رئيس التحرير: عادل صبري 05:47 مساءً | الخميس 18 يوليو 2019 م | 15 ذو القعدة 1440 هـ | الـقـاهـره °

جارديان: بدء االانسحاب الأمريكي من سوريا.. الأكراد يحبسون أنفاسهم

جارديان: بدء االانسحاب الأمريكي من سوريا.. الأكراد يحبسون أنفاسهم

صحافة أجنبية

بدء الانسحاب الأمريكي من سوريا

جارديان: بدء االانسحاب الأمريكي من سوريا.. الأكراد يحبسون أنفاسهم

محمد البرقوقي 12 يناير 2019 11:32

بدأت القوات الأمريكية في الانسحاب من سوريا، ما يشعل مخاوف مجددة بين حلفاء واشنطن من الأكراد للتخلي عنهم من قبل أمريكا، بعد أقل من يوم من تعهد وزير الخارجية الأمريكية مايك بومبيو ببداية جديدة في الشرق الأوسط "يعتمد فيه حلفاؤنا علينا".

هكذا عقبت صحيفة جارديان البريطانية على عبور 10 آليات مدرعة كانت مشتركة في القتال الذي تقوده الولايات المتحدة الأمريكية على تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام "داعش"، من شرقي سوريا إلى العراق صباح أمس الجمعة، بموجب إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب سحب قوات بلاده من البلد العربي الذي مزقته الحرب.

 

وأقر الجيش الأمريكي بالانسحاب، لكنه أكد أن قواته لم تغادر سوريا، ورفض الكشف عن المناطق التي انسحبت منها المركبات القتالية.

 

وذكرت الصحيفة في سياق تقرير على نسختها الإليكترونية أن هذا الإجراء يجيء بعد ثلاثة أسابيع من إعلان ترامب المفاجيء بسحب ألفي جندي أمريكي من سوريا، وإعلان النصر العسكري على "داعش" الذي شنت واشنطن ضده حربا على مدار أربعة أعوام، بجانب القوات الكردية التي أعدتها أمريكا لهذا الغرض.

 

قرار ترامب لاقى انتقادات واسعة النطاق، ووصف بأنه أحادي وفي غير أوانة من قبل عدد من شركاء واشنطن الذين أصروا على أنه سيعرض الأكراد لهجمات من قبل تركيا، كما أنه سيسمح لفلول "داعش" المتواجدين على طول الحدود العراقية-السورية بإعادة تنظيم صفوفهم والعودة إلى القتال مجددا.

 

إعلان ترامب تسبب أيضا في استقالة وزير الدفاع الأمريكي جيمس ماتيس، وأيضا مبعوث واشنطن للتحالف الدولي ضد "داعش" بريت ماكجورك.

 

يذكر ان حلفاء واشنطن من الأكراد في شمالي سوريا يخشون من أن يؤدي انسحاب القوات الأمريكية إلى تمكين تركيا من شن هجوم على المناطق التي يسيطرون عليها. وتنظر أنقره إلى الجماعات الكردية المسلحة في سوريا على أنها تشكل تهديدا لأمنها الوطني.

 

وكان مستشار الأمن الوطني الأمريكي جون بولتون قال الثلاثاء الماضي إن حماية الأكراد تعد شرطا مسبقا لسحب القوات الأمريكية، ما حدا بالرئيس التركي رجب طيب أردوغان إلى وصف هذه التعليقات بأنها "خطأ جسيم."

 

ولكن وزير الخارجية الأمريكي أكد الخميس بأن قرار سحب القوات الأمريكية من سوريا لن يلغى رغم التهديدات التركية.

 

رغم خروجهم من تحت عباءته لقرابة الـ 8 سنوات، وسعيهم للانفصال وإقامة دولة كردية، إلا أن الأكراد اتجهوا مؤخرا للعودة للنظام السوري، تزامنا مع إعلان الولايات المتحدة الأمريكية قرب انسحابها من سوريا.. هكذا حال أكراد الشمال السوري.

 

والأكراد في سوريا رقم صعب لا يستطيع أحد فهمه، اتجهوا في الأيام الأخيرة للتقارب مع الأسد ، بعدما أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان عن عملية عسكرية وشيكة شرقي الفرات.

 

وأكد ت مصادر أن سبب التقارب بينهم وبين النظام والروس، هو الهروب من الانتقام التركي، فالأكراد يعلمون جيدا أن أنقرة لن تدعهم يقيمون دولتهم، ويرون أن قوة الأكراد بدون أمريكا لا قيمة لها عسكريا، لذلك بدأ الكورد يبحثون عن بديل، وربما وجدوه في الأسد والروس.

النص الأصلي

 

 

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان