

وزير البترول لـ سي إن بي سي: بالغاز.. مصر أقوى

وائل عبد الحميد 07 أبريل 2019 22:16

نقلت شبكة سي إن بي سي عن وزير البترول طارق الملا إن تحقيق هدف مصر بأن تكون دولة مصدرة للغاز بشكل خالص بنهاية العام الجاري من شأنه أن يرسخ وضع الدولة العربية الأكثر تعدادا سكانيا على المستوى السياسي مع تعزيز فرص النمو الناجمة عن إطلاق منتدى غاز البحر المتوسط مؤخرا.

 

وأضاف الملا: "لا نستطيع أن ننكر أننا إذا تمكنا من توفير طاقتنا سوف يمنحنا ذلك قوة ودعنا لا نستخدم لفظ استقلالية".

 

جاء ذلك في تصريحات أدلى بها الملا للمذيعة هادلي جامبل على هامش المنتدى الاقتصادي في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في عمان بالأردن.

 

وواصل: "مصر لن تكون قادرة على أن تضحى مركزا للطاقة بمفردها ولكن بمساعدة جيرانها وحلفائها وشركائها. نحن نكمل بعضنا البعض في هذا المجال".

 

يشار إلى أن المنتدى المذكور الذي يستهدف ترسيخ سوق الغاز الإقليمية وتقديم سعر أكثر تنافسية يتألف من كل من مصر والأردن وإيطاليا واليونان وقبرص والسلطة الفلسطينية ويقع مقره الرئيسي في القاهرة.

 

وتطرق الوزير  إلى الاهتمام الاستثماري الكبير بالفرص التي يستطيع المنتدى توفيرها.

 

وكانت مصر قد توقفت على مدار سنوات عن تصدير الغاز بسبب الثورة والهجمات الإرهابية منذ عام 2011 لكنها عادت الآن إلى التصدير وأصبحت لاعبة رئيسية في ذلك التدفق الغازي الذهبي الشرق أوسطي، بحسب سي إن بي سي.

 

ولفتت الشبكة الأمريكية إلى النجاح الهائل الناجم من اكتشاف شركة إيني لحقل غاز ظهر عن طريق الشركة الإيطالية "إيني".

 

ووصفت شركة استشارات الطاقة "وود ماكنزي" ما يحدث بأنه "نهضة غاز مذهلة لمصر"، وقدرت حجم الاحتياطي الحالي في حقول الغاز الطبيعي المصري بنحو 61 مليار قدم مكعب، مع إمكانية اكتشاف 46 مليار قدم مكعب أخرى.

 

وبلغت الاستثمارات الأجنبية المباشرة في قطاعي النفط والغاز المصري مستوى 10 مليارات دولار في السنة المالية 2017-18 وفقا لتصريحات صحفية للملا في أغسطس الماضي مشيرا إلى توقعه مستوى مماثل على الأقل عام 2018-19.

 

وفي ديسمبر الماضي،  وقع الملا 12 اتفاقية اسكشاف وإنتاج مع شركات نفط دولية عام 201.

 

وفي يناير الماضي، ذكر الملا أن احتياطي مصر من الغاز قد يمثل عاملا مساعدا للسلام في المنطقة.

 

واستطرد وزير البترول طارق الملا أن احتياطي الغاز في الشرق الأوسط  من شأنه يخلق فرص للتوظيف والعمل وإرساء السلام. 


 

وأضاف الوزير في تصريحات على هامش أحد اجتماعات الطاقة السنوية في فلورنسا الإيطالية آنذاك   أن الغاز يستطيع أن يكون عونا لعملية السلام في المنطقة.


وفسر ذلك قائلا: "لقد شعرنا بالفخر الشديد  لاستضافة الفلسطينيين والإسرائيليين وجلوسهما معا في غرفة واحدة على مائدة مستديرة مع بلدان مجاورة أخرى مثل اليونان وقبرص والأردن وإيطاليا".
 

وواصل "إذن ستعم الفائدة وتشمل الجميع لأن الغاز سوف يولد الإيرادات التي توفر فرص العمل وإقامة المشروعات، ويجلب البركة على كافة الشعوب هناك في الشرق الأوسط، حيث سيكون عاملا مساعدا حقا في عملية صنع السلام".

 

رابط النص الأصلي

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان