رئيس التحرير: عادل صبري 07:44 مساءً | الخميس 15 نوفمبر 2018 م | 06 ربيع الأول 1440 هـ | الـقـاهـره 26° صافية صافية

تليجراف: بعد 200 عام.. مصر تطالب بريطانيا بحجر رشيد

تليجراف: بعد 200 عام.. مصر تطالب بريطانيا بحجر رشيد

صحافة أجنبية

بعد العثور عليه في 1801، بريطانيا نقلت حجر رشيد إلى متحف في لندن

تليجراف: بعد 200 عام.. مصر تطالب بريطانيا بحجر رشيد

بسيوني الوكيل 07 نوفمبر 2018 18:07

قالت صحيفة "تليجراف" البريطانية إن متحفا مصريا جدد المطالب بعودة حجر رشيد إلى مصر بعد أكثر من 200 سنة على نقله إلى متحف في بريطانيا.

 

وشكل الحجر القديم الذي يأخذ شكل لوح قديم محفور بثلاث لغات، وكشف سر اللغة الهيروغليفية المصرية، مصدر توتر قديم بين القاهرة ولندن.

 

واستولى الجنود البريطانيون على الحجر في عام 1801 بعد هزيمة جيش نابليون بونابرت في مصر، ثم تم نقله إلى متحف في بريطانيا، حيث أصبح المقصد الأكثر زيارة هناك.

 

ونقلت الصحيفة عن الدكتور طارق توفيق مدير المتحف المصري الكبير الجديد، أنه حريص على عودة الحجر إلى مصر.

 

وقال توفيق :" سيكون أمرا عظيما أن نحصل على حجر رشيد في مصر، ولكن هذا الأمر لا يزال يحتاج الكثير من النقاش والتعاون"، موضحا أنه شارك في نقاشات صريحة حول إمكانية عودة الحجر إلى المتحف الجديد.

 

في المقابل قال المتحدث باسم المتحف البريطاني :"لم نتلق أي طلب من المتحف المصري بعودة حجر رشيد".

 

وأضاف:" في أبريل الماضي، مدير المتحف البريطاني هارتويج فيستشر، وزملاؤه زاروا المعروضات، في المتحف المصري الكبير مع الدكتور توفيق الذي سيسمح، بعرض جديد ومذهل لآثار مصر الفرعونية".

 

وعلى مدار عقود يطالب مسئولون مصريون بعودة الحجر إلا أن هذه المحاولات لم تنجح في إقناع المتحف البريطانية بتسليمه.

النص الأصلي

  • تعليقات فيسبوك
  • اعلان