رئيس التحرير: عادل صبري 07:42 مساءً | الثلاثاء 13 نوفمبر 2018 م | 04 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

السعودية أكثر الأسواق الناشئة صلابة.. وهذا وضع تركيا  

بلومبرج:

السعودية أكثر الأسواق الناشئة صلابة.. وهذا وضع تركيا  

بسيوني الوكيل 07 نوفمبر 2018 20:44

"لا تزال تركيا، أكثر الأسواق الناشئة هشاشة".. تحت هذا العنوان نشرت وكالة "بلومبرج" تقريرًا حول الأوضاع الاقتصادية في الأسواق الناشئة وعلى رأسها تركيا والسعودية.

 

وقالت الوكالة في تقرير نشرته على موقعها الإلكتروني: إن "تحسن الرأي تجاه الأسهم التركية منذ سبتمبر، لم يغير شيئا في الأسس الاقتصادية التي ترى في أنقرة أكثر الأسواق الناشئة عرضة للصدمات الخارجية".

 

وذكرت الوكالة أنه وفقا لتحليلات خبراء اقتصاديين بينهم سكوت جونسون وزياد داود، فإن التضخم في تركيا يعد الأعلى بين أقرانه بعد الأرجنتين، ليتخطى مستهدف البنك المركزي، بالإضافة إلى أن العجز في الحساب الجاري التركي يعد الأعلى.

 

وعلى الرغم من أن الليرة التركية سجلت ارتفاعًا في سبتمبر، بعد أن رفع البنك المركزي معدل الفائدة، والتقارب بين أنقرة وواشنطن، إلا أنه لا تزال العملة التركية منخفضة بنسبة 29% هذا العام، الأمر الذي يعني أن هذا التراجع لابد أن يتقلص.

 

ولفت التقرير إلى أن الأرجنتين تحتل المرتبة الثانية عالميا في أكثر الأسواق الناشئة هشاشة، تليها جنوب إفريقيا ومصر، وفقا لدراسة اقتصادية.  

 

في المقابل، خلص تحليل إلى أن السعودية وتايلاند وروسيا أكثر الأسواق صلابة، بحسب الوكالة.

 

ونقلت الوكالة عن "هنا أندرسون" الخبيرة الاستراتيجية في الأسواق العالمية قولها:" المستثمرون سيكونون في حاجة إلى أن يصبحوا أكثر انتقائية في المستقبل"، مشيرة إلى أن الأسواق التي تتميز بالصلابة ستكون أكثر جذبًا للمستثمرين على خلاف الأسواق الهشة.

 

وكانت بيانات رسمية أظهرت يوم الاثنين أن معدل التضخم السنوي في تركيا سجل 25% في أكتوبر، ليبلغ أعلى مستوى في 15 عامًا مسلطًا الضوء على التأثير المستمر لأزمة العملة على الاقتصاد عموما.

 

وبحسب بيانات معهد الإحصاءات التركي، قفزت أسعار المستهلكين 2.67 % عن الشهر السابق متجاوزة التوقعات لزيادة تبلغ 2% في استطلاع أجرته رويترز.

 

وارتفاع التضخم في أكتوبر ناجم عن زيادة أسعار الملابس والأحذية 12.74 % عن الشهر السابق والسكن 4.15 %.

 

ولم يكن هناك رد فعل يذكر لليرة التي ضعفت إلى 5.44 للدولار من 5.43 ليرة قبل صدور الأرقام. وتعافت العملة في الآونة الأخيرة من خسائرها الناجمة عن المخاوف بشأن استقلالية البنك المركزي والخلاف بين تركيا والولايات المتحدة.

النص الأصلي

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان